داعش يتقدم داخل 10 قرى في حماة وتجدُد القصف العنيف على الغوطة الشرقية
آخر تحديث GMT 22:32:41
 فلسطين اليوم -

انفجار عنيف يهز إدلب من دراجة مفخخة وارتفاع عدد القتلى في الرقة نتيجة الألغام

"داعش" يتقدم داخل 10 قرى في حماة وتجدُد القصف العنيف على الغوطة الشرقية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "داعش" يتقدم داخل 10 قرى في حماة وتجدُد القصف العنيف على الغوطة الشرقية

قصف على الغوطة الشرقية
دمشق ـ نور خوام

تتواصل الاشتباكات العنيفة على محاور بريف حماة الشمالي الشرقي، بين هيئة تحرير الشام من جهة، وتنظيم "داعش" من جهة أخرى، تترافق مع قصف صاروخي واستهدافات متبادلة، وعلم المرصد السوري أن تنظيم "داعش" تمكن من تحقيق تقدم جديد تمثل بالسيطرة على تجمعات سكنية وقرى جديدة بالمنطقة، ليرتفع إلى أكثر من 10 عدد القرى والتجمعات السكنية  التي تمكن التنظيم من السيطرة عليها خلال الأيام القليلة الماضية أبرزها قرية سروج.

ووثق المرصد السوري خلال الفترة الممتدة من 9 تشرين الأول / أكتوبر من العام 2017، تاريخ دخول عناصر تنظيم "داعش" نحو مناطق هيئة تحرير الشام، وحتى اليوم الـ 29 من شهر تشرين الأول / أكتوبر الماضي، أكثر من 300 عنصر من الطرفين ممن قضوا وقتلوا خلال العلميات العسكرية بين الطرفين بالريف الشمالي الشرقي، حيث قتل 214 عنصراً على الأقل من تنظيم "داعش" بينهم عدة قادة، كما قضى أكثر من 89 عنصر من هيئة تحرير الشام بينهم قياديون، حيث قضوا وقتلوا جميعهم في الفترة آنفة الذكر، خلال الاشتباكات والقصف المتبادل والتفجيرات، كما تجدر الإشارة إلى أن المرصد السوري لحقوق الإنسان نشر في الـ 9 من تشرين الأول / أكتوبر أن تنظيم "داعش" عبر بواسطة آليات مصطحباً معه سلاحاً متوسطاً وثقيلاً، ووصل إلى مناطق هيئة تحرير الشام، حيث بدأوا مهاجمة مناطق سيطرة تحرير الشام، وتمكنوا من التقدم بشكل سريع ومفاجئ والسيطرة على نحو 15 قرية، تبعها بدء هيئة تحرير الشام هجوماً معاكساً وعنيفاً استعادت خلاله السيطرة على نحو 5 قرى، بينما استقدمت الهيئة تعزيزات عسكرية من عناصر وآليات، ولتواصل هجومها بهدف استعادة كامل ما خسرته واعتقال عناصر التنظيم المنفذين للهجوم، ووردت معلومات عن سقوط خسائر بشرية في صفوف الطرفين نتيجة الاشتباكات هذه، التي ترافقت مع قصف متبادل، كما جرى أسر عناصر من تحرير الشام من قبل التنظيم خلال سيطرته على القرية، ومعلومات عن تنفيذ التنظيم لإعدامات بحق أسرى من تحرير الشام، وأكدت مصادر أن تنظيم "داعش" نكث الاتفاق الذي جرى بينه وبين تحرير الشام سابقاً، على أن يجري إدخال عوائلهم من أطفال ومواطنات وشبان ورجال غير مقاتلين إلى مناطق سيطرة الفصائل، وأنه يمنع على عناصر التنظيم الدخول، ومن يدخل من مقاتلي التنظيم وعناصره، سيكون مصيره الأسر أو القتل.

وفي إدلب هز انفجار عنيف منطقة معبر باب الهوى الحدودي مع لواء اسكندرون، تبين أنه ناجم عن انفجار دراجة مفخخة في مواقع لهيئة تحرير الشام بمنطقة معمل الأزرق شمال إدلب، قضى على إثره عنصر من تحرير الشام وأصيب آخرون بجراح، في حين استهدفت الفصائل مواقع للمسلحين المحليين الموالين لالقوات الحكومية السورية جنوب بلدتي الفوعة وكفريا اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية بريف إدلب الشمالي الشرقي، دون معلومات عن خسائر بشرية.

 وفي الرقة ارتفع إلى 6 على الأقل عدد الأشخاص الذين قُتلوا خلال الـ 24 ساعة الماضية، جراء انفجار ألغام بهم لم تكن قد انفجرت بوقت سابق بمناطق متفرقة من مدينة الرقة.

و سقطت قذيفة صاروخية على منطقة في ضاحية الأسد الواقعة بالقرب من حرستا بغوطة دمشق الشرقية والخاضعة لسيطرة القوات الحكومية السورية، فيما استشهد طفل متأثراً بجراح أصيب بها جراء قصف طائرات حربية على مناطق في بلدة حزة بالغوطة الشرقية منذ يومين، كما جددت القوات الحكومية السورية قصفها بصواريخ يعتقد أنها من نوع أرض – أرض على مناطق في أطراف بلدة عين ترما بغوطة دمشق الشرقية، جدير بالذكر أن المرصد السوري نشر منذ ساعات أنه رصد  تنفيذ الطائرات الحربية مزيداً من الغارات ليرتفع عددها إلى 21 على الأقل، والتي استهدفت مدينة حرستا وبلدة مديرا، القريبتين من إدارة المركبات، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، كما كان تجدد القصف على مناطق في الغوطة الشرقية لدمشق، إذ استهدفت القوات الحكومية السورية مناطق في بلدة جسرين، بـ 11 صاروخاً يعتقد أنها من نوع أرض، ما تسبب في مقتل مواطن وإصابة أكثر من 14 آخرين، بينهم مواطنات وأطفال، ليرتفع إلى 9 عدد الضحايا الذين قضوا اليوم جراء قصف جوي وصاروخي على مدن وبلدات حرستا وعين ترما ودوما وعربين وجسرين، والشهداء هم مواطنة قُتلت في قصف صاروخي للقوات الحكومية السورية على بلدة جسرين، و3 مواطنين قتلوا جراء غارات استهدفت حرستا ودوما وعين ترما، ورجل وطفلان اثنان قُتلوا في غارات استهدفت مدينة عربين، وطفلان أحدهما سقط متأثراً بإصابته في قصف جوي على مسرابا، والآخر انتشلت جثته من تحت أنقاض القصف الجوي في عربين، فيما ارتفع إلى نحو 55 عدد الجرحى الذين سقطوا اليوم، جراء الغارات الجوية والقصف الصاروخي على مدن وبلدات حرستا ودوما ومديرا وحمورية وزملكا وعربين وعين ترما وحزة وجسرين.

كما دارت اشتباكات في محور جمعية الزهراء غرب حلب، بين الفصائل المقاتلة والإسلامية من طرف، والقوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، فيما تتواصل الاشتباكات على محاور بريف حلب الجنوبي، بين هيئة تحرير الشام والفصائل من جهة، والقوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها من جهة أخرى، حيث تتركز الاشتباكات في محوري حجارة والرشادية، في معارك كر وفر بين الطرفين، تترافق مع قصف عنيف ومكثف بينهما، وسط معلومات مؤكدة عن تمكن تحرير الشام من استعادة السيطرة على حجارة، كما أسفرت الاشتباكات المترافقة مع القصف الصاروخي عن خسائر بشرية بين طرفي القتال، في حين شوهدت طائرات حربية وطائرات استطلاع تحلق في سماء ناحية بلبلة بريف مدينة عفرين شمال غرب حلب وذلك لليوم الثاني على التوالي، حيث كان قد شوهدت طائرات استطلاع وأخرى حربية تحلق مساء أمس أيضاً في المنطقة.

وفي السويداء ارتفع إلى 7 بينهم 6 من عائلة واحدة بينهم مواطنة ومن ضمنهم شقيقان اثنان عدد الذين  قضوا جراء استهداف حافلة صغيرة كانوا يستقلونها على الطريق الواصل بين قريتي حران والدويرة بريف السويداء، على صعيد متصل تراجعت حدة الاشتباكات في محور حران والدويرة، بين مسلحين موالين لالقوات الحكومية السورية من جهة، ومسلحين آخرين في المنطقة، قضى على إثرها أكثر من 10 أشخاص بين الطرفين، هم 3 على الأقل قتلوا من المسلحين الموالين لالقوات الحكومية السورية، و7 على الأقل من المسلحين الآخرين، فيما أصيب عدد آخر منهم بجراح.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

داعش يتقدم داخل 10 قرى في حماة وتجدُد القصف العنيف على الغوطة الشرقية داعش يتقدم داخل 10 قرى في حماة وتجدُد القصف العنيف على الغوطة الشرقية



أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 10:11 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أبرز فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 09:01 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - طيران الإمارات يبدأ تسيير رحلات يومية إلى تل أبيب آذار المقبل

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 21:02 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

الفراولة .. فاكهة جميلة تزيد من جمالك

GMT 01:37 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

الفنانة وفاء عامر تؤكّد نجاح مسلسل "الطوفان"

GMT 10:00 2015 الثلاثاء ,16 حزيران / يونيو

شركة الغاز توصي بتوزيع 26 مليون ريال على مساهميها

GMT 00:29 2015 السبت ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مبروك يستأنف مشوار كمال الأجسام ويشارك في بطولة العالم

GMT 09:08 2019 الأحد ,27 كانون الثاني / يناير

إطلالات مخملية للمحجبات من وحي مدونة الموضة لينا أسعد

GMT 17:47 2018 الخميس ,16 آب / أغسطس

20 وصية للتقرب إلى الله يوم "عرفة"

GMT 10:13 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات رفوف للحائط لتزيين المطبخ و جعله أكثر إتساعا

GMT 04:59 2018 الأربعاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

"مرسيدس" الكلاسيكية W123"" أفخم السيارات

GMT 06:09 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

راغب علامة يحتفل بعيد ميلاد إبنه لؤي في أجواء عائلية

GMT 21:51 2017 الثلاثاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

سيرينا وليامز تُجهّز للعودة من جديد إلى عالم التنس

GMT 10:02 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

ببغاوات تصنع أدوات باستخدام أجزاء مختلفة لتصل إلى الغذاء

GMT 21:09 2016 الجمعة ,29 كانون الثاني / يناير

كيا كادينزا 2017 بشكلها الجديد من كوريا الجنوبية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday