دراسة تثبت تقليل الطعام الصحي والرياضة نسبة الإصابة
آخر تحديث GMT 14:12:00
 فلسطين اليوم -

وزن الجسم يمثل 20% من حالات السرطان

دراسة تثبت تقليل الطعام الصحي والرياضة نسبة الإصابة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - دراسة تثبت تقليل الطعام الصحي والرياضة نسبة الإصابة

وزن الجسم يمثل 20% من السرطان
لندن ـ كاتيا حداد

أكد الخبراء أن واحدة من كل 5 حالات سرطان يمكن منعها إذا اتبع الناس أسلوب حياة أكثر صحة، فإن تغييرات بسيطة مثل اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة المزيد من التمارين يمكن أن يكون الفرق بين الحياة والموت.

وتركز المبادئ التوجيهية للوقاية من السرطان على أن العلاج يكمن في تغيير نمط الحياة للحد من الحالات الشاملة للسرطان، وحالات الوفاة. ويقول خبراء إن اتباع نمط حياة صحي يمكن أن يدرأ أشكالا مختلفة من هذا المرض، بما في ذلك سرطان الثدي وبطانة الرحم وسرطان القولون والمستقيم. وقالت الدكتورة ليندساي كولر من جامعة أريزونا والمؤلفة الرئيسية الدراسة الجديدة: "السلوكيات مثل سوء اختيارات النظام الغذائي وقلة النشاط البدني، واستهلاك الكحول الزائد ووزن الجسم الزائد وغير الصحي، يمكن أن يمثلوا أكثر من 20% من حالات السرطان، ويمكن بالتالي أن نمنع هذا المرض مع تعديل نمط الحياة. مضيفة أنه بأخذ التدخين في الاعتبار وإلغائه من المعادلة، يعتقد أن تلك العوامل التي هي قابلة للتعديل، تتسبب في ثلثي وفيات السرطان في الولايات المتحدة.

دراسة تثبت تقليل الطعام الصحي والرياضة نسبة الإصابة

حددت الدكتورة كولر وزملاؤها الدراسات التي نشرت في السنوات الـ10 الماضية، التي حللت نتائج الالتزام بالنظام الغذائي وممارسة المبادئ التوجيهية الصادرة عن الجمعية الأميركية للسرطان (ACS) أو / المعهد الأميركي لصندوق أبحاث السرطان العالمي (WCRF / AICR). وتوصي كلتا المنظمتين بالحفاظ على وزن صحي، وممارسة الرياضة بشكل منتظم، وتناول الكثير من الأطعمة ذات الأصل النباتي، والحد من الكحول. وتراوحت أعمار المشاركين في الدراسة بين 25-79 سنة في بداية الدراسة، وكان معظمهم من القوقاز.

وأظهرت المراجعة أن التقيد بالمبادئ التوجيهية للوقاية من السرطان كان السبب في انخفاض حالات السرطان بنسبة 10 – 45%، و14 – 61% انخفاض في جميع وفيات السرطان.
وأظهرت الدراسة أيضا انخفاض مستمر في حالات الإصابة بسرطان الثدي (19- 60%)، وسرطان بطانة الرحم (23 – 60%)، وسرطان القولون والمستقيم (27 – 52%) في كل من الرجال والنساء. وأظهرت الدراسة عدم وجود ارتباط ملموس بين التقيد بالمبادئ التوجيهية والإصابة بسرطان المبيض أو البروستاتة.


واستعرضت الدكتورة كولر وزملاؤها الدراسات التي وجدت أن الناس الذين اتبعوا المزيد من التوصيات للوقاية من السرطان نالوا فوائد أقوى. على سبيل المثال قالت الدكتورة كولر إن النساء اللائي التزمن بما لا يقل عن 5 توصيات، كن 60% أقل عرضة للإصابة بسرطان الثدي من أولئك اللاتي لم يلتزمن بأي من التوصيات، ومع الالتزام بكل توصية إضافية ينخفض خطر الإصابة بسرطان الثدي بنسبة 11%.

وقالت الدكتورة كولر إنه يجب على الأطباء ومسؤولي الصحة العامة الاستمرار في التشديد على توصيات الوقاية من السرطان للمرضى. ومولت هذه الدراسة من منحة دعم المركز الوطني للسرطان لمعهد السرطان، ونشرت في مجلة وباء السرطان "المؤشرات الحيوية والوقاية منها"، وهي مجلة للجمعية الأميركية لأبحاث السرطان.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دراسة تثبت تقليل الطعام الصحي والرياضة نسبة الإصابة دراسة تثبت تقليل الطعام الصحي والرياضة نسبة الإصابة



 فلسطين اليوم -

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:26 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 فلسطين اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 12:29 2018 السبت ,23 حزيران / يونيو

تعرّف على فوائد صيام الأيام الستة من شهر شوال

GMT 05:13 2018 الأربعاء ,16 أيار / مايو

بيت الشجرة يعدّ ملاذًا مثاليًا لمحبي الطبيعة

GMT 13:41 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

مقادير وطريقة إعداد الفول المدمس في المنزل

GMT 23:02 2015 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

الأيائل تعود إلى الدنمارك بعد غياب خمسة آلاف عام

GMT 00:49 2017 الثلاثاء ,06 حزيران / يونيو

سمية أبو شادي تكشف عن مجموعة أزياء للمحجّبات

GMT 12:19 2015 السبت ,19 أيلول / سبتمبر

التركمان في فلسطين

GMT 10:20 2017 الخميس ,12 تشرين الأول / أكتوبر

رانيا فريد شوفي تشارك جمهورها بصور من عيد ميلاد ابنتيها
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday