لوتس تطلق سيارة ذات دفع رباعي متعددة الأغراض في 2019
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

تعهدت الشركة بتقديم منافس قوي لسيارات "بورش ماكان"

"لوتس" تطلق سيارة ذات دفع رباعي متعددة الأغراض في 2019

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "لوتس" تطلق سيارة ذات دفع رباعي متعددة الأغراض في 2019

سيارات "بورش ماكان"
واشنطن ـ رولا عيسى

كشف المدير التنفيذي لشركة "لوتس" الرائدة في مجال صناعة السيارات، جان مارك جاليس، عن خطة جديدة للشركة تعتزم ن خلالها تقديم منافس قوي لسيارات "بورش ماكان" ذات الدفع الرباعي في عام 2019.

وأكد جاليس أنَّ "لوتس" تخطط لإنتاج سيارة متعددة الأغراض "SUV" بعد توقيعها اتفاقًا مع أحد صانعي السيارات في الصين، مشيرًا إلى أنَّ الإصدار الجديد المقرر طرحه بحلول عام 2019 سيأتي ضمن منصة جديدة ذات وزن خفيف مع الإبقاء علة القيمة التي تنتهجها "لوتس" في سياراتها.

وأوضح أنَّ الشركة في سبيلها لبناء سيارة تجمع بين الوزن الخفيف والسرعة التي تعرف بها سيارات "لوتس"، متعهدًا بأن تكون السيارة منافسًا لسيارة "بورش ماكان"، بل ستتفوق عليها في المنافسة.

وأضاف: "جاء قرار "لوتس" ببناء سيارة متعددة الأغراض ذات دفع رباعي من أجل مواجهة الخسائر والدفع بعجلة التنمية ودعم الإيرادات المالية غير المستقرة على الرغم من تطوير الشركة في السابق وبالتحديد عام 2006 نسخة اختبارية من السيارة أطلقت عليها APX", معترفًا بأنَّ قسم السيارات لم يكن مربحًا منذ أن تم تشكيله قبل أكثر من 50 عامًا.

وبيَّن جاليس أنَّ سيارة "لوتس" الجديدة ستأتي بوزن 1600 كيلو غرام بحيث تكون أخف من سيارة "ماكان" ونظيرتها في "أودي كيوفايف".

وأشار إلى أنَّ التعاون مع الصانع الصيني لم يكن هو الأول لشركة "لوتس"، موضحًا: "كان هناك تعاون في السابق فيما يتعلق بسيارات "بروتون" التي كان يتم تصنيعها في الصين ومن ثم فإنَّ هناك روابط قوية تجمع بين الشريكين، ومن المخطط أن يبدأ بيع السيارة في الصين بجانب التصدير لبعض المناطق الأخرى في آسيا، وأوروبا ومن الممكن الولايات المتحدة في القريب العاجل".

وطبقاً للأرقام الواردة عن آذار/ مارس الماضي، فإنَّ "لوتس" باعت 2,015 سيارة ولكن تبقى نسبة البيع أقل عن العام الماضي، وبينما تزداد مبيعات السيارات متعددة الأغراض في العالم إلا أن الصين تبقى من أكثر البلاد بيعًا لهذه الفئة من السيارات.

ومن المتوقع أن تصبح أكبر سوق لسيارات الدفع الرباعي متعددة الأغراض "SUV" بحلول عام 2020 الأمر الذي يثير حفيظة مصنعين آخرين لسيارات مثل "بنتلي" و"رولز رويس" و"أستون مارتن" و"مازيراتي" ما دفعهم للإعلان عن سيارات دفع رباعي خلال العام الماضي.

يُذكر أنَّ المدير التنفيذي الحالي لشركة "لوتس" جان مارك جاليس هو المدير السابق لشركة "بيجو سيتروين" والذي منذ توليه المسؤولية داخل "لوتس" عمل على خفض نسبة الخسائر التي تلحق بالشركة عبر تقليل تكاليف الإنتاج والاستغناء عن 260 وظيفة.

ويسعى جاليس إلى جعل شركة "لوتس" ضمن الشركات الرابحة بحلول نهاية آذار/ مارس من عام 2017 والدخول إلى سوق سيارات الدفع الرباعي هو أحد الطرق التي تضعها الشركة نصب أعينها من أجل تحقيق هدفها المرجو بدعم الإيرادات المالية وهي الطريقة التي انتهجتها شركة "بورش" ووضعتها ضمن مصاف الشركات الأكثر ربحًا في العالم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

لوتس تطلق سيارة ذات دفع رباعي متعددة الأغراض في 2019 لوتس تطلق سيارة ذات دفع رباعي متعددة الأغراض في 2019



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 15:07 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نسرين طافش تحتفل بالعام الجديد

GMT 21:39 2016 الجمعة ,08 إبريل / نيسان

فوائد الخيار الرائعة للجسم والوجه وللحامل

GMT 00:09 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

مواجهات مع الاحتلال على الحاجز الشمالي لقلقيلية

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday