مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا
آخر تحديث GMT 19:57:45
 فلسطين اليوم -

اعتمده البريطانيون لتزيين منازلهم قبل عشرات السنين

مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا

تصميم جديد لورق الحائط
لندن ـ ماريا طبراني

اعتمد البريطانيون على أوراق الحائط المطبوعة منذ ظهورها للمرة الأولى في جامعة كامبريدج، واعتبر القرن الثامن عشر العصر الذهبي لها، على الرغم من تطور صناعها بعد ذلك، إذ أضيفت إليها اللوحات الفنية.

وفي القرن العشرين أضحت أوراق الحائط مستهلكة إلا أن العقد الماضي شهد عودتها مرة أخرى إلى دائرة الموضة ويعزي ذلك إلي الابتكار غير العادي للمصممين الذين من بينهم كيشيموتو، ويعود إلى مارك إلي وأكاكو كيشيموتو، إذ تقابلا للمرة الأولى حينما كانا طالبين وجاء التصميم الأول لهما عام 1992. وأعاد الثنائي العام المنصرم إطلاق مجموعة كبيرة من التصميمات والتي تمثل إحياء مرة أخرى لحوالي 12 تصميمًا بشكل يدوي قبل أن يتم طبعه بواسطة استوديوهات الشركة في بريكستون جنوب لندن.

مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا

وتبلغ تكلفة عشرة أمتار من هذا الورق نحو مائة وستين جنيهاً إسترليني.

وفي مشروع تخرج ليندا هاسكينغ عام 2005 تضمن ملصقات فوتوغرافية توضح لمحات 222 عنصراً في غرفة المعيشة الخاصة بها، "مي كازا سو كازا" كانت لوحة ذاتية مطبوعة على ورق وكانت نقطة الانطلاق إلى حياتها المهنية وانتهت من تصميمات تحت علامة تجارية تعرف بـ "Identity Papers".

ومن خلال الأنماط المختلفة الموجودة في الأشياء اليومية تستلهم ليندا تصميماتها إذ تعمل على صور فردية ومزدوجة وتخلق أنماطاً متكررة حينما تراها من بعيد تعتقد بأنها متشابكة في حين الإطلاع عن قرب يكشف عن المزيد.

مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا


تبدأ الأسعار من 40 جنيهاً إسترليني لكل ثلاثة أمتار.

وأقدم إميلي جين كان وسوفتون فريمان وبان، بتأسيس "بيدجر أوف بيهوميا" العام المنصرم، وأصبحت الأولى في عالم التصميمات.

وتعمل المؤسسة على طرح لوحات من الفن الجميل وعالم الطبيعة عبر الزيت، وتبدأ الأسعار من 160 جنيه إسترليني لكل عشرة أمتار.

مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا

ومنذ تم تأسيس ستوديو Custhom للتصميمات عام 2009 أقدم جيما أووي وناثان فيلبوت بعد أن تدربا في أكاديمية رويال على إحداث طفرة فيما يتعلق بالأوراق المطبوعة عن طريق ابتكار أساليب جديدة باستخدام ورق الألمونيوم الذي يضفي لمسة نهائية أكثر من رائعة ويأتي ضمن الأساليب المبتكرة تلك التي يتم تطريزها رقمياً.
وتبدأ الأسعار من 84 جنيهاً إسترليني لكل متر.

مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا

كانت بداية لويس بودي في صناعة مثل هذه الأوراق التي تزين الجدران عام 2001 وكانت حينها في الحقيقة غير عصرية ومن ثم أرادت القيام بالمزيد لإعطاء هذه التصميمات رونقاً ليتم تداوله.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا مصممون ينجحون في إعادة ورق الحائط إلى دائرة الموضة مجددًا



GMT 07:38 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات غير تقليدية تزيّن غرف نوم مولودك الجديد في 2019
 فلسطين اليوم -

بفستان ميدي أنثوي بامتياز من ماركة فيليب فاريلا

تألقي باللون الزهري بأسلوب الملكة ليتيزيا الراقي

مدريد ـ لينا العاصي
الملكة ليتيزيا لا تخذلنا أبداً في ما يتعلّق بالإطلالات الراقية التي تسحرنا بها في كل مناسبة. فقد تألقت خلال الإحتفال بالعيد الوطني لإسبانيا بفستان ميدي أنثوي بإمتياز باللون الزهري الباستيل من ماركة فيليب فاريلا Felipe Varela. هذا الفستان الذي صُمم خصيصاً للملكة ليتيزيا، تميّز بالقصة الـA line مع حزام لتحديد خصرها الرفيع، كذلك بالياقة التي تعرف بإسم peter pan، إضافة الى الزخرفات على شكل فراشات التي زيّنت الفستان إضافة إلى الأزرار الأمامية. الأكمام أيضاً لم تكن عادية، بل تميّزت بقماشها الشفاف والكشاكش التي زيّنت أطرافها. وقد أكملت الملكة ليتيزيا اللوك بحذاء من ماركة Steve Madden باللون الزهري مع شريط من الـpvc من الأمام، وحملت حقيبة كلاتش من ماركة Magrit باللون الزهري أيضاً. ولإطلالة أنيقة، إعتمدت ليتيزيا تسريحة الشعر المرفوع على شكل كعكة الأم...المزيد

GMT 06:28 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

"الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال
 فلسطين اليوم - "الساحة الحمراء" قلب موسكو النابض بالجمال

GMT 06:59 2019 الإثنين ,14 تشرين الأول / أكتوبر

الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها
 فلسطين اليوم - الإعلامية الكويتية فجر السعيد تُعلّق على الشامتين في مرضها

GMT 15:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

"أبو تريكة" يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 12:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

فرنسا تنتصر على إيسلندا بهدف نظيف في تصفيات "يورو 2020"

GMT 17:46 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

أبو تريكة يرفض مقارنته بـ"محمد صلاح" ويفتقد للأهلي

GMT 13:26 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

ضمن منافسات الجولة الأولى المؤهلة لكأس أفريقيا

GMT 07:19 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

الفيصل يتسلم جائزة القادة تحت 40 عامًا على مستوى العالم

GMT 15:47 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

وُضع التقرير في الملف المعروض على غرفة فض النزاعات

GMT 13:20 2014 الإثنين ,15 أيلول / سبتمبر

افتتاح كلية الدعوة الإسلامية في مدينة الظاهرية

GMT 00:44 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البقر الأنكولي يواجه خطر الاختفاء بسبب التدخلات الجينية
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday