حماية الغابات في إندونيسيا من أبرز القضايا لمحادثات باريس
آخر تحديث GMT 04:52:54
 فلسطين اليوم -

أصبحت من أكبر المساهمين في ظاهرة الاحتباس الحراري

حماية الغابات في إندونيسيا من أبرز القضايا لمحادثات باريس

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - حماية الغابات في إندونيسيا من أبرز القضايا لمحادثات باريس

غازات الاحتباس الحراري
باريس ـ مارينا منصف

أكد ناشطون في مجال حماية البيئة، أنَّ إندونيسيا أصبحت ضمن أكثر خمس بلاد في العالم من حيث انبعاث غازات الاحتباس الحراري بسبب القطع الجائر لأشجار الغابات الشاسعة، مطالبين بتعزيز الجهود من أجل حماية هذه الغابات لتكون جزءًا من اتفاق المناخ في باريس خلال كانون الأول/ ديسمبر المقبل.

وشدَّد الناشطون على أنَّ أول الطرق نحو التصدي للتغيرات المناخية يجب أن تبدأ من إندونيسيا، فعلي الرغم من كونها ليست مدرجة كأكثر البلاد في إصدار الإنبعاثات الصادرة من الطاقة والصناعة إلا أنَّ المشكلة فيها تكمن في الغابات حيث المساحات الخضراء الشاسعة التي تمتص الكربون وتخزنه في الأشجار والتربة.

وتستمر عمليات قطع الأشجار وإزالة الغابات على نطاق واسع ما يزيد من انتشار تلوث الكربون في الجو ويقود نحو 80 في المائة من انبعاث غازات الاحتباس الحراري ما يجعل إندونيسيا تحتل المركز الخامس وفقًا لبعض التقديرات ضمن أكثر البلاد انبعاثا لهذه الغازات.

ووضع الرئيس الاندونيسي السابق سوسيلو بامبانغ يودهويونو، سياسة كجزء من التزام اندونيسيا بالحد من الانبعاثات بنسبة 26% بحلول عام2020، ما يعني أنَّ هناك فرصة هذا العام للقادة في إندونيسيا للحد من هذه الإنبعاثات من خلال حماية بعض الغابات الشاسعة.

وترتكز سياسة الرئيس السابق يودهويونو، على وقف إصدار تراخيص من أجل وقف قطع الأشجار واستخدامها لأغراض أخرى عن طريق الاستفادة من الأخشاب وعجينة الخشب وزيت النخيل على أن وقف إصدار التراخيص تم تمديده في عام 2013 وجارٍ إعادة تمديده مرة أخرى في عهد الرئيس الجديد لإندونيسيا جوكو ويدودو، ووزير البيئة والغابات الإندونيسي سيتي نوربايا استمرارًا لمكافحة تغير المناخ.

وأدت السياسة التي تتبعها إندونيسيا للحد كثيرًا من نسبة انبعاث غازات الاحتباس الحراري؛ ولكن هذا لا يكفي إذا ما أرادت البلاد الوصول إلى النسبة التي تهدف إليها من أجل منع أسوء آثار التغير المناخي، فالحد من التغييرات المناخية هو في مصلحة إندونيسيا، لاسيما أنَّها عرضة لارتفاع مستوى سطح البحر وزيادة انتشار الأمراض إضافة لما ستتعرض له المحاصيل من أضرار.

وتسعى الحكومة الإندونيسية إلى زيادة الوعي المحلي وفهم خطورة الموقف الأمر الذي لا يكلف أعباء سياسية إضافية، كما تحاول إغلاق الثغرات الموجودة في السياسة الحالية، حيث توقف جميع الاستثناءات لصالح مشاريع التنمية الوطنية وتركز على زيادة العوائد على سبيل المثال من خلال استخدام تقنيات أفضل للزراعة، وتحتاج إندونيسيا على المدى البعيد لسياسة تطول لفترة أكبر من أجل حماية غاباتها ذات الحساسية الكبيرة.

يُذكر أنَّ التوصل إلى اتفاق عالمي بشأن المناخ في باريس سيؤدي إلى مزيد من الطموح والإبداع من جميع الاتجاهات واستمرار إندونيسيا في إتباعها لسياسة وقف إصدار تراخيص لقطع الأشجار يظهر أن إندونيسيا ملتزمة بدورها.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حماية الغابات في إندونيسيا من أبرز القضايا لمحادثات باريس حماية الغابات في إندونيسيا من أبرز القضايا لمحادثات باريس



 فلسطين اليوم -

تميَّز بقَصَّة الصدر المحتشمة مع الحزام المُحدّد للخصر

أحلام تتألّق بإطلالة ساحرة مفعمة بالرقي في عيد ميلادها

أبوظبي - فلسطين اليوم
ارتبط اسم النجمة أحلام خلال الفترة الأخيرة بالمصمم اللبناني العالمي زهير مراد، والنتيجة إطلالات ساحرة مفعمة بالرقي والأناقة، ولمناسبة عيد ميلادها، خطفت أحلام الأنظار بفستان فضيّ طويل مزيّن بالشك الراقي، وتميّز بقصة الصدر الـV المحتشمة، مع الحزام الفضيّ الذي حدد الخصر، إضافة إلى قصة الكسرات التي زيّنت جنب الفستان ومنحته حركة لافتة، وأكملت الإطلالة بحذاء فضيّ. وسنتذكّر لهذه المناسبة معكنّ أجمل إطلالات أحلام بفساتين تميّزت باللون الفضيّ. الفساتين البراقة والمطرزة بالكريستال والترتر هي عنوان أجمل إطلالات أحلام بالفترة الأخيرة، وكلها حملت توقيع زهير مراد، وكيف إذا كانت أيضاً باللون الفضيّ الذي يزيد من لمعان اللوك. إطلالة أحلام في حفل افتتاح موسم جدة، بدت ساحرة بفستان فضيّ بأكمام طويلة وشفافة وتميّز بقصة الـA line  التي أ...المزيد

GMT 07:01 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة
 فلسطين اليوم - تصاميم وديكورات مميزة لـ"المغاسل" للحمامات الفخمة

GMT 07:31 2020 الثلاثاء ,18 شباط / فبراير

تعرف على بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"
 فلسطين اليوم - تعرف على  بديلة ناردين فرج في برنامج "ذا فويس كيدز"

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 09:03 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الدلو" في كانون الأول 2019

GMT 07:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تتركز الاضواء على إنجازاتك ونوعية عطائك

GMT 15:40 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تنتظرك أحدث سعيدة خلال هذا الشهر

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 09:49 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجنب اتخاذ القرارات المصيرية أو الحاسمة

GMT 07:57 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

إبقَ حذراً وانتبه فقد ترهق أعصابك أو تعيش بلبلة

GMT 14:31 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

أمامك فرص مهنية جديدة غير معلنة

GMT 08:51 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

يتحدث هذا اليوم عن بداية جديدة في حياتك المهنية

GMT 19:08 2016 الأربعاء ,20 إبريل / نيسان

عشبة القلب تعالج الاكتئاب والتبول الليلي

GMT 00:56 2017 الأربعاء ,24 أيار / مايو

روعة المناظر الطبيعية تجذب السياح إلى غوتلاند
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday