رئيس الكنيست الإسرائيليّ السابق يهزّ القوى السياسيّة الإسرائيلية بخطوة مفاجئة
آخر تحديث GMT 16:14:38
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

انضمّ إلى حزب عربيّ لفلسطينيّ 48 في الداخل المحتل

رئيس الكنيست الإسرائيليّ السابق يهزّ القوى السياسيّة الإسرائيلية بخطوة مفاجئة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - رئيس الكنيست الإسرائيليّ السابق يهزّ القوى السياسيّة الإسرائيلية بخطوة مفاجئة

الكنيست الإسرائيلي
القدس المحتلة ـ وليد ابوسرحان

أثار قرار رئيس الكنيست الإسرائيلي السابق أبراهام بورغ الانضمام إلى حزب "الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة"، أكبر الأحزاب الفلسطينيية في الأراضي المحتلة عام 1948، صدمة في الساحة السياسية والحزبية في إسرائيل، وطرح الكثير من التساؤلات في شأن الدوافع التي تقف وراء ذلك. وانتقدت قوى اليمين واليسار الإسرائيلية، الخطوة، على اعتبار أنَّ الجبهة المذكورة ترفع علم العداء لـ"الساميّة".

وشارك بورغ، في مدينة الناصرة، مساء السبت، في مؤتمر "الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة"، معلنًا عن تأييده له، وطالبًا الانتساب إلى عضويته.

ورحب رئيس كتلة "الجبهة" النائب محمد بركة بانضمامه معتبرًا أنَّ "انضمام بورغ لنا هو أمر مهم ومحط فخر".

وأكّد بورغ، اليهودي المتدين، وابن الزعيم السابق لحزب "المفدال" (حزب المستوطنين) يوسف بورغ، أنَّ "هذه كانت المرة الأولى في حياته التي يحضر فيها نشاطًا سياسيًا في يوم السبت، فاليهود عادة يحافظون على قدسية السبت كيوم راحة، إلا في حال وجود خطر على الحياة".

وأبرز بورغ، أثناء كلمته أنه "يرى في الأوضاع الراهنة، التي تعيشها إسرائيل، مسألة حياة أو موت، لذلك قرر أن يخرق عادته، وحرمة السبت".

كما أعلن أنه "قرر هجر أحزاب القومية اليهودية، التي تدير سياسة استعلاء قومي على العرب والفلسطينيين، والانضمام إلى حزب يهودي عربي، مثل الجبهة، لأن هناك مصلحة في إحداث هزة للمجتمع الإسرائيلي، والحركة السياسية فيه".

وأعرب عن "خجله" من قيادة إسرائيل في الأعوام الأخيرة، لاسيما حكم رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، الذي أدّى إلى تدهور مصالح إسرائيل، وألحق أضرارًا فادحة بحياة المواطنين ومستوى معيشتهم، وهدد بكارثة للشعب الفلسطيني".

وأضاف أنَّ "هناك تطرفًا أعمى لدى القيادة الإسرائيلية، يتناقض مع القيم اليهودية التي تربيت عليها، وأنا أردُّ بهذه الخطوة على تلك السياسة المجنونة".

 في المقابل، انتقد المتطرفون هذه الخطوة، واعتبروها "آخر محطة في خيانة التاريخ والمبادئ"، كما اعتبرها زميل بورغ في حركة "السلام الآن" يوسي بيلين، خطأ.

وكتب بيلين في شأنها أنه  "لا يعتبر الانضمام إلى الجبهة جريمة، لأنها حزب مشروع، تتوفر فيه عناصر الديمقراطية، ولديه تاريخ مثير للاهتمام (على سبيل المثال دعم قرار التقسيم عام 1947، وريادته في طرح حل الدولتين)، لكن "الجبهة ليست حزبًا ساميًّا، وإذا شئت فهي ضد الساميّة، وتعتبر الساميّة إكراهًا واحتلالاً وتنكيلاً وسلبًا".

يذكر أنَّ بورغ، البالغ من العمر 59 عامًا، قد تبوأ عددًا من أهم المناصب في إسرائيل، وخدم في مطلع شبابه في الجيش، وجرى تسريحه منه في سن الثامنة والعشرين، وانضم إلى حركة "سلام الآن"، ثم إلى حزب "العمل"، وانتخب رئيسًا للكنيست (البرلمان الإسرائيلي) في عام 1988، وأصبح وزيرًا لاستيعاب المهاجرين في حكومة إسحاق رابين، ثم انتخب رئيسًا للوكالة اليهودية، ورئيسًا للمؤتمر "السامي" العالمي.

وعاد إلى الكنيست وانتخب رئيسًا له، كما أصبح رئيسًا موقتًا للدولة العبرية، لشهور عدّة، في الفترة ما بين استقالة عيزر فايتسمان، وانتخاب موشيه قصاب.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيس الكنيست الإسرائيليّ السابق يهزّ القوى السياسيّة الإسرائيلية بخطوة مفاجئة رئيس الكنيست الإسرائيليّ السابق يهزّ القوى السياسيّة الإسرائيلية بخطوة مفاجئة



GMT 08:47 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

وفد "حماس" ينهي مباحثات "إيجابية" في مصر لإنهاء الانقسام

GMT 07:59 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

بنيامين نتنياهو يكشف عن خطر يواجه بلاده منذ قيامها 1948

GMT 07:46 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

الخارجية الفلسطينية تعلن عن "مؤتمر دولي" بدعوة من عباس

GMT 11:41 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

حمد أشتية يؤكّد أنّ مؤتمر دولي للسلام من شأنه "تصويب البوصلة"
 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 07:40 2020 الخميس ,29 تشرين الأول / أكتوبر

فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة
 فلسطين اليوم - فساتين زفاف لربيع عام 2021 بتصاميم مختلفة ومميَّزة

GMT 08:31 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري
 فلسطين اليوم - 7 نصائح لاختيار أرضيات "الباركيه" لمنزل أنيق وعصري

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 09:21 2015 الأربعاء ,28 كانون الثاني / يناير

كتاب جديد يكشف عملية الموساد لاستهداف المشير الجمسي

GMT 07:39 2018 الأربعاء ,23 أيار / مايو

أجمل ديكورات "جلسات خارجية" مناسبة لشهر رمضان

GMT 12:46 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

غرفة طولكرم تحصل على ترخيص مركزها

GMT 04:04 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

مي الجداوي تؤكد عدم ملاءمة ورق الحائط لدورات المياه

GMT 22:34 2016 السبت ,22 تشرين الأول / أكتوبر

مراد علمدار يمثل أمام القضاء التركي

GMT 21:46 2019 السبت ,16 شباط / فبراير

نجوي كرم تدعو جمهورها لمتابعة آرب جوت تالنت
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday