استشهاد الأسير المُحرَّر معتز حجازي إثر اشتباكات مُسلّحة مع القوات الإسرائيليّة
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

اتّهمته سُلطات الاحتلال بمحاولة اغتيال الحاخام المتطرِّف إيهودا غليك

استشهاد الأسير المُحرَّر معتز حجازي إثر اشتباكات مُسلّحة مع القوات الإسرائيليّة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - استشهاد الأسير المُحرَّر معتز حجازي إثر اشتباكات مُسلّحة مع القوات الإسرائيليّة

استشهاد الأسير المُحرَّر معتز حجازي
القدس المُحتلّة – وليد أبوسرحان

استُشهِد الأسير المُحرَّر معتز إبراهيم خليل حجازي (32 عامًا)، في حي الثوري في القدس الشرقية، صباح الخميس، عقب اشتباك مُسلّحة مع قوات خاصة إسرائيليّة وصلت منزله بهدف اعتقاله.

واشتبك حجازي مع القوات الإسرائيلية الخاصة التابعة لوحدة مكافحة التطرُّف؛ حيث أردته شهيدًا برصاصها في ظلّ اتهامه بتنفيذ محاولة اغتيال الحاخام الإسرائيلي المتطرِّف إيهودا غليك، ليلة الخميس، حيث أطلق النار عليه من مسافة قريبة بعد أنَّ تحدَّث معه باللغة العبرية بلكنة عربية ثقيلة للتأكد من هويته.

وأفاد شهود عيان بأنَّ قوات الاحتلال أطلقت النيران من رشاشاتها على الشاب حجازي أثناء محاصرته على سطح منزله، وبعد تأكد القوات بإصابته وعدم قدرته على الحركة اقتحمت المنزل وسطح البناية وألقت عليه "خزانة المياه"، وتركته ينزف دون تقديم العلاج اللازم له حتى فارق الحياة.

وعلى ضوء محاولة اغتيال غليك، الذي ينظِّم اقتحامات المستوطنين للحَرم القدسي الشريف، أغلقت الشرطة الإسرائيلية المسجد الأقصى أمام جميع المصلّين والزائرين حتى إشعار آخر ومنعت مؤذن الأقصى من رفع آذان الفجر، حيث رفع أحد حراس المسجد الآذان عقب منع المؤذن من الدخول للمسجد.

وجاء إغلاق الأقصى بشكل كلي أمام المصلّين المسلمين في خطوة وصفت نادرة للغاية؛ بحُجة منع احتكاكات بين المسلمين واليهود بعد أنَّ حثّ نشطاء إسرائيليون من أقصى اليمين أنصارهم التوجّه بأعداد كبيرة، الخميس، إلى الموقع في أعقاب إطلاق الرصاص على الحاخام إيهودا غليك وإصابته بإصابة حرِجة من قِبل مجهول ليلة الخميس.

وقالت الناطقة بلسان شُرطة الاحتلال، لوبا السمري، بعد جلسة تقييم أمنية عقب محاولة اغتيال الحاخام غليك، وعلى ضوء الاستخبارات وتوصيات الجهات الأمنية ذات الصلة تقرَّر إغلاق الحَرم القدسي الشريف أمام الزائرين وأيضًا المصلّين المسلمين، منذ ساعات الليلة الماضية وحتى إشعار آخر.

وذكر مدير مستشفى شعاري تسيدك، جوناثان هاليفي، أنَّ الرجل المُصاب في حالة خطيرة لكنها مستقرة وخضع لجراحة بعد إصابته برصاصات في الصدر والبطن.

وذكرت مصادر طبية وشرطيّة إسرائيليّة إنَّ مجهولا أطلق النار، ليلة الخميس، على حاخام يهودي في الخمسينات من عمره في القدس، وأدى إلى إصابته بجرِاح بالغة الخطورة.

وعُرف غليك بموافقه المتطرِّفة تجاه المسجد الأقصى؛ حيث كان يدعو بشكل دائم لتنفيذ اقتحامات للمسجد وهدم قبة الصخرة وبناء "الهيكل المزعوم"، إضافة إلى تنظيم برنامج اقتحامات يومي للمسجد برفقة متطرِّفين آخرين، وكان غليك يعتدي على حارس الأقصى والمرابطين واستفزازهم بتقديمه شروحات عن "الهيكل".

وأكد موشي فيغلين، نائب بارز في الكنيست الإسرائيلي من حزب الليكود، الذي يتزعّمه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، إنَّ غليك أطلق عليه الرصاص عقب خروجه من المؤتمر الذي عُقِد تحت عنوان "إسرائيل تعود إلى جبل المعبد". 

وعُقد المؤتمر برئاسة كل من نائب وزير الأديان إيلي بن دهان، ورئيسة اللجنة الداخلية في الكنيست ميري ريجيف، ونائب رئيس الكنيست موشيه فيغلين، ونائب رئيس بلدية القدس، دوف كلمانوفيتش، والحاخامات يهودا غليك، يسرائيل آرائيل، يوسف ألباوم، والعديد من قادة منظّمات الهيكل المزعوم، وقادة الجمعيات والمنظّمات المتطرِّفة.

وفي ظل الاستنفار الأمني الذي أعلنته إسرائيل عقب إطلاق النار على غليك استُشهِد الأسير المُحرَّر معتز حجازي برصاص قوات الاحتلال الخاصة، التي اقتحمت منزله في حي الثوري في القدس المُحتلّة.

وذكرت مصادر محلية في القدس أنَّ وحدات خاصة ومستعربين اقتحمت حي الثوري عند الساعة 2:30 فجرًا، واعتلت أسطح العديد من البنايات الملاصقة لمنزل عائلة حجازي، كما حاصرت مداخل منزله، وحصل اشتباك مُسلّح بين حجازي وقوات الاحتلال.

وعلى ضوء تدهور الأوضاع الأمنية رفع جيش الاحتلال الاسرائيلي حالة التأهب في صفوفه في الضفة الغربية، فيما نقل المزيد من وحدات حرس الحدود إلى القدس الشرقية؛ تحسبًا لإمكان اندلاع مواجهات عنيفة.

وانتشر جيش الاحتلال، صباح الخميس، بشكل مكثّف في مناطق الاحتكاك ما بين المستوطنين والفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس الشرقية؛ خشية من إقدام المستوطنين على تنفيذ عمليات ثأر ضد الفلسطينيين بذريعة محاولة اغتيال المتطرِّف غليك.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استشهاد الأسير المُحرَّر معتز حجازي إثر اشتباكات مُسلّحة مع القوات الإسرائيليّة استشهاد الأسير المُحرَّر معتز حجازي إثر اشتباكات مُسلّحة مع القوات الإسرائيليّة



GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:43 2015 الأحد ,20 أيلول / سبتمبر

القنبلة والقرار

GMT 06:44 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

من هتلر والإنجيل إلى "داعش" والقرآن

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 06:41 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

فيروس "ترامب" اخترق النظام الأمريكى
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday