مي حلمي تنتقد الفضول والتطفّل على حياتها الشخصية من قبل بعض المتابعين
آخر تحديث GMT 14:16:32
 فلسطين اليوم -

بعد انفصالها من المطرب محمد رشاد في الآونة الأخيرة

مي حلمي تنتقد الفضول والتطفّل على حياتها الشخصية من قبل بعض المتابعين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مي حلمي تنتقد الفضول والتطفّل على حياتها الشخصية من قبل بعض المتابعين

مي حلمي
القاهرة - فلسطين اليوم

خرجت الإعلامية المصرية مي حلمي، عن صمتها من جديد، للرد على الكثير من الشائعات التي انتشرت فور خبر انفصالها عن زوجها الفنان محمد رشاد.ونشرت مي عدة فيديوهات عبر خاصية "ستوري" "إنستغرام" انتقدت خلالها الفضول والتطفل من الآخرين عن حياتها الشخصية، قائلة: "أنتم ميتقالكوش غير كلمة واحدة بكل القرف اللي في الدنيا: أنتم مالكم.. مصر كلها تبعت ويسألوا بكل تطفل.. انتم مالكم.. فعلا كان قراري صح إن حياتي الشخصية متبانش".

وأضافت: "وعزة جلال الله كل سكرين شوت باخدها وكل قلة أدب بتتكتب هاخدها وأبلغ، واللي يقولك مباحث الإنترنت لا في حاجة اسمها قضايا تشهير بشخصية عامة، دي مش أول مرة، واللي يقولك أصلها مش أصيلة وموقفتش جنبه وخايفة على بيتها، مع إن شرحنا الموضوع 40 ألف مرة.. بقولكم إيه.. أنا أصلا مش مضطرة أبرر حاجة".

وتابعت: "المرة دي مش هسكت لو ليا مزاج أقول حاجة هقولها لو مليش مش هقول، بمزاجي.. أنت إيه اللي يخصك متطلقين ولا مش متطلقين.. أنتم مهتمين تعرفوا حياتنا أكتر مننا، أنتم مالكم، أقولكم زودوا عدد الفولورز واللايكس عندي أشكركم".

واستطردت: "في ناس بتقول إني باتبرع بفستان فرحي علشان أمحي الذكريات، وأنا أصلاً منزلة موضوع التبرع من 7 أيام، ولو كلامكم صح كنت أطلع كل الفساتين بتاعتي علشان أمحي كل الذكريات، ما أنا عندي 4 غيره".

وكانت مي عرضت فستان زفافها للتبرع لإحدى العرائس عن طريق مسابقة أطلقتها عبر حسابها الشخصي بإنستغرام من أجل اختيار الفائزة.

وعلقت "مي": "أنا لبست بدل الفستان أربعة إيه المشكلة أما أهدي حد فستان من ٤ ويا ريت كلنا نعمل كده مدام مش هنلبسه تاني"، لكن فسرها الكثيرون بوجود مشاكل بينها وبين رشاد وهو ما أكده الاثنان بانفصالهما منذ أيام، وهو ما يتوافق مع يوم تدشين المسابقة منذ خمسة أيام بالتحديد.

يذكر أن محمد رشاد انفصل عن زوجته مي حلمي، بعد زواج دام عامًا ونصف العام، وفق ما صرح به مدير أعماله محمد مجدي، الذي قال في تصريح صحافي، إن الانفصال وقع منذ حوالي أسبوعين بسبب وجود خلافات بينهما، لافتا إلى أنه من المقرر أن يتم الطلاق رسميا خلال الأيام المقبلة.

وكشف مدير أعمال الفنان المصري، أن الأزمات زادت بين الثنائي في الفترة الأخيرة بسبب اختلاف في وجهات النظر فيما بينهما خاصة بعد تعرضهما للتهديد بالسجن، نتيجة حدوث خلاف مع منتج أعمال الأخير، نتج عنه ضرورة تسديد مبلغ 5 ملايين جنيه كشرط جزائي، وهو ما دفع مي لطلب الطلاق ليقررا الانفصال في سرية تامة.

وسبق وقرر الثنائي إلغاء متابعة كل منهما للآخر على مواقع التواصل الاجتماعي، كما قام رشاد بحذف جميع الصور التي جمعته مع مي من حساباته على السوشيال ميديا.

وكانت قد ظهرت مي حلمي خلال مقطع فيديو بثته عبر حسابها في "إنستغرام" تقول: "هناك بعض من يريدون أذية زوجي دون سابق إنذار"، لافتة إلى أنها تلقت مكالمة هاتفية تم تهديدها فيها بالطرد من منزلها والحجز على جميع ممتلكاتها بسبب قضية زوجها محمد رشاد.

وتزوجت مي حلمي من محمد رشاد في مارس من العام الماضي، بعد جدل كبير بين رواد التواصل الاجتماعي عقب إلغاء حفل زفافهما في اللحظات الأخيرة، والتصريحات الجارحة التي خرجت من الطرفين عقب الانفصال، حتى تفاجأ الجميع بعودتهما مرة أخرى.

قد يهمك ايضاً :

مي حلمي عروس في كواليس "المتزوجون"

طارق نور يستبعد منّة عرفة ومي حلمي من برنامج "نفسنة"

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مي حلمي تنتقد الفضول والتطفّل على حياتها الشخصية من قبل بعض المتابعين مي حلمي تنتقد الفضول والتطفّل على حياتها الشخصية من قبل بعض المتابعين



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 11:06 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها
 فلسطين اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا تعرفي عليها

GMT 10:19 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 فلسطين اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 10:48 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين
 فلسطين اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم المراهقين

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 12:28 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يهنىء بايدن بالفوز على ترامب

GMT 16:30 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حماية الجهاز الهضمي مفتاح علاج السرطان

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 10:05 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

مصرع شاب في حادث دراجة نارية في مدينة غزة

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 03:03 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الأطفال يطلعون على كيفية التعامل مع الثعابين السامة

GMT 04:14 2016 الخميس ,08 كانون الأول / ديسمبر

وفاء عامر تعتز بدورها في مسلسل "جسر الخطر"

GMT 05:26 2019 السبت ,19 تشرين الأول / أكتوبر

نجوم الفن يشاركون في حفل زفاف ابن هاني شاكر

GMT 05:24 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

الفنانة لبلبة تؤكد أن مصر قوية وأكبر من الإشاعات

GMT 00:13 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامر المصري يكشف صعوبة التصوير في التحرير

GMT 23:52 2017 الأحد ,10 أيلول / سبتمبر

ماء الورد لتهدئة الأعصاب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday