الطيران المروحي يستهدف اليرموك بأكثر من 13 برميلًا متفجرًا
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

بالتزامن مع سقوط صواريخ عدة على أماكن في المخيم

الطيران المروحي يستهدف "اليرموك" بأكثر من 13 برميلًا متفجرًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الطيران المروحي يستهدف "اليرموك" بأكثر من 13 برميلًا متفجرًا

الطيران المروحي يستهدف "اليرموك"
دمشق - نور خوام

ارتفع عدد البراميل المتفجرة التي ألقاها الطيران المروحي على مناطق في مخيم "اليرموك" وجنوب دمشق، إلى أكثر من 13، بالتزامن مع سقوط صواريخ عدة أطلقتها القوات الحكومية ويعتقد أنها من نوع أرض - أرض على أماكن في المخيم.

وتعرضت مناطق في المخيم لقصف من قبل القوات الحكومية بقذائف الهاون، ما أدى إلى سقوط عدد من الجرحى وأضرار مادية في ممتلكات مواطنين، وأنباء عن قتيل، في حين دارت اشتباكات متقطعة بين تنظيم "داعش" من جهة، و"أكناف بيت المقدس" ومقاتلين داعمين لها من فصائل متشددة من جهة أخرى، في المخيم، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

ولقي 3 مقاتلين من فصيل متشدد مصيرهم إثر اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها في مناطق على الطريق الواصل بين محافظتي دمشق والسويداء بالقرب من قرية براق.

واستمرت الاشتباكات العنيفة بين مقاتلي فصائل متشددة ومقاتلة وحركة "أحرار الشام" و"جبهة النصرة" (تنظيم القاعدة في بلاد الشام) من طرف، ومقاتلي "سرايا الجهاد" من طرف آخر، في منطقة القحطانية ومحيطها في ريف القنيطرة.

وتزامن ذلك مع قصف متبادل بين الطرفين، إذ ارتفع عدد الذين لقوا مصيرهم إلى 23، وأسر ما لا يقل عن 15 من عناصر "سرايا الجهاد"، فيما تمكنت "النصرة" و"أحرار الشام" والفصائل من التقدم والسيطرة على نقاط ومقار جديدة لـ"سرايا الجهاد" في القحطانية ومحيطها.

وسيطر "فيلق الشام" المنضوي تحت "جيش الفتح" على منطقة مصيبين في الطريق الواصل بين أريحا وسراقب، في محافظة إدلب، بعد اشتباكات مع القوات الحكومية والمسلحين الموالين لها.

وقصفت القوات الحكومية بقذائف الهاون أماكن في قرية الرامي في جبل الزاوية، عقبه إلقاء الطيران المروحي براميل متفجرة عدة على مناطق في القرية ومناطق أخرى في قريتي مرعيان وبسامس بجبل الزاوية، بينما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدتي سراقب ومعربليت، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وألقى الطيران المروحي براميل متفجرة عدة على مناطق في قرى العنكاوي وقسطون والحواش في ريف حماه الشمالي الغربي، بينما قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة أماكن في قرية الدويرينة في منطقة جبل شحشبو، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وفي محافظة درعا؛ قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة مناطق في بلدة النعيمة الريفية، بينما جددت القوات الحكومية قصفها لأماكن في بلدة بصر الحرير، في حين ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة عدة بعد منتصف ليل الثلاثاء - الأربعاء على مناطق قرب ملحية العطش وفي منطقتي بصر الحرير والحراك، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وجددت القوات لحكومية قصفها على مناطق سيطرة الكتائب المقاتلة بمحيط بلدتي نبل والزهراء في ريف حلب الشمالي، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، بالتزامن مع اشتباكات بين الكتائب المتشددة و"جبهة النصرة" من طرف، وقوات "الدفاع الوطني" ومسلحين محليين من بلدتي نبل والزهراء اللتين يقطنهما مواطنون من الطائفة الشيعية من طرف آخر في محيط بلدة الزهراء في ريف حلب الشمالي.

وقصف الطيران الحربي مناطق في محيط مطار "كويرس" العسكري، الذي يحاصره مقاتلو تنظيم "داعش" في ريف حلب الشرقي. ونفذ الطيران الحربي غارات عدة على أماكن في مدينة الباب، التي يسيطر عليها تنظيم "داعش" في الريف الشمالي الشرقي لحلب.

وهدم أفراد تنظيم "داعش" القبور في منطقة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي، بينما دارت اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والمتشددة وجبهتي "النصرة" و"أنصار الدين" من طرف، والقوات الحكومية مدعمة بمسلحين موالين لها من جنسيات سورية وعربية وآسيوية من طرف آخر، في محيط قرية باشكوي في ريف حلب الشمالي.

ودارت اشتباكات بين الكتائب المقاتلة والمتشددة من طرف، والقوات الحكومية والمسلحين الموالين لها من طرف آخر، في محيط اللواء 80 قرب مطار "النيرب" العسكري شرق حلب. وفتح الطيران الحربي نيران رشاشاته الثقيلة على مناطق في أحياء الميسر وقاضي عسكر ومناطق أخرى في حلب القديمة، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية.

وقصف الطيران الحربي أماكن في حي باب الحديد في حلب القديمة، ما أدى لسقوط قتيلين على الأقل، في حين قتل 3 مواطنين هم رجل واثنين من أطفاله جراء سقوط قذائف على مناطق تسيطر عليها القوات الحكومية في مدينة حلب، كما قتل طفل جراء إصابته برصاص قناص، كذلك قتل طفل متأثرًا بجراح أصيب بها جراء سقوط قذيفة على حي صلاح الدين في وقت سابق.

وفي ريف دمشق؛ قصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين مناطق في الجبل الشرقي لمدينة الزبداني، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية، كما استمرت الاشتباكات بين تنظيم "داعش" من جهة، ومقاتلي الفصائل المتشددة والمقاتلة من جهة أخرى، عند أطراف القلمون الشرقي ومعلومات مؤكدة عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

ونفذ الطيران الحربي غارات عدة على مناطق في قرية المريعية في ريف دير الزور، ومناطق أخرى في محيط مطار "دير الزور" العسكري، بينما تعرضت أماكن في قرية المريعية وأماكن أخرى في محيط مطار دير الزور العسكري لقصف من قبل القوات الحكومية، ولم ترد معلومات عن خسائر بشرية. واستهدف قصف الطيران الحربي على مدينة دير الزور مستشفى للأطفال، وأسفر عن قتل 5 أفراد من عائلة واحدة بينهم طفلان ومواطنتان.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الطيران المروحي يستهدف اليرموك بأكثر من 13 برميلًا متفجرًا الطيران المروحي يستهدف اليرموك بأكثر من 13 برميلًا متفجرًا



GMT 09:02 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بنيامين نتنياهو يطلب تأجيل محاكمته وغانتس يدرس الاعتزال

GMT 07:18 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

بيلوسي تؤكد أن الكونغرس سيعاود انعقاده لإقرار فوز بايدن
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:01 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيّدة

GMT 19:59 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 09:47 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل أسيرا محررا من جنين على حاجز عسكري

GMT 16:55 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أمور إيجابية خلال هذا الشهر

GMT 11:43 2015 الأحد ,20 أيلول / سبتمبر

القنبلة والقرار

GMT 06:44 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

من هتلر والإنجيل إلى "داعش" والقرآن

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 06:41 2017 السبت ,04 شباط / فبراير

فيروس "ترامب" اخترق النظام الأمريكى
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday