تكيس المبايض لدى الأمهات يزيد فرص إصابة الأجنة بمرض التوحد
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

الاضطراب ينتج عن انخفاض مستويات الهرمونات الأنثوية

تكيس المبايض لدى الأمهات يزيد فرص إصابة الأجنة بمرض التوحد

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - تكيس المبايض لدى الأمهات يزيد فرص إصابة الأجنة بمرض التوحد

تكيس المبايض لدى الأمهات يزيد فرص إصابة الأجنة بمرض التوحد
لندن ـ كارين إليان

كشفت دراسة طبية جديدة عن سبب إصابة الأجنة بمرض التوحد؛ حيث أكدت أن الأطفال الذين يولدون لأمهات لديهن متلازمة تكيس المبايض، هم الأكثر عرضة للإصابة بالمرض، في بحث هو الأول الذي يربط بين هرمونات الأمهات والتوحد.

ووفقًا لـ"ديلي ميل" البريطانية، فإن تكيس المبايض هو اضطراب شائع يؤثر على 5-15% من النساء في سن الإنجاب، وهو معروف باسم متلازمة تكيس المبايض، ويحدث لأسباب عدة منها انخفاض مستويات الهرمونات الجنسية الأنثوية وارتفاع مستويات الهرمونات الجنسية الذكرية، وتدعى الأندروجينات.
وتشخيص الأمهات بمتلازمة تكيس المبايض يزيد من خطر إصابة الأجنة بمرض التوحد بنسبة 59%، وفقاً للدراسة.
وتدعم هذه النتائج فكرة أن التعرض للهرمونات الجنسية في وقت مبكر من الحياة قد يلعب دورًا مهمًا في تطوير مرض التوحد في كلا الجنسين.

وأكد كبير الباحثين، الدكتور كيرياكي كوسيدو، من قسم علوم الصحة العامة في السويد: إنه يضاعف مخاطر انتشار المرض بين الأمهات، فمع كل متلازمة تكيس المبايض والسمنة، يزاد بشدة الاندروجين.

تكيس المبايض لدى الأمهات يزيد فرص إصابة الأجنة بمرض التوحد

وتحقق الباحثون من قواعد البيانات الصحية والسجل السكاني السويدي، حيث بحثوا في تاريخ جميع الأطفال من سن 4 إلى 17 عامًا ولدوا في السويد بين العامين 1984 و2007، كما استخدم الباحثون مجموعة من البيانات المجهولة.
وتمثل اضطرابات التوحد مجموعة واسعة من الاضطرابات العصبية النمائية، وتتميز بضعف اللغة والتفاعل الاجتماعي، بالإضافة إلى النمطية والسلوكيات التعويضية.

ولم تكون الأسباب الكامنة وراء مرض التوحد معروفة، ولكن هناك أدلة تشير إلى أن التعرض لبعض الهرمونات الجنسية، مثل الإندروجين، في وقت مبكر في الحياة يمكن أن يلعب دورًا في المرض، والإندروجين هو المسؤول عن تطوير الخصائص الذكورية.

وتزيد مستويات الإندروجين لدى النساء اللاتي يعانين من متلازمة تكيس المبايض، مما جعل الباحثون يفترضون أن هذا الخلل قد يؤثر على خطر مرض التوحد لدى الأطفال، ووجدوا أن اضطرابات التوحد هي 4 أضعاف شيوعًا في الأطفال من الإحصائات الرسمية.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تكيس المبايض لدى الأمهات يزيد فرص إصابة الأجنة بمرض التوحد تكيس المبايض لدى الأمهات يزيد فرص إصابة الأجنة بمرض التوحد



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 09:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك

GMT 10:00 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تبدو مرهف الحس فتتأثر بمشاعر المحيطين بك

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 05:22 2016 الجمعة ,03 حزيران / يونيو

نيسان جي تي آر 2017 تحقق مبيعات عالية

GMT 06:18 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

يتناغم الجميع معك في بداية هذا الشهر

GMT 07:57 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إبقَ حذراً وانتبه فقد ترهق أعصابك أو تعيش بلبلة

GMT 01:42 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

حسين تصمّم مجموعة حديثة من ديكورات حفلة السبوع
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday