كريستينا استرادا تحظى بحُكم قضائي ضد زوجها السعودي السابق
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

يملك وليد الجفالي 140 مليون جنيه إسترليني في بريطانيا

كريستينا استرادا تحظى بحُكم قضائي ضد زوجها السعودي السابق

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - كريستينا استرادا تحظى بحُكم قضائي ضد زوجها السعودي السابق

كريستينا استيردا
لندن - ماريا طبراني

حصلت العارضة السابقة لدى ماركة "بيريللي"، كريستينا استرادا، على حُكم يمكِّنها من مقاضاة زوجها الملياردير السعودي السابق في بريطانيا، بعد أن رفض القاضي ادّعاءه بالحصول على حصانة دبلوماسية، وتسعى إلى الحصول على حصة من ثروته البالغة 4 مليارات جنيه إسترليني، بعد انتهاء زواجهما الذي دام 13 عامًا.

ولكن الملياردير وليد الجفالي، الذي يملك 140 مليون جنيه إسترليني على شكل عقارات في بريطانيا، يُصِر على أن الطلاق لا يخضع للقوانين البريطانية نظرًا إلى أنه ممثل سانت لوسيا في منظمة البحرية الدولية.

ورفضت المحكمة العليا هذه الحجة واصفة ادعائه بوجود حصانة دبلوماسية بـ"الزائفة والمصطنعة"، وهذا يمهد الطريق أمام الزوجة السابقة لمواصلة قضيتها، وعيّن الدكتور الجفالي لتمثيل الجزيرة الكاريبية في المنظمة البحرية الدولية منذ عامين، ولكنه لم يحضر أبدًا اجتماعاتها التي تقعد في لندن، وزعم أنه كان يقضي الكثير من الوقت في المستشفى لأنه مريض.

وطلق الجفالي زوجته في المملكة العربية السعودية بالقول 3 مرات، وأثبت الطلاق في المحكمة ودفع لها تعويضًا سخيًّا حيث اشترى لها ملكية في بيفرلي هيلز في كاليفورنيا، وادعى أنه يدفع لها 100 ألف دولار في الشهر، ويغطي كل تكاليف ابنته منها التي تبلغ من العمر 13 عامًا.

وتدعى كريسيتنا أن الجفالي طلقها من دون علمها وأنه من غير المسموح لها بأن تطالب بأي تعويض مالي ضده في وطنه السعودية، وحصلت على الحكم الأخير بموجب الجزء الثالث من قانون الأسرة للعام 1984 الذي يتعلق بأحقية الزوجة في التقدم بطلب تعويض مالي من طليقها الذي طلقها خارج البلاد، من محاكم الأسرة في لندن.

كريستينا استرادا تحظى بحُكم قضائي ضد زوجها السعودي السابق

وأشار محاموها إلى أن الدكتور الجفالي غير محصن من إجراءات محكمة الأسرة نظرًا إلى أنه مقيم دائم في بريطانيا ولديه علاقات قوية ودائمة في البلاد، حيث ولدت ابنته، ويمتلك منزل يحتوي على 10 غرف نوم في ويندسور غريت بارك قيمته حوالي 100 مليون جنيه إسترليني حصل عليه من أمه، إضافة إلى منزل في نايتسبريدج بقيمة 41 مليون جنيه إسترليني، وممتلكات أخرى في ديفون.

وجادل الفريق القانوني للدكتور الجفالي في أنه يمتلك ملكيات أخرى في أماكن أخرى، من بينها مدينة جدة في السعودية وأنه لم يقم بشكل دائم في بريطانيا، وادعوا أيضًا أنه يمتلك حصانة عامة من الخضوع للقضاء البريطاني بموجب المادة الـ12 من المنظمة البحرية الدولية المتعلقة بالحصانات والامتيازات.
كريستينا استرادا تحظى بحُكم قضائي ضد زوجها السعودي السابق

وأكد الناطق باسم الجفالي بعد رفض حججه أن الحكم "هجومي" وتعهد بالاستئناف ضده، وصرح بقوله: سيستأنف موكلي ضد القرار الذي يعتقد بأنه مسيء جدًا بالنسبة إليه، ففي النهاية هو عضو في المنظمة البحرية الدولية، ولا نعتقد أن نظام العدالة في بريطانيا قام بواجباته بالطريقة المناسبة لهذه الحالة، ولا يملك القاضي الإنجليزي الحق أو القدرة على التدخل في مسائل متعلقة بترتيبات أو تعيينات دبلوماسية لدولة أخرى، وإذا استمر هذا القرار فإنه سيكون سابقة خطيرة للدبلوماسيين في كل مكان، وما زال موكلي فخور بتمثيله جزيرة سانت لوسيا في المنظمة.

ورحبت السيدة استرادا بالحكم، وأشارت إلى ن القضية ربما تدفع الحكومات لإعادة النظر في حالات الحصانة الدبلوماسية لاسيما في المحاكم، فيما تابع المتحدث الرسمي باسمها "ستأتي نتائج هذه القضية بالكثير من الآثار على سوء استخدام الحصانة الدبلوماسية وستؤدي إلى مراجعة شاملة لاتفاقية فينا، وتشعر السيدة استرادا بالشكر الجزيل لوزارة الخارجية لتدخلها في السعي إلى التحقيق في أمر الحصانة لتمكنها من المضي قدمًا في قضيتها، وهذا لن يؤثر بأي شكل من الأشكال على أداء الدكتور الجفايل لمهامه الدبلوماسية.

وأضاف إنها تشعر بأنها محظوظة لأن بريطانيا كانت بلدًا لها لأكثر من 20 عامًا، فهذا البلد يسعى لحماية حقوق النساء والأطفال، وتأمل بحلّ الأمور بطريقة سريعة وودية كما كانت رغبتها دائمًا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كريستينا استرادا تحظى بحُكم قضائي ضد زوجها السعودي السابق كريستينا استرادا تحظى بحُكم قضائي ضد زوجها السعودي السابق



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 03:47 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

عروس"داعش" تكشف أسباب زواجها من قائد الخلافة الأميركي

GMT 01:44 2018 الخميس ,25 كانون الثاني / يناير

صناعة النحت على خشب الزيتون تُحقق شهرة كبيرة في بيت لحم

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 21:22 2016 الجمعة ,18 آذار/ مارس

الألوان الهادئة الافضل

GMT 21:49 2014 الخميس ,18 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة هنا شيحة تنهي مشاهدها في فيلم "قبل زحمة الصيف"

GMT 12:29 2015 الأربعاء ,09 كانون الأول / ديسمبر

علماء يكشفون طريقة تدفئة البطاريق في العواصف الثلجية

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 07:43 2016 الأربعاء ,29 حزيران / يونيو

"كاترهام" تطرح لمحبيها سيارتها 620S بقوة 310 أحصنة
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday