أوابك تعلن انفاق مليار و753 مليون دولار على  الربط الكهربائي العربي من موازنة مليارين
آخر تحديث GMT 13:02:00
 فلسطين اليوم -

تكلفة المشروع الخليجي 1،1 مليار دولار أميركي

"أوابك" تعلن انفاق مليار و753 مليون دولار على الربط الكهربائي العربي من موازنة مليارين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "أوابك" تعلن انفاق مليار و753 مليون دولار على  الربط الكهربائي العربي من موازنة مليارين

الربط الكهربائي العربي
الكويت ـ فلسطين اليوم

بلغت التكلفة الإجمالية لمشاريع الربط الكهربائي العربي على مدى عقدين ماضيين ما يقارب ملياري دولار أميركي. ونقلت وكالة الأنباء الكويتية «كونا» عن منظمة الأقطار العربية المصدرة للبترول «أوابك» في تقريرها الشهري الذي أصدرته الأربعاء، أن ما أنفق على مشروع «الربط الكهربائي الثماني» بلغ نحو 556 مليون دولار، ونحو 196 مليون دولار لمشروع الربط الكهربائي المغاربي، ونحو 1.1 مليار دولار لمشروع الربط الكهربائي الخليجي.

وأضافت المنظمة أن معدلات استهلاك الطاقة الكهربائية في العديد من الدول العربية تشهد تزايدا مستمرا وبمعدلات مرتفعة نتيجة لعملية التوسع العمراني والزيادة السكانية المستمرة التي تشهدها دول المنطقة منذ عقود طويلة، مما استدعى بروز تحديات حقيقية للبحث عن أفضل الحلول الممكنة لتأمين الاحتياجات اللازمة من الطاقة الكهربائية.
وبينت أن ذلك يكون عبر ضخ المزيد من الاستثمارات الكبيرة لتقوية شبكات النقل الكهربائية أو من خلال تنفيذ مشروعات للربط الكهربائي مع الدول المجاورة لها، مبينة أن بعض الدول العربية بادرت في عملية الربط الكهربائي منذ خمسينيات القرن الماضي ابتداء من مشروع الربط بين الجزائر وتونس عام 1952، مرورا ببقية المشاريع العربية الثنائية.

ولفتت «أوابك» إلى أن التعاون العربي في مجال الكهرباء شهد مرحلة جديدة مع تأسيس الاتحاد العربي للكهرباء عام 1987، ثم إنشاء كل من المجلس الوزاري العربي للكهرباء عام 1994، وهيئة الربط الكهربائي لدول مجلس التعاون الخليجي عام 2001، حيث تهدف تلك المؤسسات إلى تنسيق السياسات العربية في مجال إنتاج الطاقة الكهربائية.

وأشارت إلى أن مشاريع الربط الكهربائي العربي من أبرز الإنجازات الرئيسية في مسيرة العمل العربي المشترك، وهي مشروع الربط الثماني بين مصر والعراق والأردن ولبنان وليبيا وفلسطين وسورية وتركيا، ومشروع الربط المغاربي بين ليبيا وتونس والجزائر والمغرب، ومشروع الربط الكهربائي لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وذكرت أنه يتم حاليا تنفيذ بعض المشاريع الثنائية العربية للربط الكهربائي، ومن أهمها مشروع الربط الكهربائي بين السعودية ومصر، مؤكدة أن هذه المشاريع تحظى بدعم كبير من قادة الدول العربية، وصدرت بشأنها العديد من القرارات على مستوى القمم العربية والتوصيات على مؤتمرات الطاقة العربية، وتحظى بصفة الأولوية في مشاريع التعاون العربي المشترك.

وبشأن الفوائد الاقتصادية والفنية والبيئية من مشاريع الربط الكهربائي، أوضحت «أوابك» بأنها تحقق العديد من الفوائد، أهمها تخفيض حجم الاستثمارات في قطاع توليد الطاقة الكهربائية والتغطية المتبادلة بين الدول في حالة حدوث انقطاع كهربائي مفاجئ. وبينت أن من الفوائد أيضا الاستفادة من اختلاف أوقات الذروة نتيجة لفارق التوقيت المحلي بين الدول إلى جانب الفوائد البيئية نتيجة التقليل من كمية الانبعاثات الغازية والمحافظة على مصادر الوقود الأحفوري، موضحة أن مشاريع الربط الكهربائي تحظى بأهمية استراتيجية نظرا إلى مساهمتها في تعزيز استعداد الدول لمواجهة التحديات المستقبلية في قطاع الكهرباء. وأشارت «أوابك» إلى الدور الحيوي للصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي في تمويل مشروعات الربط الكهربائي العربي، حيث ساهم بحوالي 678 مليون دولار، تمثل نحو 34 ٪ من التكاليف الإجمالية لمشاريع الربط الكهربائي العربي، إلى جانب مساهماته الأخرى على هيئة تقديم قروض ميسرة لبعض الدول العربية، لتقوية شبكاتها الكهربائية كخطوة أولى نحو تنفيذ مشاريع ربط شبكات تلك الدول بشبكات الدول المجاورة. ولفتت «أوابك» إلى أن الدول العربية تتجه الآن نحو مسار تكامل السوق العربية المشتركة للكهرباء، عبر مشروع ضخم يسعى لاستكمال الربط الكهربائي العربي الشامل، بإتباع نهج تدريجي متناغم ومتماسك لتطوير تجارة الكهرباء وتكامل السوق، بعدما قدمت دراسة «جدوى الربط الكهربائي العربي الشامل وتقييم استغلال الغاز الطبيعي في تصدير الكهرباء»، التي مولها الصندوق العربي بإشراف جامعة الدول العربية وجاءت بنتائج «جد محفزة». وقالت إن الأمانة العامة لـ«أوابك» تتابع التطورات في هذا المشروع الاستراتيجي التي بلغت مراحلها المتقدمة حيث تقوم الجامعة العربية حاليا في تجهيز المسودات النهائية للاتفاقية العامة للربط واتفاقية السوق. وذكرت أن من شأن ذلك تحقيق رؤية السوق العربية المشتركة للكهرباء في توفير آليات سوق إقليمية أوسع نطاقا لمزودي الخدمة ومنتجي الكهرباء في الدول العربية وتسهيل تدفق الكهرباء بين بلدان المنطقة كما لو كانت تتدفق داخل دولة واحدة، كما أكدت الأمانة دعمها المتواصل لكل هذه الجهود البناءة ذات المنفعة المشتركة للدول العربية. وأشارت إلى أن التطورات العالمية المتسارعة في صناعة الطاقة عموما وقطاع الطاقة الكهربائية، خصوصا تشكل فرصا استثمارية واعدة لإقامة مشروعات مشتركة في الربط الكهربائي بين الدول العربية والدول المجاورة لها وخصوصا الأوروبية، مما يسهم في ربط وتعزيز المصالح بين الجانبين.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أوابك تعلن انفاق مليار و753 مليون دولار على  الربط الكهربائي العربي من موازنة مليارين أوابك تعلن انفاق مليار و753 مليون دولار على  الربط الكهربائي العربي من موازنة مليارين



يبرز بشكل ساحر عندما ترتديه في ساعات النهار

تعلّمي كيفية تنسيق اللون الأحمر بأسلوب الملكة رانيا

عمان - فلسطين اليوم
من الألوان الأحب على قلب الملكة رانيا، اللون الأحمر الذي يبرز بشكل ساحر ومتألق عندما ترتديه في ساعات النهار، أو خلال تنسيقه مع الألوان الأخرى بأسلوي مميز من خلال التصاميم الواسعة والمحتشمة التي تليق بالملكة. شاهدي تألق اللون الأحمر عندما ترتديه الملكة رانيا وتعلّمي كيفية تنسيقه للحصول على إطلالة استثنائية. موضة الفستان الحريري الفاخر والأحمر بأسلوب الملكة رانيا لا تتردّد الملكة رانيا باختيار الفساتين الحمراء خصوصًا بالتدرجات القوية والملفتة للنظر، واللافت أنها اختارت هذه التصاميم الواسعة ونسّقتها مع الأقمشة البيضاء التي تبرز أسفل الركبة.  كما تتألق الملكة رانيا بالفستان الأحمر الحرير الذي يبرز من خلال أقمشة الساتان المشرقة واللماعة التي تنسدل بطبقات إضافية خلف التصميم، ونسّقته مع الحذاء الأزرق الجريء بشكل متموج...المزيد

GMT 04:01 2017 السبت ,29 إبريل / نيسان

أهمّ محطات حياة بريجيت زوجة إيمانويل ماكرون

GMT 05:31 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

إعتمد الليونة في التعامل مع الآخرين

GMT 14:43 2018 الإثنين ,22 كانون الثاني / يناير

نفحات من البرغموت في قمة عطر سان لوران الجديد

GMT 12:16 2017 الإثنين ,09 تشرين الأول / أكتوبر

جراح يحذر من إجراء عمليات تجميلية خارج المملكة
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday