مارلين جلنفيل تنصح بالتقليل التدريجي للسكر المضاف في المشروبات الساخنة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

كشفت أن شرب الشاي أو القهوة يؤثّر على الافراج عن هرمونات التوتر

"مارلين جلنفيل" تنصح بالتقليل التدريجي للسكر المضاف في المشروبات الساخنة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "مارلين جلنفيل" تنصح بالتقليل التدريجي للسكر المضاف في المشروبات الساخنة

توصي الدكتورة مارلين جلنفيل الناس بأن يتخلصوا من أي من الاطعمة التي تحتوي على السكريات
واشنطن - يوسف مكي

ناقشت الدكتورة مارلين جلنفيل كيف يتأكد الانسان من وجود مشكلة مع السكر لا سيما في أوقات التوتر، واليوم تكشف كيف يمكن للانسان امساك نفسه عن تناول السكر والأطعمة البيضاء من أجل صالحه، وتشير " يأتي الناس الى عيادتي عادة يقولون أنهم غير قادرين على التوقف عن تناول السكر، ولكن سيتفاجأ الناس بسرعة تغير ذوقهم في تقدير الأطعمة الحلوة مثل البطاطس والجزر الحلو، وأود اقتراح في البداية على الناس أن يتجاهلوا أي من الاطعمة التي تحتوي على سكريات في خزانة الطعام الخاصة بهم."

وتابعت  الدكتورة جلنفيل :" عندما بدأت عملي في مجال التغذية منذ 30 عاما، كان أصعب على الناس تبني خيارات طبيعية فالخيارات لم تكن متاحة مثل اليوم، ولكن اليوم ان لم يمتلك الانسان الوقت كي يعد السلطة الخاصة به، فهو سيشتريها من المحلات التجارية متجنبا بذلك الأشياء التي تحتوي على مستويات عالية من السكر والمحليات ونفس الشيء ينطبق على السباغتي والماينونير، ويعتبر الأمر مجرد مسألة تعود على شراء ماركات مختلفة."

مارلين جلنفيل تنصح بالتقليل التدريجي للسكر المضاف في المشروبات الساخنة

ويجد الناس الكثير من الخيارات في متاجر المواد الغذائية الصحية المحلية التي تعرض بدائل غذائية خالية من السكر بدون مواد حافظة وبطعم لذيذ أيضا، وكتبت الدكتور مارلين كتاب يحتوي على بعض الوصفات الغذائية الخالية من السكر والتي تضمن للجميع أنها ستكون لذيذة الطعمن وتريد أن تري الناس أن الاطعمة الحلوة الغير محملة بالعناصر الغذائية وبسعرات حرارية عالية لا تحتوي على قيمة غذائية، وتنصح في البداية الناس على الأكل أقل وعدة مرات للحفاظ على توازن السكر في الدم وتجنب انخفاضه مما سيحفز الناس على البحث عن حل سريع مثل الشكولاته أو علبة البسكويت، ويتوجب على الانسان بالتالي تناول وجبة افطار جيدة وتناول الغذاء والعشاء ووجبات خفيفة في متصف الصباح ومنتصف بعد الظهر.

وتحث الناس على تناول الطعام في فترة لا تتجاوز الثلاثة ساعات كفاصل بين الوجبات وخاصة النساء كي يحافظن على مستويات ثابتة من السكر في الدم لتجنب الرغبة في تناول أي شيء حلو لتصحيح الهبوط، واذا كان الانسان يفوت الفطور فلن يستطيع السيطرة على مستويات السكر في الدم والتي ستنخفض بسرعة.

ويعني الافطار بالأصل كسر الصيام فالانسان يقضي الليل بدون أن يتناول الطعام، وأول شيء يجب أن يفعله عند الاستيقاظ هو تناول الفطور، واذا اختار الانسان في الفطور الحبوب السكرية فهي سترفع مستويات السكر في الدم ولكن هذا سيتبعه انخفاض لاحق لها بعد وقت قصير مما يعر الانسان انه بحاجة الى حل سريع اخر ويتناول طعام غبي بالسكر، ويمكن لوجود مادة الكافيين أن تجعل الانسان يتلهف الى السكر أكثر.

ويمكن للانسان ان يوقف نفسه عن تناول السكر وهي عادة يمكن له أن يعتادها مثل الاقلاع عن التدخين، ويستطيع بداية أن يقلل منه بشكل تدريجي، من خلال حذف الأطعمة التي تحتوي سكر مضاف من نظامه الغذائي، والاتجاه الى مكونات أكثر صحة، وان لم يكن لديه بديل يمكنه أن يعد الطعام بنفسه.

ويمكن التحول من تناول الاطعمة مثل الصلصات والمايوزنيز وتوابل السلطة والحبوب المعلبة التي تحتوي الكثير من السكر الى استخدام صلصات يعدها الانسان بنفسه وإضافة شراب القيقب الصحي عليها لجعل الطعام أفضل، وتأتي الخطوة التالية على قائمة التخلص من السكر على ايقاف اضافة السكر الى المشروبات الساخنة وغيرها من الاطعمة، ويرش بعض الناس السكر على حبوب الصباح خيارات سيئة، ويشابه هذا الامر رش الكثير من الناس الملح على الطعام قبل تذوقه، والتي ستكون مالحة بما فيه الكفاية.

ويعتبر التقليل التدريجي للسكر المضاف في المشروبات الساخنة مفيدا على مدى ايام أو ربما أسابيع، وبعدها يستطيع الانسان أن يلقى نظرة على الاطعمة الحلوة التي يتناولها مثل زبادي الفواكه التي يعتبره الكثير من الناس صحي بالرغم من أنه يحتوي على ثماني ملاعق صغيرة من السكر، واستبداله بشراء اللبن العضوي الطبيعي أو مزجه بالفواكه الطازجة، واختيار زبادي الاطفال المحلي بعصير الفاكهة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مارلين جلنفيل تنصح بالتقليل التدريجي للسكر المضاف في المشروبات الساخنة مارلين جلنفيل تنصح بالتقليل التدريجي للسكر المضاف في المشروبات الساخنة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 00:13 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

تجاربك السابقة في مجال العمل لم تكن جيدة

GMT 19:26 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

فيلم "ليلة شتاء دافئة" لعادل إمام ويسرا في عرض أول

GMT 06:02 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

"ساتفادا ريترتس" تطرح عطلة رائعة في فصل الشتاء

GMT 06:54 2017 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

أكثر من 100 صورة وملابس وأعمال فنية في معرض جديد في لندن

GMT 12:11 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

شركة"واتساب" تطلق تحديث لنسختي سطح المكتب والويب

GMT 06:12 2019 الأربعاء ,23 كانون الثاني / يناير

بوتين يريد التوصل الى معاهدة سلام مع اليابان

GMT 18:25 2018 الإثنين ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على سعر الدرهم المغربى مقابل الريال السعودي الاثنين

GMT 21:17 2018 الثلاثاء ,06 شباط / فبراير

تعرفي على طرق مميزة لرسم الحواجب للمبتدئات
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday