ابنة القاتلة تسعى لتصبح نائبة في البرلمان البريطاني
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

روت المرشحة تفاصيل تنشئتها غير العادية

ابنة القاتلة تسعى لتصبح نائبة في البرلمان البريطاني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ابنة القاتلة تسعى لتصبح نائبة في البرلمان البريطاني

ابنة القاتلة تسعى لتصبح نائبة في البرلمان
لندن ـ ماريا طبراني

تحدثت مرشحة حزب "العمال" للبرلمان البريطاني، داعية حقوق المرأة، ناز شاه، عن حياتها غير العادية كابنة لقاتلة مدانة.

وعانت شاه التي اختيرت الأسبوع الماضي لمنافسة مقعد برادفورد الغربية ضد جورج غالاوي، من الزواج المبكر في سن 15 عامًا، والعنف والفقر.

وتمت الإشادة بها على وسائل الإعلام الاجتماعية عقب نشر وصف معاناة حياتها من الفقر المدقع والعنف.

ووصفت نشأتها في برادفورد بالفقر المدقع، وأنَّها أصبحت بلا مأوى في عمر الست سنوات بعد أن غادر والدها وترك أسرتها في احتياج مادي, عندما هرب مع أحد جاراتها التي تبلغ من العمر 16 عامًا.

واضطرت أن تكون أم لشقيقتيها بعد حبس والدتها التي عانت لسنوات من سوء المعاملة على يد تاجر مواد مخدرة محلي، محمد عزام، قتلته عن طريق السم.

وتم إطلاق صراح والدتها, زورا، من السجن في العام 2000 بعد أن أمضت 14 عامًا، وصرحت بأنَّها كانت تخشى أن يعتدي عزام جنسيًا على بناتها.

وكان قد ساعدها في الحصول على قرض عقاري، إذ أنَّ الأسرة لن يكون لها مأوى، ولكنه طلب الجنس في المقابل.

وأصبحت السيدة شاه، وهي أم لثلاثة، ناشطة سياسية بعد حملة للإفراج عن والدتها، مضيفةً: إنها ستكون معارضة للنائب المحترم السيد غالاوي في الانتخابات العامة في أيار/ مايو المقبل.

وبيَّنت أنَّها تم إجبارها على الزواج في باكستان، عندما كانت تحت سن الرشد، لرجل كان يمارس العنف تجاهها.

وكانت قد أرسلت للعيش مع أسرته في باكستان عندما كان عمرها 12 عامًا للهروب من عزام.

وكشفت شاه عن كيفية العودة إلى بريطانيا بعد مغادرة زوجها، الذي وصفته بأنه يستخدم اللكمات من أجل التواصل, لتصبح أم لاثنين من الأشقاء.

كتبت: كنت في السادسة عندما تخلى والدي عن والدتي مع اثنين من الأطفال الصغار وكانت أمي حامل في الطفل الثالث عندما هرب مع ابنة الجيران البالغة 16 عامًا.

وأضافت: تدور حياتي الآن حول محام وزيارات السجن, لم أكن أعرف كيفية إدارة منزل, أتذكر أول يوم زرت والدتي في سجن "New Hall", عندما غادرت كانت تبكي مثل الطفلة التي تذهب الحضانة لأول مرة، وأنا أصبحت الآن الأم لأمي, خسرنا منزلنا، وفقدنا كل شيء.

تركت شاه زوجها الذي يسيء معاملتها في العام 1992 وعادت إلى الكلية, بدأت العمل مع الجماعات النسائية للقيام بحملة لإطلاق سراح والدتها, بينما تعمل في رعاية ذوي الإعاقة، وتم نصيحتها للانضمام إلى "NHS"، إذ بدأت في التقدم في الرتب وأصبحت ناشطة سياسية.

وأضافت: في الأسبوع الماضي تم اختياري لأكون مرشحة الكتلة النيابية المحتملة لبرادفورد الغربية، حيث ولدت وترعرعت، وأعيش أنا وعائلتي.

في وقت لاحق من ذلك المساء في رحلة العودة من لندن سألني صديقي عما شعرت, فأجبت, سأعرف عندما أكون بين ذراعي والدتي, واصفة رد فعل والدتها لاختيارها كمرشحة محلية.

وأضافت: عند وصولي البيت أخيرًا في تلك الليلة, جلست والدتي في سريرها وجعلتني قريبة منها وبكت.

بكينا معًا على علم بأنَّ الماضي قد ولى وأن حاضري هو حلم والدتي وإلهامها، ومستقبلي يمثل أحلام ابنتي, فهي ملهمتي لتحقيق التغيير والمساواة للعالم الذي تكبر فيه, والمجتمع الذي نعيش فيه.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ابنة القاتلة تسعى لتصبح نائبة في البرلمان البريطاني ابنة القاتلة تسعى لتصبح نائبة في البرلمان البريطاني



GMT 06:40 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

إلهان عمر تؤكّد سأتقدم بعريضة لمحاكمة دونالد ترامب

GMT 09:06 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

أنغيلا ميركل تطالب الشعب الألماني بالاستعداد لفترة عصيبة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 06:45 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يقتحم يعبد جنوب غرب جنين ويغلق طرقا فرعية

GMT 12:56 2021 الأحد ,03 كانون الثاني / يناير

إنتاج روسيا من النفط في 2020 يسجّل أول تراجع منذ 2008

GMT 13:27 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

كن هادئاً وصبوراً لتصل في النهاية إلى ما تصبو إليه

GMT 10:55 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

مونيكا بيلوتشي متألقة في مسرح "هارموني غولد"

GMT 13:04 2019 الثلاثاء ,12 شباط / فبراير

95 مليون وجبة للحجاج في الـ 5 أيام الماضية

GMT 06:52 2018 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

أبطال الكبريت الأحمر يكشفون أحداث مرعبة في كواليس المسلسل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday