الاحتلال ينتهك القوانين والأعراف الدولية ويواصل سياسة ملاحقة أطفال القدس واعتقالهم
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

اعتقلت العام الماضي نحو 1500 طفل فلسطيني غالبيتهم من القدس وضواحيها

الاحتلال ينتهك القوانين والأعراف الدولية ويواصل سياسة ملاحقة أطفال القدس واعتقالهم

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الاحتلال ينتهك القوانين والأعراف الدولية ويواصل سياسة ملاحقة أطفال القدس واعتقالهم

سلطات الاحتلال الإسرائيلي
القدس المحتلة – محمد حبيب

تواصل سلطات الاحتلال الإسرائيلي سياسة ملاحقة واعتقال أطفال مدينة القدس ، منتهكة بذلك القوانين والأعراف الدولية وحتى القوانين الإسرائيلية، حيث اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الثلاثاء، طفلًا مقدسيًا في السادسة من عمره، واحتجز في مركبة تابعة لشرطة الاحتلال، ثم اقتيد إلى مركز للشرطة للتحقيق معه، ولم يطلق سراحه إلا في الساعات الأولى من فجر الأربعاء.

وعلم أن الطفل أ. ز، وهو من وادي الجوز، قد أُعتقل قرابة الساعة السابعة من مساء الثلاثاء مع شقيقه وليد، الذي لم يتجاوز الثانية عشرة من العمر، من قبل مستعربين، بادعاء رشق حافلة إسرائيلية بالحجارة، بالرغم من أن القانون يمنع اعتقال أو احتجاز طفل دون سن الثانية عشرة.

وجاء أن الطفلان الشقيقان نقلا بمركبة تابعة لشرطة الاحتلال إلى موقف سيارات تابع لمركز الشرطة القطري حتى الساعة الحادية عشرة ليلا، حيث نقلا إلى داخل مركز الشرطة، ولم يطلق سراح الطفل ابن السادسة إلا في الساعة الثالثة والنصف فجرًا.

وأكد أبناء العائلة أنهم شاهدوا الطفلين في داخل مركبة الشرطة حتى الساعة الحادية عشرة ليلًا، حيث أخضعا للاستجواب، ومنع ذوو الطفلين من مقابلتهما.

ويذكر معتز، وهو عمّ الطفل، أنه تم منعهم من رؤيتهما، كما منع الطفلان من الحصول على طعام أو ماء.

ويقول والد الطفل أن المحقق عرض عليه محضر التحقيق، والذي تضمن توجيه سؤال للطفل عما إذا كان يريد أن يصبح شهيدًا، وأن الطفل أجاب على السؤال بالإيجاب.

أما بالنسبة للشقيق الثاني فقد طلبت الشرطة تمديد اعتقاله لمدة ثلاثة أيام، بيد أن القاضي أخلى سبيله بشروط مقيدة شديدة، بينها دفع كفالة مالية عالية، وإخضاعه للحبس المنزلي في تل أبيب.

يشار إلى أن قوات الاحتلال كانت قد اعتقلت العام الماضي نحو 1500 طفل، بينهم ألف طفل على الأقل من القدس وضواحيها.

ويتعرض الأطفال المعتقلون إلى سلسلة من الانتهاكات والاعتداءات بدءا من لحظة الاعتقال وحتى صدور الحكم، وبضمنها الاعتقال في ساعات الليل المتأخر وتقييد اليدين وتعصيب العيون والتحرش الجنسي والحرمان من الطعام والماء.

كما أن الإجراءات القانونية قاسية جدا، بحسب مؤسسة الضمير، لدرجة أن بعض الأطفال يفضلون الاعتراف بتهمة رشق الحجارة ليحكم عليهم بالسجن الفعلي لعدة شهور بدلًا من الإفراج عنهم للحبس المنزلي حتى نهاية الإجراءات القانونية والتي قد تمتد لتسعة شهور.

من جهته أوضح رئيس هيئة شؤون الأسرى عيسى قراقع، أن استمرار اعتقال الأطفال القاصرين بشكل منهجي ومستمر وملاحقة طفولتهم واستخدام القمع والتعذيب والتنكيل بحقهم هو انتهاك وإهانة للعدالة الإنسانية ولأطفال العالم ولكل مجتمع إنساني وحضاري على هذه الأرض.

وأشار إلى أنه منذ بداية عام 2015 وصلت حالات اعتقال الأطفال إلى 120 حالة أعمارهم أقل من 18 عام ويشمل ذلك البنات الصغيرات، وأن 95% من هؤلاء الأطفال تعرضوا للضرب والتهديد خلال اعتقالهم.

وحذر قراقع من نتائج الاعتقال على الأطفال ومستقبلهم ونفسيتهم لما يترك الاعتقال من آثار نفسية ومرضية وأعراض خطيرة على حياة الطفل الأسير ومستقبله.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الاحتلال ينتهك القوانين والأعراف الدولية ويواصل سياسة ملاحقة أطفال القدس واعتقالهم الاحتلال ينتهك القوانين والأعراف الدولية ويواصل سياسة ملاحقة أطفال القدس واعتقالهم



GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:51 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 3 مواطنين من الخليل بينهم محاميان

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:58 2020 الأحد ,20 كانون الأول / ديسمبر

43 مستوطنا يقتحمون الأقصى

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 04:42 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جيجي حديد تكشف طريقة تعاملها مع ضغوط الشهرة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday