الشخير مع النوم العميق قد يؤدّي إلى انسداد الشعب الهوائية
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

يمكن أن يؤثر على القلب

الشخير مع النوم العميق قد يؤدّي إلى انسداد الشعب الهوائية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الشخير مع النوم العميق قد يؤدّي إلى انسداد الشعب الهوائية

الشخير أمر شائع بين الرجال اكثر من النساء
لندن ـ ماريا طبراني

يرتبط الشخير في أذهان الناس بالرجال الذين يعانون من وزن سائد أو ربما شربوا الكثير من الكحول، ولا يعتبر الشخير شائعًا بين النساء، وهناك واحدة امرأة واحدة تعاني من الشخير مقابل رجلين.
ويحدث الشخير في الأنسجة الرخوة في الأنف والحنجرة والتي تهتز بشكل مفرط عند استنشاق الهواء، ومن المرجح أن تزداد هذه الاهتزازات اذا كان التنفس عن طريق الفم، وإضافة الى الاحراج الذي يسببه الشخير يمكن أن يشير الى مشاكل صحية خطيرة.

وتعمل جوزي رولاندز البالغة من العمر 38 عاما كمصورة وتعيش في شمال ويلز وهي مطلقة وتعيش مع أطفالها دانيال وجي كوميني، وقام صديق سابق لها بتصويرها بالفيديو وهي تشخر وصعقت من الصوت الذي كانت تصدره، وتشير " لا أعتقد أن الأمر يعود الى وزني فلقد كنت دائما أرتدي قياس 8، ولكني كنت اتسائل دوما اذا كانت خياشيمي صغيرة، وطالما نسج الناس نكات مضحكة حولها، وهي في الحقيقة تأتي بنصف حجم خياشيم الناس العادية، وقد تسبب الأمر بالمشاكل لي."
وتابعت " لقد وجدت نفسي دائما مضطرة للتنفس من الفم، والذي كان يفقدني أنفاسي أثناء الجري، وكان الأمر يصبح أكثر مأساوية عندما اصاب بالبرد، وكنت أعاني من التهاب اللوزتين كثيرا أثناء طفولتي، ولا أستطيع النوم جيدا، وفي معظم الليالي أستيقظ الساعة الثانية فجرا ويستغرق الأمر نصف ساعة كي أعود للنوم مرة أخرى."
ويظهر تشريح الانف الكثير من الأسباب المتعلقة بالشخير، فاذا كانت خياشيم جوزي ضيقة فانها تنهار عند التنفس وبالتالي سيصدر صوت الشهير أو تضطر للتنفس من الفن، وستكون قنواتها الانفية أضيق أيضا وبالتالي من السهل انغلاقها بأي عالق، مما سيسبب الشخير، وفيما يتعلق بمشكلة اللوز أيضا بمنع دفق الهواء في الجزء الخلفي من الانف مما يسبب الشخير واضطرارها للتنفس عن طريق الفن، وينبغي عليها أن تحد من مسببات الحساسية في غرفة نومها من خلال الحفاظ عليها نظيفة ومسح الغبار دومًا وتجنب العث وحبوب اللقاح، ويمكنها ارتداء مقطع أنفي يوضع داخل فتحتي الأنف ليباعد بينهما يساعد في فتحهما.

الشخير مع النوم العميق قد يؤدّي إلى انسداد الشعب الهوائية

وتعيش ديبوريا جوزيف البالغة من العمر 55 عامًا في مانشتسر مع زوجا هاورد وهو رجل أعمال وأبنائها الثلاثة وتعمل كطبيبة، وتشرح حالتها " لقد كنت دائما أنام بعمق طول، وعندما بلغت سن ال12، وقعت عن أعلى سرير مرتفع، ومن وقتها وانا أشخر، ولكني انتبهت للمشكلة الحقيقية قبل سبع سنوات، بسبب اضطرار زوجي للاستيقاظ مرارًا بسبب صوت شخيري المرتفع والذي من شانه أن يتركه متعبًا طوال الوقت."

وأضافت " كنت مذهولة من الصوت المرتفع، ولم أكن أعاني من زيادة في الوزن وكنت امارس الرياضة من بينها جلسات مع مدرب شخصي، وأركب الدراجات وأمشي لا أدخن، وكطبيبة كنت اتسائل عما اذا كانت اعاني من توقف في التنفس أثناء النوم، فاستشرت جراح أنف وأذن وحنجرة، وطلب مني التحقق من معدل نبضات قلبي وكمية الأكسيجن، وأي تقطع في التنفس أثناء النوم، ولكن كل الفحوصات كانت طبيعية."

وتابعت " كنت أعرف ان الفك والحنك الضيق يمكن أن يكون لهما تأثير على الشخير، فاستشرت أخصائي في الوجه والفكين، واكتشف أن فكي ضيق جدا وهو مصدر مشكلتي، فأوصى لي الطبيب بقطعة بلاستيكية أرتدياها أثناء الليل تحمل الفك السفلي واللسان الى الامام ما يخلق مساحة أكبر في الجزء الخلفي من الحلق ويوقف اللسان عن الرجوع الى الخلف، ويمنع الانسداد."
ويمكن أن يؤثر ضيق الحلق أو على تدفق الهواء ويسبب الشخير، ومن الجيد ان ديبورا عرفت السبب فهذه المشكلة يمكن أن تسبب بامراض في القلب وسكتة دماغية، وتزداد سواء مع الوقت، ويعتبر مجرى الهواء مثل المكنسة الكهربائية، فاذا واصل الانسان الاعتماد على الانسجة اللينة فانها ستصبح ألين وأطول وأكثر تمددًا، وسوف يفاقم النوم العميق المشكلة في هذه الحالة مؤديًا الى انسداد الشعب الهوائية، ويمكن أن تحل المشكلة من خلال نفس الجهاز الذي استعملته ديبورا أو جراحة لتحسين حجم المنطقة الضيقة بقطع جزء من اللهاء وتوزيع الجزء الخلفي للحلق.

وتعمل راشيل بروستوك كمستشارة للأعمال وتعيش في كليفيدون مع زوجها وتقول " لقد كنت أعاني من الشخير طوال حياتي، ولكنه لم يعيق نومي أبدا، وأصبح الامر مشكلة عندما اضطررت لاستئصال الرحم، ومما وضعني في مرحلة انقطاع طمث مبكر، وبعدها لاحظ زوجي أن شخيري أصبح أسوأ بكثير، وفي كثير من الاحيان كان ينام في غرفة أخرى، ومهما كانت ظروف الغرفة التي أنام فيها كان الشخير أسوأ."

واسترسلت " وكنت أعاني قليلا من الوزن الزائد ولكني أمارس اليوغا والتمارين الرياضية المائية بما أننا نعيش على شاطئ البحر، وأمشي كثيرا، لذلك لا اعتبر نفسي من الأشخاص الذين لا يتمتعون بصحة جيدة، ولكني كنت أعاني من هذه المشكلة المزعجة للأخرين."

ويعتبر الشخير من عوارض ما بعدد انقطاع الطمث، ويعود الامر الى تذبذب في مستويات الهرمونات مثل الاستروجين على سبيل المثال والذي يؤثر على بطانة الأف مؤدية الى تضخمها وانسداد الانف مسببا الشخير، ويمكن علاج الأمر بالهرمونات البديلة التي وجدت الكثير من الدراسات أنها تملك تأثيرا وخصوصا تلك التي تعالج الاستروجين والبروجسترون، ويمكن أن تؤدي الزيادة في الوزن الى تراكم الدهون في الرقبة وهي حشوة اضافية تؤثر على تضيق الشعب الهوائية مما يسبب الشخير، ولا يتوجب على النساء التعرض لمهيجات الانف مثل العث والغبار، مما قد يتسبب في ورم بطانة الأنف.

وتبلغ لوسي بالارد من العمر 22 عاما، وتعمل في مجال التسويق ووتعيش مع صديقها في بورنموث، وتقول " بالنظر الى الامر فانا لست حالة شخير نمطية فانا طويلة وانثير وضئيلة الحجم، فقد كنت اعتقد أن الشخير للمسنيين والبدينين، ولكن  صديقي كان يشكو كثيرا من ضوضاء نومي، واعتقد أن الامر لا يتعدى صوتا صغيرا، ولم يكن لدي أي مشاكل صحية سوى أنني كنت أعاني من انحاء في العمود الفقري، وكان النوم على ظهري مع وضع الوسادة تحت منتصف الظهر هي الوضعيات الاكثر راحة في في النوم، وكنت اتسائل اذا كان هذا هو السبب."
وتابعت " ولدى لوزتين كبيرتين وعرفت بهذا عندما واجهت مشكلة مع رائحة الفم منذ عدة أشهر وقال لي الطبيب ان الطعام يلعق في اللوزتين فهما أكبر من المتوسط، ولم أكن أعتقد ان الأمر كان يستحق التفكير أكثر، ولمكافحة الشخير وضعت حلقة في الأنف لتوسيع مجرى التنفس فأصبحت اليوم أفضل حالا."
تمثل وضعية النوم على الظهر سواء للرجال أو الناس الذي يشخرون أسوأ وضعية فهي ستزيد الامر سوءا، وبسبب تأثير الجاذبية على اللسان، فبسبب النوم على الظهر يرجع اللسان الى الخلف ويضيق الشعب الهوائية، وعندما حاولت لوسي النوم على جنبها مع وضع وسادة في منتصف ظهرها كي تشعر بأنها تنام على ظهرها خف الشخير لأن لوزتيها لم تكونان في أسفل الحلق وتضيقان الشعب الهوائية، ويمكن حل مشكلة لوسي بإزالة اللوزتين، أو أن تغير القليل من أسلوب نومها وحياتها وتبتعد عن تناول الكثير من الطعام حتى لا يلعق بهما أو تناول الكثير من الكحول حتى لا ترتخي عضلات الحلق.

الشخير مع النوم العميق قد يؤدّي إلى انسداد الشعب الهوائية

وتعاني كيث هوب البالغة من العمر 54 عاما من الشخير طوال حياتها وتقول " لقد كنت أعاني من الشخرير منذ ان كنت طفلة صغيرة لدرجة أن اختي لم تكن تستطيع النوم في نفس الغرفة معي، وكنت اثناء شبابي أستيقظ من النوم ألهث بسبب انقطاع نفسي، وكنت أعتقد أن الشخير هو ما يتسبب في ايقاظي من النوم، ولكن بما أنني لم أكن ثقيلة الوزن، فلم أفهم لماذا يكون شخيري سيء هكذا."

وأضافت " منذ عدة سنوات قررت زيارة الطبيب بعد أن بدأت اشعر بالتعب بسبب تقطع انلوم، فشخص معاناتي من التوتر والقلق، فقد كنت أملك مهنة مزدحمة في ادارة مدرسة للموسيقى، وأعطاني مضادات للقلق، ولكنها لم تنفع معي، لذلك خضعت لاختبار دم لحالات الغدة الدرقية وفقر الدم والسرطان، وكان الامر مرعبا، وفي النهاية استشرت طبيب أنف وأذن وحنجرة الذي شخص حالتي بتوقف للتنفس أثناء النوم، وذهلت عندما عرفت أنها يمكن أن تؤثر على القلب أو تقتل."
واوضحت " أدركت أن والدتي كانت أيضا تعاني من نفس المشكلة، فشخيرها كان يسبب ارتجاج المنزل، وماتت بسبب نوبة قلبية عن عمر 49 عاما، وانا استخدم اليوم قناع أثناء النوم هو أنبوب أنفي طويل يمنع الشعب الهوائية من الانهيار، ويقول زوجي أن نومي تحسن وذهب الشخير."

ويعتبر توقف التنفس أثناء النوم من اضطرابات النوم المهددة للحياة والتي تؤثر على 4% من الرجال في منتصف العمر و 2% من النساء في منتصف العمر، ويحدث بسبب تراخي في مجري الهواء العلوي، مما يوقف المريض مرارا عن التنفس وهذا ما يفسر سبب استيقاظه في الليل لاهثا، واذا ترك بدون علاج يمكن أن يؤدي للإصابة بأمراض القلب أو السكتة الدماغية والسكري، لأن الجسم يستجيب لمستويات انخفاض الأكسجين بإطلاق الارديناليين الذي يرفع ضغط الدم، وهناك الكثير من الاشياء تساهم في هذه الحالة مثل زيادة الوزن والوراثة، وهي أكثر شيوعا بين الاشخاص فوق الخمسين، وقد أظهرت الدراسات أن تركها بدون علاج سببت 35% من الأزمات القلبية و 15% من حالات الوفاة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الشخير مع النوم العميق قد يؤدّي إلى انسداد الشعب الهوائية الشخير مع النوم العميق قد يؤدّي إلى انسداد الشعب الهوائية



إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 18:33 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الزعتر لطرد الغازات من المعدة

GMT 17:36 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجوزاء الإثنين 26 تشرين الثاني / أكتوبر 2020

GMT 09:35 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

ترتيب الأبراج الأكثر عصبية وغضب وطريقة التعامل معها

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 17:17 2018 السبت ,15 أيلول / سبتمبر

ارتفاع الكوليسترول أثناء الحمل

GMT 04:39 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

إيناس الدغيدي تؤكد عدم رفض الرقابة لـ"الصمت"

GMT 04:46 2019 الإثنين ,22 إبريل / نيسان

عشرات المستوطنين يقتحمون الأقصى بعيد "الفصح"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday