فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر
آخر تحديث GMT 18:33:10
 فلسطين اليوم -

كوليكشن ترست" تتعاقد مع "غوغل" على تصوير 7 غرف

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

غرفة وايت دروينغ في قصر باكنغهام
لندن ـ كاتيا حداد

يعد قصر باكنغهام حلمًا "بعيد المنال" يراود الكثيرين لرؤيته من الداخل فقط، ولكن الآن يمكن لهؤلاء الطامحين الإقامة في منازلهم الخاصة مع إضفاء لمسات ملكية تزيِّن هذا القصر بالفعل، فالخيارات أصبحت متوافرة للجميع ومن دون عناء، فقط كل ما تحتاجه هو الأموال الطائلة التي تنقلك في غمضة عين إلى حياة الملوك المترفة.

وللحصول مثلًا على أقمشة المفروشات الملكية هناك الكثير من الخيارات عبر موقع "ديساينرغويلد دوت كوم"، بينما يقدم محل زوفاني ورق جدران مشابه لنقوش جدران القصر، ويقدم سيمون إيدشونز أريكة بسعر 799 جنيه إسترليني تشبه أريكة ملكية، ويعرض متجر سيفر مجموعة من الخزفيات التي أثرت القصر.

وقد اعتلت الملكة فيكتوريا العرش العام 1837، وهي تبلغ من العمر 18 عامًا، وسُحرت كثيرًا بقصرها الجديد "باكنغهام"، وكتبت في مذكراتها "غرف قصر باكنغهام مرتفعة جدًا ولطيفة ومبهجة والحديقة كبيرة وجميلة جدًا"، ولكن للأسف فرحتها لم تدم طويلاً، فاختطفت مظاهر الإهمال فرحة الملكة وحاشيتها سريعًا.

دورات المياه في القصر الجديد لا تجف، وجرت عادة أهل لندن على إلقاء القمامة حول جدران القصر، والمداخن كانت سيئة، وممرات الخدم عبارة عن متاهة، وكانت التمديدات تؤدي إلى تبريد الماء الساخن لحين ووصوله إلى الغرف الملكية، فشكت الحاشية مرارًا وتكرارًا، وكتبت وصيفتها فريدا أرنولد "إنه يشبه القبر، لم أشعر بالبرد طوال حياتي مثل اليومين الذين قضيتهما في هذا القصر.

وتولى الأمير ألبرت الأمر وبنى كنيسة صغيرة للأسرة، إلا أن الزوجين ظلّا يريان منزلهما سيئًا وباردًا وضيقًا، وأي شخص ينظر إلى القصر اليوم لا يستطيع تصديق ما يقرأ، فمنذ ذلك الحين أضيفت عليه الكثير من التحسينات.

وتعمل مؤسسة رويال كوليكشن ترست الخيرية على إدارة القصر الآن، وعملت مع شركة غوغل لإتمام جولة تصوير 7 غرف في القصر، ويفتح الباب على مدخل كبير يؤدي إلى درج أكبر ثم قاعدة جرين دراوينغ، وقاعة العرش، وغرفة معرض الصور، وغرفة الرقص.

وكان المهندس المعماري جون ناش هو المسؤول عن التصميمات الداخلية الفخمة، وعينه الملك جورج الرابع العام 1822 لإعادة تصميم القصر، فقد امتلك الأخير طموحًا كبيرًا، وأعرب ذات مرة أن مثله الأعلى الزعيم الفرنسي نابليون بونابرت، لذلك أحضر الكثير من خصائص باريس إلى القصر، فغرفه تبدو فرنسية بالستائر والأبواب المعكوسة والجدران والمرايا، وتعتبر المرايا فكرة لجعل المنزل أكثر فخامة إلى جانب علّاقات الثياب.

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

ولم يعتبر المهندس ناش جيدًا في إدارة الموازنة ففي ذلك الوقت وافق البرلمان على تجديد القصر بتكاليف تصل إلى 150 ألف جنيه إسترليني، ولكن جورج أخذ منهم 450 ألف إسترليني، وفي النهاية تجاوزت العملية 500 ألف إسترليني، واتهمته لجنة برلمانية مختارة بالإهمال الجسيم في حفظ الموازنة.

 

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر

 

palestinetoday
palestinetoday
 فلسطين اليوم -

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر فخامة قصر باكنغهام تتجسَّد في منازلكم بمقتنيات إيدشونز وسيفر



تألَّف مِن بلوزة خفيفة من القطن وبنطال واسع

ملكة إسبانيا ليتيزيا تخطف الأنظار بزي أحمر عنّابي

مدريد - فلسطين اليوم
جاءت أحدث إطلالة لملكة إسبانيا ليتيزيا، لتثير انبهار وإعجاب كل من شاهدها، وذلك خلال حضورها حفل ختام ندوة خاصة بالصحافيين. واختارت ليتيزيا، 46 عامًا، الظهور بزي أحمر عنّابي جاء أنيقًا بشكل جعلها محط ثناء وإشادة جميع الحضور. وتألف الزي من بلوزة خفيفة من القطن، الحرير والكشمير، بسعر 138 دولارًا، وبنطال قصير واسع الأرجل باللون الأحمر الداكن من إبداع هيوغو بوس، وهو البنطال الذي يمكن شراؤه من موقع إي باي بـ203 دولارات، إذ إن هوغو بوس لم تعد تبيعه، وتكتفي ببيع سروال آخر مرتفع الخصر بـ227 دولارًا. وأكملت الملكة طلتها بانتعال حذاء خمري من علامة لودي، يقدر سعره بـ146 دولارًا، وزينت وجهها بأقراط بسيطة من إبداع علامة المجوهرات Gold and Roses. وهرول كثيرون من محبي الملكة إلى مواقع التواصل الاجتماعي، وبالأخص موقع "تويتر" للثناء على تلك الإطلا...المزيد

GMT 11:24 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

كيم كارداشيان تحتضن صيحة "صنادل الثونغ"
 فلسطين اليوم - كيم كارداشيان تحتضن صيحة "صنادل الثونغ"

GMT 09:04 2019 السبت ,15 حزيران / يونيو

دليلك للاستمتاع بسياحة ممتعة في كاثماندو
 فلسطين اليوم - دليلك للاستمتاع بسياحة ممتعة في كاثماندو
 فلسطين اليوم - أخطاء تقعين فيها عند ترتيب مطبخكِ عليكِ تجنّبها

GMT 02:13 2017 الخميس ,07 كانون الأول / ديسمبر

صبغة الشعر الزرقاء الأفضل لعاشقات الجرأة في 2018

GMT 03:13 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

فتى يزيدي يفضح جرائم "داعش" في مخيم "أشبال الخلافة"

GMT 16:55 2017 الإثنين ,17 إبريل / نيسان

صبا مبارك ومدحت صالح ضيفا برنامج SNL بالعربى

GMT 11:32 2017 الإثنين ,24 تموز / يوليو

"أورانج مصر" تخسر أكثر من مليار جنيه في 6 أشهر

GMT 10:32 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

سارة فيرغسون تروي تفاصيل ما شعرت به كعروسً ملكيً

GMT 04:15 2018 الأربعاء ,13 حزيران / يونيو

دراسة تكشف أن الأشخاص يغضبون بسبب الجوع
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday