شركة بريطانيّة تقرر منح عاملاتها إجازة خلال فترة الطمث تعويضًا عن الآلام
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

اليابان تُقِر قانونًا العام 1947 يسمح للنساء بالمكوث في المنزل

شركة بريطانيّة تقرر منح عاملاتها إجازة خلال فترة الطمث تعويضًا عن الآلام

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - شركة بريطانيّة تقرر منح عاملاتها إجازة خلال فترة الطمث تعويضًا عن الآلام

إجازة خلال فترة الطمث للمراة العاملة
لندن ـ ماريا طبراني

قررت شركة بريطانية في مدينة برستل البريطانية منح عاملاتها إجازة خلال فترة الحيض؛ تعويضًا عن الآلام الناجمة عن الدورة الشهريّة، بحيث يُسمح لهنّ بالبقاء في المنزل من دون الحاجة إلى مذكرة مرضية، وسبق لشركة نايكي طرح الفكرة خلال العام 2007 ووقع شركاؤها على مذكرة تفاهم من أجل ضمان الحفاظ على تلك المعايير.

وتخطط منظمة التعايش لإعطاء الموظفات الحق في الحصول على إجازة لا تعد من قبيل الإجازة المرضية، ومن المقرر عقد ندوة في 15 آذار/ مارس الجاري لمناقشة الفكرة مع موظفات ومنظماتٍ أخرى، وتعد اليابان في الواقع رائدة في منح إجازة الحيض، حيث بدأت النقابات العمالية اليابانية بالمطالبة بمنح إجازة للعاملات خلال فترة العشرينيات، وبحلول العام 1947 تم تطبيق القانون الذي يسمح للنساء بالحصول على إجازة من العمل إذا كانت هناك معاناة من آلام الدورة الشهرية، كما يطبق قانون في الوقت الراهن داخل كوريا الجنوبية وتايوان وهونغ كونغ.

بينما على صعيد القانون الإنجليزي فإنه يمكن اعتبار آلام الدورة الشهرية بمثابة العجز وفقًا لما ذكره محامون، وأكد لين مار، أحد أفراد فريق العمل في "بروديز أل.أل.بي"، أنه ينبغي لأصحاب العمل الإدراك جيدًا أن الآلام الشديدة خلال فترة الحيض، والتي من شأنها أن تؤثر على الأداء أو الحضور، يمكن أن تصل حد العجز البدني أو أن تكون أحد أعراض حالة طبية كامنة وقد تشكل إعاقة بموجب قانون المساواة للعام 2010، وأوضح أن إجازة الحيض يمكن إدخالها في القانون بعد إجراء تعديل تشريعي، إلا أنه سيكون من الصعب تطبيقها أو محاولة قيام الحكومة البريطانية بكسر الروتين، معتقدًا بصعوبة تطبيق ذلك القانون من جانب أصحاب العمل، حيث سيتعذر عليهم تحديد من تعاني بالفعل من آلام الحيض.

وتصنف بعض نقابات العمال أنواعًا معينة من العمل يمكن أن تشكل صعوبة على المرأة خلال فترة الحيض، ففي العام 2005 سعى اتحاد عمال الصناعة الأسترالية إلى منح 12 يومًا في العام كإجازة حيض للمرأة من تويوتا، وذكرت النقابة أن أعمالاً مثل اللحام والطلاء وغيرها من الأعمال على خط الإنتاج تشكل صعوبة خلال فترة الدورة الشهرية.

لا أن الشركة لم توافق على منح هذه الإجازة، ويعتقد أن شركة نايكي فقط هي من تطبق هذه السياسة بشأن آلام الحيض، وتوضح الأدلة العلمية أن المرأة يمكن أن تستفيد من مثل هذه السياسات، حيث تبين بأنها وبشكلٍ عام تكافح خلال فترة الحيض من أجل التركيز، وهو ما يجعلها تؤدي العمل ببطئ ومن دون دقة كاملة.

لا تقدم منظمة التعايش إجازة مدفوعة الأجر عن آلام فترة الحيض، وإنما تقوم بدلاً من ذلك بالسماح للعاملات اللاتي ربما يعانين من مثل هذه الآلام بإعادة ترتيب الأيام عبر السماح لهن بالوفاء بساعات العمل بمرونة، وقد تم وضع هذه السياسة كجزء من مناقشة بعنوان "السياسة الرائدة بشأن فترة آلام الحيض" وتقييم الدورات الطبيعية في مكان العمل، ومن المقرر عقد هذه الندوة في 15 آذار / مارس الجاري في هاملتون هاوس في ستوكس كروفت.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شركة بريطانيّة تقرر منح عاملاتها إجازة خلال فترة الطمث تعويضًا عن الآلام شركة بريطانيّة تقرر منح عاملاتها إجازة خلال فترة الطمث تعويضًا عن الآلام



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:26 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 12:47 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك

GMT 13:47 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من الخليل

GMT 11:17 2020 الأحد ,12 كانون الثاني / يناير

الملكة إليزابيث تستدعي حفيدها لاجتماع أزمة

GMT 12:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اشتية يؤكد الحكومة تتحضر للانتخابات التي طال انتظارها

GMT 04:45 2018 السبت ,08 كانون الأول / ديسمبر

أمل كلوني تحمِّل الرئيس ترامب مسؤولية مقتل جمال خاشقجي

GMT 02:44 2017 السبت ,01 تموز / يوليو

غادة عبد الرازق تعرض أماكن حميمة من جسدها

GMT 07:39 2016 الخميس ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إمكانيات بسيطة تمكنك من بناء منزل صغير لأطفالك

GMT 11:49 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

الجامعة العربية تدعو بريطانيا للاعتراف بدولة فلسطين

GMT 08:29 2019 الخميس ,11 إبريل / نيسان

عرض تاج أثري من منتجات "فابرجيه" في مزاد

GMT 09:37 2018 الأربعاء ,08 آب / أغسطس

الأردن يشهد 10434 حالة تزويج قاصرات لعام 2017
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday