طرق التعامل مع الشّخصيات الصّعبة في العمل
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

طرق التعامل مع الشّخصيات الصّعبة في العمل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - طرق التعامل مع الشّخصيات الصّعبة في العمل

طرق التعامل مع الشّخصيات الصّعبة في العمل
القاهرة - فلسطين اليوم

أنت بالتأكيد ممن يرغبن بتمضية أسبوع عمل هادئ بعيداً عن المنغصات والمقاطعات، إذ يكفيك ضغوطات العمل، وترغبين بالتركيز على ما لديك من مهام يومية، وبالتالي تحتاجين إلى نصائح تفيدك في التعامل بالطريقة الصحيحة مع زملاء العمل، فمهما كان زملاء العمل لطيفين. هناك دائماً أنواع من الشخصيات التي تنشر الطاقة السلبية في مكان العمل، ولكن لا يجدر بك السماح لهم بتحويل حياتك من الساعة التاسعة ولغاية نهاية الدوام إلى إنسانة بائسة، فيما يلي مجموعة من النصائح يقدمها خبراء في علم النفس، حول كيفية التعامل مع الشخصيات الصعبة في مكان العمل الأكثر إزعاجاً، ليوم عمل أقل إرهاقاً.

1- سارقة الأضواء أنت على وشك أن تعلني لفريق العمل ضم عميل جديد عندما تقوم سارقة الأضواء بشد انتباه الفريق، حيث تفضل هي أن تكون في الواجهة، عندما تقاطع أخبارك المهمة دائماً بما تريد قوله هي، حافظي على هدوئك وواصلي ببساطة ما كنت تقولين بعد انتهائها من حديثها، هذا ما تقترحه سامانثا ديجينارو، مؤسسة اتصالات DiGennaro ديجينارو، وهي وكالة علاقات عامة إستراتيجية متخصصة في اتصالات الأعمال، يمكنك أيضاً أن تثني على الفريق بأكمله مثلاً بقولك: «العميلX وقع مع مجموعتنا»، بدلاً من أخذ كل الفضل لنفسك مثل: «لقد أقنعت العميلX بالتوقيع معنا». وأخيراً، قد يساعد تشجيع الموظفين قليلي الترويج لأنفسهم على الكلام، وبالتالي فلن يتسنى لسارقة الأضواء لعب دور «البطلة» كل مرة.

2- المتسكعة في المكتب بقدر ما تقدرين سياسة «الباب المفتوح»، فعندما تأتي المتسكعة في المكتب لطرح سؤال، وتستقر بعد ذلك في مكتبك وتبدأ بإخبارك بكل تفاصيل يومها، فالأمر محبط جداً بحيث ترغبين في وضع قفل على باب مكتبك. المسؤولة الإدارية عن التوظيف باتريشيا لينكوف من مدينة نيويورك تطرح سؤالاً يدور في أذهاننا جميعاً: «كيف تملك كل وقت الفراغ هذا»؟ وبغض النظر عن كيفية تمضية وقتها، اشرحي لها أن وقتك ثمين بالنسبة لك، ويمكن بمجرد أن تدخل، أن تقومي «من وراء مكتبك» قائلة: «كيف حالك؟ أتعلمين لديّ مكالمة هامة خلال خمس دقائق؟ وقبل أن ترتاح كثيراً، ذكريها قائلة: «المكالمة بعد دقيقتين؛ لذلك نحن بحاجة إلى إنهاء حديثنا».

3- المتوترة أي أمر بالنسبة لهذه السيدة هو مشكلة كبرى سواء كان ملء الجدول الزمني، أو التخطيط لعقد اجتماع، أو حتى مجرد تحديد أي مطعم لطلب طعام الغداء، وغيرها من الأمور، وعلى الرغم من أنك لا تستطيعين السيطرة على تصرفاتها، يمكنك التحكم بردود أفعالك، يقول خبير الموارد البشرية سي واكمان، مؤلف كتاب Reality-Based Leadership: «اسأليها بهدوء ما إذا كانت ترغب بمساعدة، وإذا كانت مرتبكة جداً لقبول مساعدتك، فحاولي أن تفسري لها أنها تجعل الوضع يبدو أكثر إرهاقاً مما هو عليه، وأيضاً توصي بطرح الأسئلة عليها، مثل «ما الذي تشعرين به في هذه اللحظة؟ «أو» ما هو أسوأ ما يمكن حدوثه؟ أملاً في أن تبدأ في رؤية واقع أن ما يحدث ليس سيئاً بالدرجة التي تصورها، ولكن إذا كنت تجدين نفسك عاجزة عن مساعدتها على حل مشاكلها أو أنها يمكن أن تتفاقم في أي لحظة، فابتعدي عنها ببساطة وامضي قدماً في يومك.

4- الموظفة السلبية لا داعي لتشاركي بالمحادثة، فمن تقول «لا» باستمرار، بالتأكيد لا ترغب بسماع أفكارك الإستراتيجية أو النظر في منصة عمل إلكترونية أكثر حداثة، وإذا طلبت منها فعل أي شيء خارج عن الوضع المألوف، فتعرفين مسبقاً ما هي الإجابة. تنصح خبيرة الأعمال أندريا نيرنبيرغ، رئيسة مجموعة Nierenberg، وهي شركة علاقات أعمال تهدف إلى تحسين العلاقات مع العملاء والموظفين. ابدئي المحادثات عن طريق السماح لها بالتكلم أولاً، ثم طرح أسئلة مفتوحة: «ما الذي يعجبك في برنامجنا الإلكتروني الحالي؟» هنا يجب أن يبدأ حوار يمكنك أن تقدمي فيه بديلاً، فعندما تتخذ موقفاً معادياً لفكرة جديدة وهذا أمر متوقع، اطلبي منها التوصل إلى حل، وبالتالي فإن الحديث سيصبح عما يمكنها القيام به بدلاً من ما لا يمكنها.

5- قليلة الأدب قد تسمعها وهي تمضغ الطعام (أو تمضغ اللبان بصوت) عبر جدار الحجرة، أو ربما تسخن أطعمة ذات رائحة في الميكروويف، وتترك بقايا قذرة في الثلاجة المشتركة، فأياً كانت أخلاق وآداب العمل التي تعتبرينها كقواعد يبدو أنها تكسرها. إن كنت لا تمانعين التكلم معها، فمن المناسب تماماً أن تطلبي منها وقف سلوكها المزعج، تقول لينكوف: ومع ذلك إن لم تكوني رئيستها، فقد تعتبر طلبك كمواجهة لها. خيارات أخرى لديك: تحث لينكوف على التحدث مع مدير المكتب أو مسؤول المكتب، أو اقترحي على رئيسك إرسال بريد إلكتروني لكل من في المكتب لتذكيرهم بمراعاة واحترام قواعد السلوك في الشركة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

طرق التعامل مع الشّخصيات الصّعبة في العمل طرق التعامل مع الشّخصيات الصّعبة في العمل



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 14:30 2019 الثلاثاء ,01 كانون الثاني / يناير

قائمة بـ10 أحجار كريمة تجلب الحظ السعيد

GMT 07:47 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

شرفات مُبهجة ومميزة تعطي السعادة لمنزلك

GMT 10:03 2018 السبت ,21 إبريل / نيسان

"Des Horlogers" يعد من أفضل فنادق سويسرا

GMT 13:17 2017 الجمعة ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الارصاد الجويه حالة الطقس المتوقعة اليوم

GMT 01:44 2015 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

المقرنصات عنصر مهم من الفن المعماري والزخرفي الإسلامي

GMT 09:03 2020 الأحد ,22 آذار/ مارس

زلزال يضرب كرواتيا وأنباء عن وقوع أضرار
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday