اللجنة الوطنية للمقاطعة تُدين التراجع عن طلب طرد إسرائيل من فيفا
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

اعتبرت أنَّ الأمر يعكس فقدان القدرة على أبسط صور المقاومة

"اللجنة الوطنية للمقاطعة" تُدين التراجع عن طلب طرد إسرائيل من "فيفا"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "اللجنة الوطنية للمقاطعة" تُدين التراجع عن طلب طرد إسرائيل من "فيفا"

اللجنة الوطنية لمقاطعة إسرائيل
القدس المحتلة - ناصر الأسعد

دانت اللجنة الوطنية لمقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها، سحب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم مشروع التصويت في مؤتمر الاتحاد الدولي لكرة القدم الساعي لطرد الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم من "فيفا" في آخر لحظة.

وطالبت اللجنة في بيانٍ لها، بمحاسبة المسؤولين عن هذا التخاذل الجديد الذي يذكر بالتراجع عن التصويت في مجلس حقوق الإنسان لصالح تبني تقرير "غولدستون" بشأن المجزرة الإسرائيلية في غزة العام 2009.

وأشارت إلى أنَّ تراجع المستوى الرسمي الفلسطيني في مؤتمر "فيفا" جاء مقابل وعود لا تنطلي على أحد بتشكيل لجنة "رقابة" لبحث شكاوى الاتحاد الفلسطيني ضد ممارسات إسرائيل الاحتلالية والعنصرية ضد الرياضة الفلسطينية، بعد رفض "فيفا" التدخل في مطلب منع فرق المستعمرات من المشاركة في الدوري الإسرائيلي.

وأضاف البيان: لقد سئم شعبنا هذه اللجان الوهمية الهادفة بشكل رئيسي لتعطيل آليات عزل إسرائيل دوليًا، التي عادة ما تعيق إسرائيل عملها فتنتهي بلا شيء سوى تكريس الهزيمة واليأس.

وتابع البيان: لم يرضخ المسؤولون الفلسطينيون لإملاءات إسرائيل وحلفائها من خلال سحب مشروع طرد إسرائيل من "فيفا" وحسب، بل وبقبول تنظيم مباراة "سلام" بين الفريقين "الوطنيين"، الإسرائيلي والفلسطيني، ما يشكل خرقا جديدا لا يقبل التأويل لمعايير مقاطعة إسرائيل ومعايير رفض التطبيع معها المقرة من الغالبية الساحقة في المجتمع الفلسطيني، بأحزابه وقواه ونقاباته واتحاداته الشعبية، في المؤتمر الوطني الأول لمقاطعة إسرائيل "BDS" في 11/2007.

واعتبر البيان أنَّ هذا الرضوخ الرسمي الفلسطيني للضغوط الإسرائيلية في "فيفا" هو استمرار لنهج يعكس فقدان القدرة على ممارسة أبسط أشكال مقاومة إسرائيل، أي محاسبتها في المحافل الدولية وعزلها، مشددًا على أنَّ هذا النهج الرسمي المرفوض جماهيريا، والذي يتلخص في مقولة، "لا نريد أعداء لإسرائيل"، هو نقيض المقاومة، كل مقاومة، وهو إضعاف لحركة المقاطعة وسحب الاستثمارات وفرض العقوبات (BDS)، التي تعتبرها إسرائيل "تهديدا استراتيجيا" لنظام الاحتلال والاستعمار الاستيطاني والأبارتهايد الذي تمارسه ضد شعبنا.

وأشار إلى أنَّ تفاخر رئيس وزراء العدو، بنيامين نتنياهو، ووزراء حكومة أقصى اليمين الإسرائيلي بهذا "النصر الكبير" للدبلوماسية الإسرائيلية هو النتيجة الطبيعية لهذا النهج المدمر.

وشدد على أنَّ تراجع المسؤولين الفلسطينيين عن طرد إسرائيل من "فيفا" أحبط جهود الآلاف من ناشطي المقاطعة الرياضية لإسرائيل وشكل خيبة أمل كبيرة ليس فقط للرياضيين الفلسطينيين بل ولكل الشعب الفلسطيني الذي كان يأمل في محاسبة إسرائيل على جرائمها بحق شعبنا في هذا المحفل الدولي الهائل التأثير.

وبيَّن أنَّ ما جرى في مؤتمر "فيفا" على يد الوفد الفلسطيني يشكل خرقا واضحا لقرار المجلس المركزي الفلسطيني الأخير القاضي بدعم حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها (BDS) ودعوة دول وأحرار العالم لمقاطعة إسرائيل.

وتساءل البيان: كيف يستوي هذا القرار لأعلى هيئة في منظمة التحرير الفلسطينية مع قيام مسؤول فلسطيني في "فيفا" بعكس ذلك بل وبمصافحة رئيس الاتحاد الإسرائيلي لكرة القدم أمام العالم؟، متابعًا: لم نر في التاريخ نظاما غارقا في الاستعمار والعنصرية يتراجع طوعا عن عنصريته واستعماره من خلال الاستجداء والمصافحات ولقاءات التطبيع، دون مقاومة وتضامن دولي فاعل.

وأكدت اللجنة الوطنية لمقاطعة إسرائيل أنَّ حركة المقاطعة (BDS) ستسمر في النضال الشعبي مع أحرار العالم في الوطن العربي والعالم على جميع الأصعدة لعزل دولة الاحتلال والأبارتهايد ومؤسساتها والشركات المتواطئة في انتهاكاتها للقانون الدولي وحقوق الإنسان، كما عزل نظام الأبارتهايد في جنوب أفريقيا من قبل، حتى تنصاع بالكامل للقانون الدولي وتستجيب لحقوق الشعب الفلسطيني، كل الشعب، غير القابلة للتصرف، وأهمها الحق في تقرير المصير، والذي لا يتحقق دون إنهاء الاحتلال وإحقاق حق العودة إلى الديار وإنهاء نظام الأبارتهايد الصهيوني.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اللجنة الوطنية للمقاطعة تُدين التراجع عن طلب طرد إسرائيل من فيفا اللجنة الوطنية للمقاطعة تُدين التراجع عن طلب طرد إسرائيل من فيفا



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 09:56 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ترامب يبحث بناء منصة خاصة له بعد حذف حسابه على "تويتر"

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 08:30 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العقرب" في كانون الأول 2019

GMT 01:38 2016 السبت ,31 كانون الأول / ديسمبر

منظمة عراقية تدرب السيدات على الحرف اليدوية

GMT 07:53 2020 الإثنين ,06 تموز / يوليو

الموت يفجع المطرب اليمني وليد الجيلاني

GMT 07:20 2016 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

التعددية سلاح ذو حدين عربيًا

GMT 22:48 2017 الإثنين ,06 شباط / فبراير

ترامب: إيران تلعب بالنار؟!
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday