ثنائي أميركي يطلقان بوبام ديزاين بعد الوقوع في حب الحِرف
آخر تحديث GMT 05:31:56
 فلسطين اليوم -

أكدا أن الأعمال اليدوية في مدينة "مراكش" تداعب الخيال وتدفع للإبداع

ثنائي أميركي يطلقان "بوبام ديزاين" بعد الوقوع في حب الحِرف

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ثنائي أميركي يطلقان "بوبام ديزاين" بعد الوقوع في حب الحِرف

الأعمال اليدوية
مراكش ـ’ منير الوسيمي

وقع الثنائي كايتلين وصموئيل داو ساندز في حب المغرب عندما توجها قبل اثنتي عشرة سنة إليها قادمين من لوس أنجلوس لأخد استراحة قصيرة من عملهم في مجال العلاقات العامة وصناعة الأفلام، وهناك وقعوا حب الثقافة المغربية الحرفية  مثل الفوانيس المصنوعة من الصفائح والمعدن، وسجاد بيني كورين المنسوج يدويا والمقاعد الجلدية المطرزة. وفي غضون أسابيع ، اشتروا بيت صغيرًا من ثلاث غرف نوم ، مع جدران وردية في البلدة القديمة لمراكش ، وبدأوا في تجديد التصميمات الداخلية  له ، والعمل مع الحرفيين المحليين لتصميم الأثاث المصنوع خصيصًا لهم.

بدلاً من شراء البلاط الأسمنتي التقليدي للأرضيات، قرر الزوجان تصميم بلاطهم الخاص ، وقاموا بتصميم بلاط من اللونين الأبيض والأسود لأرضية غرفة المعيشة  وبلاط باللون المرجاني  لغرفة الضيوف. ومن هنا ولدت شركتهم بوبام ديزاين (Popham Design) ، التي تنتج بلاطات أسمنتية  مع الوان زاهية ، والتي تضيف المزيد من الإبهار إلى أي تصميم داخلي ، بما في ذلك فندق ريترو هايماركت الأنيق في استوكهولم ، ومنزل شاطئ جادي جاغر في جزيرة إسبانية صغيرة تسمى فورمينتيرا ، ومنزل بيير فراي في نورماندي.

اقرا ايضا أخطاء شائعة عند تحضير ديكور غرفة المعيشة

ثنائي أميركي يطلقان بوبام ديزاين بعد الوقوع في حب الحِرف

وبعيدا عن البلاط الأسمنتي ، كان لدى الزوجين  العديد من الأفكار لمنتجات أخرى مستوحاة من الحرف والحرفيين المغاربة. إذ كانوا يتعاونون باستمرار مع الحرفيين المحليين  في تنفيذ بعض القطع لمنزلهم ، مثل الطاولات الخشبية المطلية والمرايا المزينة بقطع الخشب المستوحاة من التراث المغربي. ومن شدة حبهم للثقافة المغربية ، كانت مقاعد  سيارتهم  منجدة بالكليم .

وعن الثقافة والفن المغربي تقول كايتلين: "هناك الكثير من  الأشياء في مراكش تداعبك لعمل تصميمات قطع فنية ." وبعد إنشاء شركة بوبام دزاين وازدهارها على مدى بضع سنوات – وبعد بناء مصنع البلاط - تفرع الزوجان في عام 2016 في عرض أعمالهم في باريس مع تسلط الضوء على بعض تصاميمهم ، بما في ذلك الطاولات والمصابيح  ، والفوانيس النحاس. في نوفمبر/ تشرين الثاني 2018 ، تم إنشاء شركة بوبام بلس ، والتي ضمت مجموعة جديدة من الأشياء في النحاس ، والجلود ، والرخام ، وكذلك السجاد. وتقول كايتلين "كنا ننوي دائمًا عمل أشياء متنوعة ، ولهذا أطلقنا على شركتنا اسم تصميمات بوبام وليس بلاط بوبام ".ثنائي أميركي يطلقان بوبام ديزاين بعد الوقوع في حب الحِرف

وكانت منازل الثنائي السابقة بمثابة مختبراتهم الإبداعية. قبل سبع سنوات ،  وقبل انتقالهم إلى غيلز ، "المدينة الجديدة" في مراكش ، حيث كانوا يعيشون في منزلين مختلفين في السابق ،وقاموا بالعديد من التجارب في مجال التصميم  الدخلين و الحرف بالتعاون مع بعض الحرفين  إذ قاموا بعمل وحدات إنارة من النحاس وبعض الأعمال الجلدية وحتى قطع من المنسوجات اليدوية  والتي زينت منازلهم وجعلته أشبه بالمختبر.

‫قد يهمك ايضا استخدمي الأسلوب الفينتاج لديكورغرفة المعيشة في منزلك

تعرفي على طرق تجديد"غرفة المعيشة" في 2019 بأقل تكلفة

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ثنائي أميركي يطلقان بوبام ديزاين بعد الوقوع في حب الحِرف ثنائي أميركي يطلقان بوبام ديزاين بعد الوقوع في حب الحِرف



بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها تلك في "غوغل"

جنيفر لوبيز بنسخة جديدة من فستان أثار ضجة قبل 20 عام

ميلان - فلسطين اليوم
في عام 2000، ارتدت النجمة العالمية جنيفر لوبيز فستانًا أخضر من دار الأزياء "فيرساتشي" في حفل توزيع جوائز "غرامي". وقد يصعب تصديق ذلك، ولكن بحث الكثير من الأشخاص عن صورة إطلالتها الأيقونية تلك في "غوغل" إلى درجة أنه اضطر محرك البحث لإنشاء "صور غوغل".وبعد مرور 20 عاماً تقريباً، ارتدت لوبيز نسخة حديثة من الفستان، ولكنها ارتدته هذه المرة في عرض "فيرساتشي" لربيع عام 2020  خلال أسبوع الموضة في ميلان.وأنهت النجمة العرض بشكل مثير للإعجاب، إذ وقف الحضور على أقدامهم بينما تهادت النجمة على المدرج وهي ترتدي نسخة جديدة من الفستان. وأدرك الحضور على الفور أهمية ما كانوا يشاهدونه، فكان هناك الكثير من الهتاف، والتصفيق، وسرعان ما برزت الهواتف التي كانت توثق المشهد.وتم تحديث الفستان عن مظهره الأصلي، فهو بدون أك...المزيد

GMT 20:37 2019 الخميس ,19 أيلول / سبتمبر

اعتقال مسئول بارز في اندرلخت بسبب الفساد

GMT 08:32 2016 الجمعة ,30 كانون الأول / ديسمبر

مطعم "العراة" يوفر تجربة تناوُل الطعام بدون ملابس

GMT 11:13 2018 الجمعة ,14 أيلول / سبتمبر

الشعر الرمادي يتربع على عرش الموضة خلال عام 2018

GMT 07:24 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

ترامب يشيد بانتصار معسكره بعد إقرار قانون

GMT 21:05 2017 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

نوفاك ديوكوفيتش يستعد لبطولة أستراليا في ملبورن

GMT 08:25 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

ارتفاع شعبية حقائب "كيلي" رغم زيادة الأسعار بنسبة 350٪

GMT 05:56 2017 الثلاثاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

الحمد الله يدعو اليونان إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية

GMT 18:36 2017 الثلاثاء ,31 تشرين الأول / أكتوبر

النجمات اللائي قمن بدور شرطيات في الدراما المصرية

GMT 08:08 2017 الجمعة ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الأمهات يستعملن أصوات طفولية لتعليم أطفالهن مبكرًا

GMT 15:43 2015 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

إنجاب طفل وسيم يجعل الرجل أكثر وسامة في أعين النساء
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday