مستشفى  العائلة المقدسة في بيت لحم يحتفل باليوم العالمي للأطفال الخدج
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

شملت الفاعليات وفقرات وأنشطة اجتماعية وتثقيفية وتوعوية

مستشفى " العائلة المقدسة" في بيت لحم يحتفل باليوم العالمي للأطفال الخدج

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مستشفى " العائلة المقدسة" في بيت لحم يحتفل باليوم العالمي للأطفال الخدج

مستشفى العائلة المقدسة
بيت لحم - فلسطين اليوم

نظمت إدارة مستشفى العائلة المقدسة احتفالا باليوم العالمي للأطفال الخدج في إطار مشاركة منظمة مالطا ذات السيادة , وشمل الاحتفال الذي استمر لمدة ساعتين حفلة فنية هادفة وفقرات وأنشطة اجتماعية تعارفية وتثقيفية وتوعوية خاصة بالأسرة وموجهة لعائلات الأطفال الخدج وشارك في الاحتفال إلى جانب الاهالي وأطفالهم ميشيل بو سفيرة منظمة مالطا ذات السيادة لدى دولة فلسطين، وإدارة المستشفى، وأعضاء من مجلس الأمناء الدولي، أطباء وممرضين وشخصيات اعتبارية ومجتمعية , حيث تشرفت المستشفى باستقبال ما يزيد عن 45 طفل ولدوا في مستشفى العائلة المقدسة عام 2015، وهم اللذين ولدوا مبكرًا بعمر حملي أقل من 32 أسبوعًا، والآن بلغو سن ثلاث سنوات وكان أقلهم وزنًا في تلك السنة طفل بلغ وزنه 500 غرام بعمر حملي 24 أسبوع، وهو الآن بصحة ممتازة.

وجرى تفاعل إيجابي بين الطاقم الطبي التابع للمستشفى والأهالي والأطفال وهم اللذين أمضوا فترات طويلة سويًا في المستشفى ولم يلتقوا منذ فترة طويلة , وأحيا المهرج عمو القصير من خلال كلية الكتاب المقدس فقرات فنية وموسيقية حافلة , تفاعل معها الأطفال وأهاليهم، حيث عمت الفرحة وارتسمت البسمة على وجوه الجميع دون استثناء من إدارة المستشفى والأطباء والممرضين والأهل والأطفال.

و سلمت السفيرة بو في نهاية الحفل الأطفال وذويهم هدايا رمزية تذكارية وأخذت صورًا جماعية في رحاب المستشفى , وقالت السفيرة، "إن افضل اللحظات في الحياة هي أن ترى هولاء الأطفال وهم يحتفلون بعيد ميلادهم الثالث بعد ما عانوه، هم وذويهم، لذلك قمنا بهذه الاحتفالية المتواضعة بمناسبة اليوم العالمي للاطفال الخدج، ودعونا لها مواليد 2015 من الذين ولدوا بعمر حملي أقل من 32 أسبوع، للاحتفاء بهم ومعهم  بمعجزة الحياة، بالموسيقى، والهدايا، ولقاء معارفهم من الأطفال الآخرين الذين مروا بنفس التجربة".

وأوضحت أن قسم العناية بالأطفال الخدج يستقبل سنويًا ما يقارب 420 طفلًا لانقاذ حياتهم وإسعاد عائلاتهم , وأن مجلس أمناء المستشفى حدد التكاليف بما يعادل 50% من التكلفة الحقيقية، رغم انه المستشفى الوحيد في المنطقة الذي يقدم مثل هذه الخدمة الطبية الخاصة بالأطفال الخدج الذين يولدون بأوزان قليلة جدًا تكاد أن تصل 500 غرام وبعمر حملي 24 أسبوع.

و أشارت سفيرة منظمة مالطا لدى دولة فلسطين ميشل بو بشأن دور مستشفى العائلة المقدسة " التزامنا بتقديم الخدمة الطبية الأفضل للشعب الفلسطيني هو التزام نابع من صلب قناعاتنا الإنسانية والأخوية والتزامنا بخدمة المحتاجين، وأن مستشفى العائلة المقدسة يحصل على اهتمام خاص , حيث  يقع في قلب مدينة بيت لحم مهد السيد المسيح , ونعمل على توفير أجواء الرعاية الطبية للحوامل والأمهات والأطفال في قسم العناية بالخدج وحديثي الولادة , و نسعى دائمًا لتكون أجواء المستشفى مشبعة بالمحبة والطمأنينة والسلام".

وتابعت السفيرة "إننا حريصون على أن يتلقى الجميع الرعاية اللازمة وخصصنا وحدة البحث الاجتماعي لمساعدة الحالات الإنسانية بما نستطيع من خلال صندوق دعم الفقراء" , وأضافت؛ "إن مستشفى العائلة المقدسة صرحًا طبيًا وتعليميًا واجتماعيًا مميزًا على مستوى فلسطين، ويحوز على ثقة الاهل، ويزرع البسمة على كل وجه جاء طالبًا الخدمة وباحثًا عن الأمل ووضع ثقته في كادرنا الطبي والتمريضي والإداري الذي لم يخيب أمله فعاد إلى أهله وذويه وقد من الله عليهم بسعادة البنين والبنات زينة الحياة الدنيا".

وشكرت بو كل من يساهم ويدعم ويمد يد العون للمستشفى لتطوير خدماته، كما شكرت الأهل وأثنت على كادر المستشفى بكل مكوناته، وقالت من يعمل بتفاني ويوصل الليل بالنهار ويتخلى عن جزء من حياته الخاصة ليخدم الاخرين يستحق منا الثناء والمحبة والتكريم , وقال رمزي طقاطقة والد أصغر مولود بعمرحملي 24 أسبوع ووزن 500 غرام ، أمام الحضور، "باسمي وباسم أهالي الأطفال اللذين ولدوا ولادة مبكرة، أشكر الأطباء والممرضين وجميع العاملين في المستشفى تقديرًا لهم على جهودهم الجبارة في مساعدة وانقاذ حياة أطفالنا، وأخص العاملين في قسم الخدمة الاجتماعية على مساعدتنا ومساندتنا ونحن كنا في أصعب الظروف , وكنا بأمس الحاجة للمساعدة والدعم المعنوي ".

وأضاف "طبعا ابني جود جاءنا بعد معاناة طويلة وصعبة، بعد صراعي الطويل مع المرض وبعد الشفاء قمنا بزراعة وكنا متلهفين لأن يثبت الحمل الأول، ومتلهفين ليصمد في بطن أمه، لكن ميلاد ابننا جود بعمر 24 اسبوع وقع علينا كالصاعقة، لأننا كنا نعتقد بأن استمرار حياته معجزة، لكن بحمد الله وفضله علينا ووجود هذا المستشفى وهؤلاء الاطباء والممرضين وطاقم المستشفى الذين يتمتعون بخبرة وكفاءة ويتحلون بروح انسانية قبل كل شيء، عاش جود وهو الآن يملأ حياتنا بالسرور والحب" , وتابع " شكرًا للمستشفى وشكرًا لزوجتي التي عانت أشد المعاناة ولكن معاناتها تكللت بفضل الله وفضل المستشفى بنجاح قل نظيره".

وأوضحت اخصائية الأطفال في مستشفى العائلة المقدسة الدكتورة ميشيلين قسيس أن اليوم العالمي لرعاية الأطفال الخُدج يهدف إلى التوعية للحد من انتشار الولادة الباكرة للأطفال وبيان أثرها والمشاكل التي تصاحبها، وكذلك سبل الوقاية والعلاج والرعاية لهم من خلال زيادة الوعي لدى الأباء والأمهات لتقليص عدد الولادات الباكرة في فلسطين وطرق الرعاية المطلوبة لهم من قبل ذويهم بعد خروجهم من المستشفى والمتابعة الطبية التي يحتاجونها مستقبلًا ، حيث تم دعوة الأهالي وذوي الأطفال الخدج لحضور هذه الفعاليات التوعوية لضمان تحقيق أهداف اليوم العالمي للطفل الخديج وكذلك زيادة تفاعل هذه الأسر وارتباطهم بأطفالهم الخدج، مؤكدةً أن منظمة الصحة العالمية حددت يوم 17 نوفمبر / تشرين الثاني من كل عام يومًا عالميًا للأطفال الخُدج، الذين هم غير مكتملين النمو نتيجة الولادة المكبرة وبالتحديد قبل بلوغ 37 أسبوعًا من الحمل.

وتمنت د. قسيس ضرورة قيام الجهات الصحية الرسمية ممثلة في وزارة الصحة الفلسطينية بزيادة التوعية عند الأهل من مخاطر الولادة الطبيعية وأهمية الرعاية الصحية خلال الحمل لتجنب الولادات المبكرة وفق توجيهات رسمية مستدامة للتعامل مع كل الجوانب التي تصب في خدمة المواطن الصحية، وقالت " نحن من جهتنا نحرص في إدارة المستشفى بشكل دائم على المشاركة في الأيام العالمية ومن ضمنها اليوم العالمي للطفل الخديج ".

وأوضحت أن فلذات أكبادنا أمانة يجب رعايتها حتى قبل ولادتهم من خلال المتابعة السليمة والدائمة اثناء فترة الحمل , بخاصة وإن كانت مؤشرات الخطر عالية في بعض حالات الحمل مع الازدياد المطرد في أعداد ولادات الأطفال الخدج , وأضافت د. قسيس أن قسم الأطفال في مستشفى العائلة المقدسة يضم قسم حديثي الولادة وقسم العناية المركزة لحديثي الولادة والذي يحتوي على 18 سرير مزود بأفضل الأجهزة الطبية والضرورية لتقديم أفضل عناية طبية للأطفال الخدج بالإضافة إلى نخبة متميزة من الأطباء المتخصصين في طب الأطفال وطب العناية المركزة لحديثي الولادة ويعتبر من أفضل المراكز في المنطقة.

وأضافت أنَّ، الكادر مدرب ضمن برامج ودورات بشأن كيفية التعامل والتواصل مع الأهالي بالإضافة إلى المولود، ويتم التعاطي مع الحالات بإنسانية بحتة بعيدًا عن أي مسميات ومراتب وظيفية.

وختمت د. ميشلين، مهمتنا إنسانية أكثر من كونها وظيفة طبية، فيجب أن نختار وننتقي الكلمات المناسبة التي نتحدث بها مع الأهالي من حيث مواساتهم وطمأنتهم، وتعزيز ثقتهم بأنفسهم، فبإمكان أية كلمة أن تحدث مشكلة وشرخًا كبيرًا في شخصهم من حيث لا نعلم.

يذكر أن مستشفى العائلة المقدسة في بيت لحم هو أحد مؤسسات منظمة مالطا ذات السيادة، والمستشفى يتمتع بالحماية الدبلوماسية وفقًا لاتفاقية التعاون المشتركة بين حكومة منظمة مالطا وحكومة دولة فلسطين.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مستشفى  العائلة المقدسة في بيت لحم يحتفل باليوم العالمي للأطفال الخدج مستشفى  العائلة المقدسة في بيت لحم يحتفل باليوم العالمي للأطفال الخدج



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:23 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات
 فلسطين اليوم - 10 أسباب ستجعلك تقرر زيارة الشارقة في الإمارات

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد
 فلسطين اليوم - دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 08:24 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن
 فلسطين اليوم - مذيعة أميركية تتوسل لدخول منزل الفنان دينزل واشنطن

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:10 2020 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اغتيال الناشطة حنان البرعصي يفتح ملف حقوق الإنسان في ليبيا

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 06:31 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يعتدون على منازل المواطنين غرب سلفيت

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 01:27 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

ميراندا كير تبرز في ثوب أبيض مع صندل فضي

GMT 00:52 2018 الجمعة ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

"كتائب القسام" تنشر صورا لأفراد قوة إسرائيلية داخل غزة

GMT 14:12 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

مؤشر الأسهم اليابانية يغلق على انخفاض الثلاثاء

GMT 08:59 2018 الإثنين ,02 إبريل / نيسان

عمل بطاطس هاش براون من ماكدونالدز

GMT 17:34 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

"ماسبيرو زمان" تكشف عن حوار نادر للفنانة نجاة

GMT 02:26 2015 الإثنين ,05 كانون الثاني / يناير

ضبط 27 طنًا من اللوز الفاسد في بلدة اليامون

GMT 14:45 2017 الجمعة ,13 كانون الثاني / يناير

توجيهات مفيدة لإزالة العفن والفطريات عن جدران المنزل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday