مخترع روسي يصمم مخدعًا مقاومًا للزلازل لحماية النائم
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

يمكن الاحتفاظ بمواد غذائية في الجزء السفلي منه

مخترع روسي يصمم مخدعًا مقاومًا للزلازل لحماية النائم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مخترع روسي يصمم مخدعًا مقاومًا للزلازل لحماية النائم

سرير مقاوم للزلازل لحماية النائم
لندن ـ كاتيا حداد

صمم مخترع روسي، مخدع (سرير) مرعب، يمكنه حمايتك أثناء نومك، من خلال طيه وأنت بداخله ليتحول إلى تابوت، في حال وقوع زلزال. ويبدو للوهلة الأولى السرير تقليدي الشكل، على الرغم من ارتفاعه عاليًا، وفقًا لما ذكرته صحيفة "الاندبندنت" البريطانية.

وفي حالة حدوث أي زلزال، فإن أجهزة الاستشعار في الفراش تكشف أي حركة، ويطوي نفسه، وينهار ويتحول الفراش إلى صندوق معدني مربع الشكل، وبعد ذلك يتم غلق الصندوق من القمة، لتوفير حماية أكبر للنائم في حال وقوع البناء أو انهيار المبنى.

ويتم الاحتفاظ بمواد غذائية، وزجاجات مياه، ومواد إسعافات أولية وحتى الأقنعة الواقية في الجزء السفلي من هيكل الصندوق، لضمان بقاء الشخص على قيد الحياة سواء كان محظوظًا أو غير محظوظ لحين وصول المنقذين.

وعرضت الصحيفة، مقطع فيديو تخيلي لحركة هذا السرير، على مختلف أحجامه، عند حدوث الزلزال. ووفقًا للصحيفة، فإن هناك بعض الاختلافات الطفيفة في التصميم، ولكنها جميعًا تعمل بنفس الطريقة، إذ يسقط الفراش فجأة في مربع ويغلق بغطاء من أعلى.

وظاهريًا، تبدو هذه الفكرة جيدة، إذ أن الزلزال يمكن أن يكون مدمرًا، ويكاد يكون من المستحيل التنبؤ بحدوثه، لذا إذا حدث وأنت نائم فربما لا تكن قادرًا على اتخاذ أي رد فعل قبل فوات الأوان، وعلى الرغم من جودة الفكرة، فإن هناك مشاكل قليلة، فالفيديو لا يفسر ماذا يحدث إذا كان ساق النائم معلقة على الجانب الآخر عندما يغلق عليه الصندوق المعدني من الجزء العلوي للفراش، ولا يوضح ما إذا تحركت أجهزة الاستشعار فجأة أو استجابت لمستوى طفيف من الزلزال وتم غلق الفراش، فعندها سيكون عذرًا فريدًا من نوعه لأي شخص ليحول دون ذهابه للعمل في الوقت المحدد.

ويظهر الفيديو الذي صممه المخترع الروسي ضاهر سيمينوف، الذي يصمم نماذج مخصصة للدفاع والأجهزة الأمنية، ومن ضمن التصميمات الأخرى لسيمينوف، حوامات عملاقة قادرة على نقل مئات من الناس في وقت واحد، وطائرات دون طيار تعمل  بالطاقة الشمسية قادرة على إخفاء نفسها وتدمير الدبابات.

واستنادًا إلى بعض من هذه الأفكار، يبدو من المرجح أن الفراش المضاد للزلزال سيبقى مفهومًا عن أي وقت مضى، إن كان تم تطوير أنظمة مماثلة لذلك، إذ تم صناعة واختبار سرير مقاوم للزلزال، ويعمل بطريقة مشابهة في الصين في عام 2012، وهو يعمل عن طريق طي قاعدة السرير لأعلى على النائمين، وخلق غطاء معدني  فوقهم لتوفير بعض الحماية، لكنه يعمل على نحو أبطئ بكثير من التصميم الروسي، ما يقلل من فرص أن تضيع أطراف أحدهم عند تحول السرير.

 وفي مايو/أيار من العام ذاته، أنشأ فريق إسرائيلي من المصممين مكتب مدرسي عادي قادر على تحمل وزن طن متري. وعلى الرغم من أنه مفهوم مثير للاهتمام، لاحتمالية إنقاذ الأرواح، فإن مشاهدة  الفيديو الخاص بالفراش مقاوم للزلزال، ربما تجعل من الأسلم لمعظم الناس أن يختبرون فرصهم مع الزلزال.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مخترع روسي يصمم مخدعًا مقاومًا للزلازل لحماية النائم مخترع روسي يصمم مخدعًا مقاومًا للزلازل لحماية النائم



هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 07:47 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

خطوات تنظيف الملابس الملونة من "بقع الحبر"

GMT 04:39 2024 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

أفكار أساسية في تصميم السلالم الداخلية للمنزل العصري

GMT 18:10 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

ألكسندر نوفاك يعلن توازن سوق النفط العالمية

GMT 05:23 2018 الإثنين ,12 آذار/ مارس

لبنى أحمد تُشير إلى طرق تعلم ضبط طاقة المطبخ

GMT 02:10 2017 الخميس ,05 كانون الثاني / يناير

إعادة مسلسل الدم والنار لمعالي زايد على الحكايات

GMT 12:25 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

حقائب اليد الدائرية عشق مدوّنات الموضة في موسم خريف 2020
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday