التربية والتعليم في غزة تطلق حملة للتوعية بالتعليم والتدريب المهني والتقني
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

ناقشت مع وفد من الأمم المتحدة التحضير للتعداد السكاني في القطاع

"التربية والتعليم" في غزة تطلق حملة للتوعية بالتعليم والتدريب المهني والتقني

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "التربية والتعليم" في غزة تطلق حملة للتوعية بالتعليم والتدريب المهني والتقني

وزارة التربية والتعليم العالي
غزة – علياء بدر

أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي، الثلاثاء، حملة توعية بالتعليم والتدريب المهني والتقني في قطاع غزة.

وتسعى الحملة التي تستهدف طلبة المدارس وأولياء الأمور والمجتمع تشجيع الالتحاق بهذا النوع من التعليم والنهوض به لما له من آثار كبيرة على التنمية الاقتصادية والاجتماعية في فلسطين.

وتأتي الحملة التي ستستخدم شتى الأساليب الإعلامية والتوعوية خلال الأشهر المقبلة ضمن مشروع تحسين فرص تشغيل الشباب في قطاع غزة، الممول من الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون, وتنفيذ الإغاثة الإسلامية بالتعاون مع وزارة العمل.

ويسعى هذا المشروع إلى تحسين فرص تشغيل الشباب من خلال المساهمة في تطوير نظام التعليم والتدريب المهني والتقني بما يتوافق مع احتياجات سوق العمل، كما يعمل على تطبيق الخطة الوطنية الاستراتيجية للتعليم والتدريب المهني والتقني بالتعاون مع ذوي العلاقة.

وحضر حفل انطلاق الحملة في مدرسة جولس الثانوية الدكتور محمد الأعرج مدير عام التعليم المهني والتقني في وزارة التعليم، ومدير تعليم غرب غزة الأستاذ محمود مطر، والأستاذ مجدي أبو غالي ممثل وزارة العمل، ومدير مشروع التعليم المهني والتقني في الإغاثة الإسلامية الدكتور عمار القدرة، ولفيفًا من الشخصيات الاعتبارية، وعددًا من طلاب المدرسة.

وأكدّ الدكتور الأعرج، أهمية النهوض بواقع التعليم المهني والتقني في فلسطين وتشجيع الطلبة للإقبال على هذا القطاع المهم لارتباطه بسوق العمل المحلي والعربي والدولي، وتعزيز الوعي المجتمعي بجدوى هذه التخصصات المهنية.

وبيّن الدكتور الأعرج أن ما يميز التعليم المهني والتقني في كل فروعه أن الطالب ينهي الثانوية العامة وفي يده مهنة مطلوبة في سوق العمل أي يجد فرصة عمل في القطاع العام والخاص، كما يتلقى العديد من المزايا مثل التعليم والتدريب في الداخل والخارج.

وأعلن مدير عام التعليم المهني والتقني أن وزارة التعليم على استعداد للتعاون الكامل مع كافة المؤسسات والجامعات والكليات المهتمة بهذا النوع من التعليم والعمل على تطويره والنهوض به.

وأوضح الأستاذ مطر، أهمية هذا القطاع من التعليم لإرساء أسس التنمية الاقتصادية المطلوبة، مشيرًا إلى أن وزارة التربية والتعليم تعمل على تحسين نوعية التعليم في فلسطين لمواءمة عملية التدريب التقني مع احتياجات سوق العمل, مبينًا أن هذا النشاط فرصة مهمة لتعزيز توجهات الطلبة المهنية في المدارس.

واشتمل حفل الانطلاق على عدة فقرات مسرحية ومسابقات وعروض وملصقات تظهر أهمية التعليم المهني.

واستقبل مدير عام التخطيط الدكتور علي خليفة، وفي حضور فريق من الإدارة العامة للتخطيط في وزارة التعليم وفدًا من صندوق الأمم المتحدة لتقييم التعداد السكاني والمساكن والمنشآت خلال عام 2007 والتحضير للتعداد القادم والذي سيكون في عام 2017.

وضم الوفد الزائر مديرة برنامج التقييم في الأمم المتحدة الأستاذ الكسندرا شامبل, والأستاذ آني جيليز من الأمم المتحدة, والأستاذ عمار اليازجي مدير مكتب غزة.

ولفت الدكتور خليفة إلى أهمية الإحصاء والتعداد السكاني بالنسبة لوزارة التعليم لما يقدمه من معرفة للرقم الحقيقي لعدد السكان والكثافة السكانية بالنسبة للمناطق والنمو الاقتصادي ويعطي تغذية راجعة للتعليم لإنشاء مباني مدرسية جديدة إضافة إلى معرفة الفئات العمرية في الهرم السكاني ونسبة الإعاقات ومحو الأمية ومعدلات القبول والالتحاق للطلبة في المدارس في المجتمع الفلسطيني وغيرها من الأمور التي تفيد التعليم.

وعن الدعم المقدم من التعليم تجاه التعداد السكاني، أوضح الدكتور خليفة أن التعليم يلعب دورًا رئيسيًا وبالتعاون مع دائرة الإحصاء المركزية من خلال الدعم اللوجستي وعمل مراكز في كل مديرية وتوفير أجهزة الحواسيب اللازمة وتوفير البيئة المناسبة لسير عملية الإحصاء، إضافةً إلى فرز أعداد كبيرة من المعلمين للمشاركة في عملية المسح الإحصائي في المناطق السكانية.

وبيّن مدير عام التخطيط للوفد الزائر، العديد من الوثائق والكتب الإحصائية الصادرة من قبل وزارة التعليم ودائرة الإحصاء المركزية والتي تبين مساهمة عمليات الإحصاء خلال السنوات الأخيرة في إعداد خطط الوزارة ومشاريعها وحجم الشراكة بين مركز الإحصاء ووزارة التعليم، موضحًا أنه وخلال عام 2007 التي جرت فيها عملية التعداد السكاني والمساكن والمنشآت كان وكيل وزارة التعليم عضوًا في اللجنة المركزية بالإضافة إلى أنه شكلت لجان فرعية في كل مديرية من مديريات التربية والتعليم العالي في جميع أنحاء الوطن.

وتقدمت الأستاذة شامبل بالشكر والتقدير لوزارة التعليم على حسن استقبالها للوفد مثمنة الدور الذي تقدمه وزارة التعليم بتسهيل عملية المسح والتعداد السكاني في غزة والضفة الغربية.

وأوضحت الأستاذة شامبل، أن لجنة تقييم التعداد السكاني والسكان والمنشآت هي جهة مستقلة تعمل على إحصاء السكان في فلسطين بهدف معرفة مدى الحاجة لتقديم الدعم من قبل صندوق الأمم المتحدة وإنشاء مشاريع بما يتناسب مع حجم الكثافة السكانية في فلسطين والبيانات الإحصائية ومدلولاتها الرقمية والتي تظهر بعض المشكلات السكانية والاقتصادية ومشاكل التنمية التي نشأت عن الحصار المفروض والعدوان المتكرر على الإنسان والسكان والأرض.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التربية والتعليم في غزة تطلق حملة للتوعية بالتعليم والتدريب المهني والتقني التربية والتعليم في غزة تطلق حملة للتوعية بالتعليم والتدريب المهني والتقني



GMT 08:43 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مغاربة يستعينون بـ "الذكاء الاصطناعي" لتعليم مادة الرياضيات

GMT 08:03 2020 الإثنين ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على قصة معلمة أسوانية تسبب اسمها في شهرتها
 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 22:52 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

GMT 15:03 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أبومرزوق يُؤكّد أنّ إدارة المعبر وطنية بلا وجود إسرائيلي

GMT 11:08 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ستوكهولم من أجمل مدن العالم والأكبر في السويد

GMT 15:22 2019 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

"سبيس إكس" على خطى "أبولو" في نقل رواد الفضاء

GMT 09:52 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

فيلم THREE BILLBOARDS يحقق 74 مليون دولار أميركي

GMT 11:00 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الترميم لا الهدم هو الحل في بيت عبدالله الفرج بالفحيص

GMT 14:50 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

البايرن يُعلن حقيقة السعي لضم سامي خضيرة

GMT 16:13 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تامر آمين يعود ببرنامج "الحياة اليوم" في حلقة حديثة

GMT 06:44 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

اتلاف مواد تجميل وسكاكر منتهية الصلاحية في جنين

GMT 07:06 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

الفأر الجبلي يستطيع مضغ لوح خشبي بحجم علبة الكوكاكولا
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday