مهند جمع شمل عائلتنا بعد أن فرقها الاحتلال
آخر تحديث GMT 10:57:45
 فلسطين اليوم -

زوجة الأسير عمار الزبن لـ"العرب اليوم":

مهند جمع شمل عائلتنا بعد أن فرقها الاحتلال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مهند جمع شمل عائلتنا بعد أن فرقها الاحتلال

رام الله ـ امتياز المغربي

صرحت زوجة الأسير الفلسطيني عمار الزبن أم بشائر  بعدما سمحت قوات الاحتلال الإسرائيلية بإدخال مهند عمار الزبن حتى يراه والده:" للمرة الأولى يسمح لنا بالزيارة أنا وبناتي مجتمعين، فقد أعطيت تصريحًا لزيارة مرة واحدة"، وأضافت أم بشائر:" في ليلة ذلك اليوم المحدد لزيارة عمار، أعددنا أنا وبناتي بشائر وبيسان أنفسنا كما جهزنا مهند أيضا، والذي سيرى والده للمرة الأولى، وكنا جميعًا في فرحة عارمة لا توصف، لأننا سنجتمع في مكان واحد مع زوجي الأسير منذ سنين طويلة، حتى لو كان هذا اللقاء في السجن، وبعد أن أكملنا تجهيز أمورنا، انطلقنا في الحافلة الخاصة بالزيارة"، وتابعت:" وعندما وصلنا للسجن، جلسنا ننتظر لمدة نصف ساعة حتى دخلنا إلى السجن الإسرائيلي". وأوضحت أم بشائر انه عندما رأى عمار ابنه مهند، صدم وسقطت دموعه فكانت أول الكلام، وقمنا بطلب إدخال مهند لأبيه، الأمر الذي قوبل بالرفض بداية الأمر، ولكن فيما بعد وافقت الإدارة الإسرائيلية لكن لمدة ستة دقائق، وقامت بإدخال مهند ووضعته بالقرب من عمار إلا أنهم منعوني من مصافحته، فأخذه عمار وبدا يبكي بحرقة، وأحاط به جميع الأسرى من حوله فرحًا بمهند". وبعد انتهاء الزيارة عادت عائلة عمار الزبن للبيت فرحة بلم شملها، لتعيش العائلة على شوق وأمل جديدين برؤية عمار مرة أخرى. ويذكر أن الأسير عمار الزبن  محكوم عليه بالمؤبد 25 مرة وهناك عشرات الأسرى المتزوجين الذين يريدون تقليد عمار في محاولة لتحدي السجن والسجان. ومهند الزبن، حمل قصة سيكون التاريخ شاهدًا على تفاصيلها، فوالداه قررا تحدي كافة الظروف الاجتماعية المحيطة من أجل تحقيق حلم الأبوة والأمومة، وتجاوزا كل قيود السجان، وفي النهاية قررا معا بأن يقوم الأسير عمار بتهريب حيوانات منوية من داخل السجن، لتتم زراعتها للزوجة لاحقا، وبالفعل تم الأمر، وبعد محاولات متكررة للزراعة، تحقق الحلم، وأصبح عمار أبا مهند، وزوجته أم مهند، فلا أمل في القريب بأن يطلق الاحتلال سراحه، ولا خيار أمامه لتحقيق حلمه سوى ما فعله.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مهند جمع شمل عائلتنا بعد أن فرقها الاحتلال مهند جمع شمل عائلتنا بعد أن فرقها الاحتلال



 فلسطين اليوم -

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 18:39 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

كريم بنزيما يحتفظ بجائزة "لاعب الشهر" في نادي ريال مدريد

GMT 15:43 2019 الأربعاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

عمرو فهمي يطالب لقجع بتقديم استقالته من الاتحاد الأفريقي

GMT 21:27 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

المنتخب الليبي يفرض التعادل على نظيره المغربي بهدف لمثله

GMT 00:40 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

سارة الشامي تكشف سر الاكتفاء ببطولة "كلبش"

GMT 19:35 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

دبي تقدم أغلى عطر في العالم "شموخ "

GMT 04:00 2018 الثلاثاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

كشف هوية "المرأة الغامضة داخل التابوت الحديدي" في نيويورك
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday