التربية والتعليم في غزة تحتفل باختتام مبادرة إلهام فلسطين 2014
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

كرمت 9 مبادرين تربويين من المعلمين والمديرين والطلبة

"التربية والتعليم" في غزة تحتفل باختتام مبادرة "إلهام فلسطين 2014"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "التربية والتعليم" في غزة تحتفل باختتام مبادرة "إلهام فلسطين 2014"

تكريم 9 مبادرين تربويين من المعلمين
غزة ـ محمد حبيب

احتفلت وزارة التربية والتعليم العالي بالتعاون مع مجلس شركاء "إلهام فلسطين"، باختتام الدورة الخامسة من مبادرة "الهام فلسطين 2014"، الثلاثاء، في معهد الأمل للأيتام في غزة.

وتم تكريم 9 مبادرين تربويين من المعلمين ومديري المدارس والطلبة، وذلك برعاية ومشاركة وزيرة التربية والتعليم العالي الأستاذة الدكتورة خولة الشخشير عبر الفيديو كونفرانس، ومدير عام التعليم العام، الدكتور محمد صيام، ورئيس جامعة خضوري الأستاذ الدكتور مروان عورتاني، ومنسق مبادرة "إلهام فلسطين" في قطاع غزة، الأستاذ أيمن العكلوك، وغيرهم من شركاء "إلهام"، وعدد من ممثلي المنظمات الدولية والأهلية والطلبة والأهالي.

وتضمنت الاحتفالية إعلان فوز 9 مبادرات، نالت اثنتان منها جائزة دولة فلسطين للإبداع والتميز التربوي التي تم تقديمها من مجلس الوزراء الفلسطيني، و 5 جوائز تم تقديمها من مؤسسة التربية العالمية على المستوى الوطني ضمن تصنيف (أ و ب) وهم من الرياديين التربويين الذين رشحوا لهذا العام.

وأكدت الشخشير أنَّ هذه المبادرات الملهمة لهذا العام تأتي منسجمة مع الغايات والأهداف التربوية والحرص الذي توليه الوزارة في سبيل دعم الإبداعات وصقل المواهب المتميزة، لافتةً إلى أنَّها تشكل ظاهرة تربوية تزخر بها كافة مدارسنا، حيث ترتكز على التميز والإبداع والريادة، وتعد عاملًا يشجع على التنافس بين مديري المدارس والمعلمين، بهدف الوصول إلى بيئة مدرسية صحية سليمة.

وأشارت وزيرة التعليم إلى دورات "إلهام فلسطين" التي وصفتها بالثروة التربوية المميزة التي تحققت من خلال الشراكة الفاعلة، و تجسيد التوجه نحو تحقيق اندماج فعال ومستدام للمبادراتِ في النظام التربوي، لافته إلى النجاح الذي تحقق عبر إحداث نقلة نوعية في الشراكةِ بينَ مؤسسة التربية العالمية ووزارة التربية في هذه الدورة، والتي تمثلت في إدماج برنامج "إلهام فلسطين" في خطط واستراتيجيات الوزارة.

وأوضحت الوزيرة أنَّ "المبادرة الملهمة التي نكرم أصحابَها اليوم، هي من أصل 1169 طلب ترشح وصلتنا في الدورة الخامسة، وبعد مرورِ هذا الكم من طلبات الترشح في ثلاث عمليات تقييم، كانت النتيجةُ وهو الرقم القياسي الذي لم تبلغه أيَّة دورة سابقة، فتأهلت 19 مبادرة ملهمة على مستوى جائزة الدولة للإبداع والتميز، و15 مبادرة على المستوى الوطني (أ)، و19 مبادرة على المستوى الوطني (ب)".

بدوره أكد صيام أنَّ "إلهام فلسطين" يسعى إلى المساهمة في تطوير البيئة التعليمية التربوية لأطفال فلسطين لتغدو أكثر مواءمة لنموهم المتكامل، وأكثر تحفيزًا على استنهاض الكامن من قدراتهم وملكاتهم وهو يرتكز إلى نهج تربوي شمولي يدرك أولًا خصوصية الطالب وتكوينه الفريد، ويرى الطالب كله وليس عقله فقط في قلب العملية التعليمية، كما يرى البيئة المدرسية كلها أساليبًا ومناخًا وعلاقات وسلوكيات وثقافة و مؤثرات حيوية في بناء وتدعيم شخصية الطفل بأبعادها المختلفة.

وأشاد مدير عام التعليم العام بمشاركات "إلهام فلسطين" من قطاع عزة وفوزهم بـ9 مبادرات من مختلف المحاور رغم ظروف الحصار والحرب المسعورة الذي شنتها قوات الاحتلال الإسرائيلية على أهلنا في قطاع غزة، بمدارسها ومخيماتها واتت على كل ما فيها.

وبين صيام أنَّ الدورة الخامسة شهدت نقلة نوعية في هذا المجال، تمثلت في تبوء كادر الوزارة، والوكالة، والصحة، دورًا رئيسًا وفعالًا في الإدارة التنفيذية لمختلف مراحل العمل، معربًا عن أمله أن يشهد المستقبل مزيدًا من اللحمة والتكاملية بما يصون التميز لإلهام فلسطين.

من جانبه رحب رئيس جامعة خضوري التقنية بالحضور والمشاركين الفائزين من مدارس فلسطين في القدس والضفة الغربية وقطاع غزة.

وبين العورتاني أن استضافة الجامعة لهذه الاحتفالية للعام الثاني على التوالي يأتي تجسيدًا لالتزامها الثابت بأن تكون حاضنة ورافعة لكل المبادرات الوطنية الريادية الخلاقة التي تساهم في البناء المعرفي والتربوي والتقني للمجتمع الفلسطيني.

وفي ختام الحفل، تم تكريم أصحاب المبادرات الملهمة، كما تم تكريم شركاء إلهام فلسطين.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التربية والتعليم في غزة تحتفل باختتام مبادرة إلهام فلسطين 2014 التربية والتعليم في غزة تحتفل باختتام مبادرة إلهام فلسطين 2014



GMT 08:43 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مغاربة يستعينون بـ "الذكاء الاصطناعي" لتعليم مادة الرياضيات

GMT 08:03 2020 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على قصة معلمة أسوانية تسبب اسمها في شهرتها

GMT 09:50 2020 الأربعاء ,16 كانون الأول / ديسمبر

الإمارات تستكشف مستقبل التعليم باطلاق أسبوع إكسبو للمعرفة
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 13:04 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يغلق مدخلي قرية المغير شرق رام الله

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 15:38 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

مونشي يتابع بعض اللاعبين الشباب لضمهم إلى روما في الشتاء

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 14:54 2017 السبت ,15 تموز / يوليو

اسامة حجاج

GMT 02:33 2018 السبت ,17 شباط / فبراير

الفنانة هبة توفيق تجد نفسها في "شقة عم نجيب"

GMT 01:05 2018 الخميس ,08 شباط / فبراير

سها النجدي مدربة كمال أجسام منذ نعومة أظافرها

GMT 01:17 2017 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

خبراء الديكور يكشفون أفضل طرق تزيين طاولة عيد الميلاد

GMT 20:46 2015 الثلاثاء ,08 أيلول / سبتمبر

نبات "الأوكالبتوس" أفضل علاج لأنفلونزا الصيف
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday