تراجع الاهتمام الدولي بالقضية الفلسطينية في الدورة السنوية للجمعية العامة
آخر تحديث GMT 15:42:26
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

التركيز على "داعش" والبيئة يفوق كل الملفات الأخرى

تراجع الاهتمام الدولي بالقضية الفلسطينية في الدورة السنوية للجمعية العامة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تراجع الاهتمام الدولي بالقضية الفلسطينية في الدورة السنوية للجمعية العامة

تراجع الاهتمام الدولي بالقضية الفلسطينية
رام الله – وليد أبوسرحان

تراجع الاهتمام الدولي بالقضية الفلسطينية خلال اجتماعات الدورة السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة التي تتواصل اجتماعاتها في نيويورك.
ويشتكي الوفد الفلسطيني المتواجد في نيويورك برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس الوزراء الدكتور رامي الحمدالله من تراجع الاهتمام الدولي بالملف الفلسطيني في حين يتصدر ملف محاربة الدولة الإسلامية "داعش" الاهتمام الأممي.
وألمحت مصادر فلسطينية في نيويورك بأن الاهتمام بالملف البيئي يحظى باهتمام أكثر من الملف الفلسطيني، الأمر الذي يزيد من المسؤوليات على كاهل الرئيس الفلسطيني محمود عباس ورئيس وزرائه الدكتور رامي الحمدالله المتواجدين في نيويورك لتكثيف اللقاءات والإدلاء بتصريحات للفت الأنظار للقضية الفلسطينية وإعطاء زخم للملف خلال اجتماعات الجمعية العامة السنوية.
وأوضحت المصادر أن عباس يحاول جاهدًا إعطاء تصريحات هامة لوسائل الإعلام العالمية حتى تتصدر أخبار الملف الفلسطيني صدر وسائل الإعلام للفت الأنظار إليها، وذلك جراء تركيزها على تنظيم دولة الإسلامية "داعش" ومحاربته من الائتلاف الدولي بقيادة واشنطن.
وحسب المصادر فإن عباس يحاول إعطاء زخم للملف الفلسطيني خلال خطابة المرتقب، يوم الجمعة، في الجمعية العامة للأمم المتحدة بعد أن شهد الاهتمام الدولي تراجعًا هذه السنة بالقضية الفلسطينية التي كان الاهتمام بها العام الماضي أكثر وضوحًا.
وكان عضو اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب ، أكد أن خطاب عباس المنتظر أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة سيكون حاسمًا في شأن التعامل الدولي مع القضية الفلسطينية، واصفًا الخطاب بأنه قنبلة، مشددًا على أنه يأتي في إطار الاستراتيجية التي رسمتها حركة فتح للتحرك في المرحلة المقبلة.
وأضاف الرجوب أن لدى حركة فتح استراتيجية تعمل من خلالها في ثلاثة اتجاهات على الصعيدين الداخلي والخارجي.
وتابع في تصريح صحافي "أن الاتجاه الأول يهدف إلى ترتيب البيت الفلسطيني، والثاني تفعيل العامل الإقليمي وتشكيل جبهة موحدة عربيًا ودوليًا، والثالث يتعلق بالعامل الدولي".
وأوضح الرجوب أن "عباس سوف يفجر قنبلة في 26 من الشهر الجاري، في إطار تفعيل دور المجتمع الدولي وفي سياق مرتبط في قرارات الشرعية الدولية"، مشيرًا إلى أن "اللجنة المركزية لفتح أقرت هذه الاستراتيجية في أواخر آذار/ مارس وبداية نيسان/ أبريل الماضيين".
وحول المفاوضات مع الجانب الاسرائيلي، والمشورات مع حماس التي تجري في القاهرة ، أكد الرجوب "أن حركة فتح لديها قرار استراتيجي برغبة صادقة ونوايا حسنة، في اختيار خارطة طريق تحمي المشروع الوطني الفلسطيني، من أجل تحقيق الوحدة الفلسطينية".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تراجع الاهتمام الدولي بالقضية الفلسطينية في الدورة السنوية للجمعية العامة تراجع الاهتمام الدولي بالقضية الفلسطينية في الدورة السنوية للجمعية العامة



GMT 13:20 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

إسماعيل هنية يكشف عن زيارة مرتقبة لوفد "حماس" إلى القاهرة

GMT 13:13 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة شاب فلسطيني بعد مواجهة مع الجيش الإسرائيلي في الضفة
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:00 2020 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل ديكورات حفل الزفاف لعروس خريف 2020 تعرفي عليها

GMT 03:17 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

زوجة إيمانويل ماكرون تتبع نظامًا غذائيًّا موسميًّا وصحيًّا

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:49 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 أشكال شبابيك حديد خارجية للمنازل

GMT 03:40 2014 الثلاثاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

النجمة صوفيا لورين تطرح مذكراتها العاطفيّة الخاصة

GMT 04:26 2016 الثلاثاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

كتاب "استجواب صدام حسين" يروي أحداث الأعوام الأخيرة في حياته

GMT 12:16 2019 الثلاثاء ,04 حزيران / يونيو

أول صالون تجميل يستقبل المحجبات في نيويورك

GMT 08:58 2018 الثلاثاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

جديد بولغري شنط من مجموعة "SERPENTI FOREVER "لربيع وصيف 2019

GMT 01:26 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

صناعة الزجاج تُصارع من أجل البقاء في مدينة الخليل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday