استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها
آخر تحديث GMT 13:59:56
 فلسطين اليوم -

يُمكن أن تكون اجتماعية مثل الحيوانات الأليفة

استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها

سفاري في البرازيل للحفاظ على النمور
برازيليا - رامي الخطيب

تحت سماء الليل المليئة بالغيوم ، وغياب ضوء القمر جلسنا في سيارة السفاري واطفأنا انوارها نحدق في بقايا بقرة تم اكل نصفها تقريبا الى يسارنا.

لم نتمكن من رؤية أي شيء وارهفنا السمع على امل ان نسمع أي صوت يشير إلى اقتراب شبح الغابة الذي ننتظره ولكن لا شيء.

استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها
 
وبعد دقائق سمعنا اصوات أسنان قوية على العظام، وهمس أحدهم "لقد وصلت" وحاولنا جاهدين الا نصدر أي صوت. وكانت المشكلة هي، ماذا لو أشعلنا أنوار السيارة، او حتى الكشاف الموجود بالسيارة ووجهنا الضوء نحوها، هل ستتركنا ننظر إليها او أنها ستجري بأقصى سرعة تستطيعها؟ ولحسن الحظ مكنتنا من مشاهدتها وبدت أنها تريد البقاء.
 
 وهناك مبادرة للمحافظة على النمور تمكّن السائحين من مشاهدتهم من داخل السيارات، وهو ما يزيد من اعداد السائحين.

استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها

وهذه المبادرة تستهدف الإناث ولكن لا يتم استئناسها ولكنها بهدوء وببطء يتم إقناعها بالاعتياد على أن المركبات والسائحين ليسوا مصدر تهديد، وألا يخافوا من أصوات المحركات او الاضواء أو صوت السعال وغيره.

وبما أن السياحة تعتبر وسيلة لجذب الأموال وفرص العمل فالأمل هو أن يُدرك ملّاك الأراضي والسكان المحليين فوائد الحفاظ على النمور وبيئتها ويسمحوا بتوسيع المشروع على حساب املاكهم.
 
وقد ضرب الدكتور بوبيرتو كلابن المثل حيث أنشأ ملجأً للحيوانات ومشروعًا لحماية النمور وعدة مبادرات أخرى على أرضه عام 1986.

استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها
 
كما ان ماريو هابيرفيلد هو أحد مؤسسي مباردة الحفاظ على النمور وهو سائق سباقات متقاعد والان يكرّس مجهوده وحبه للحيوانات. كما ان 95% من أراضي منطقة بانتانال البرازيلية هي املاك خاصة وتستخدم لتربية المواشي منذ 200 عام.
 
وهو ما أدى إلى عدم تغيير البيئة إلى حد كبير، ولكنه أيضا يعني انه تم اصطياد النمور وبالتالي فقد اصبحت النمور تخاف من البشر وهو ما يمكن تفهمه.

وقال ماريو "النمور تولد وهي تعلم أن البشر  يشكلون تهديدًا لهم، وبالتالي فإنه يجب تغيير فكر النمور لتقتنع إن البشر ليسوا تهديد. والخبر الجيد هو أن الاساليب التي تم استخدامها منذ خمس سنوات مع النمور في أفريقيا اثبتت فعاليتها. وقبل ان يبدأ البرنامج كنا نرى نمرين او ثلاثة، ولكن العام الماضي رأينا 300".

كما تقدّم هذه المحميات افضل فرصة للعالم لرؤية النمور البرية، وفي ذروة الموسم يمكن للسياح ان يدفعوا مقابل الخروج مع طاقم لمشاهدة النمور وهي تصيد، وتتعقب اثارها ووضع الكاميرات لمراقبتها وتقييم تصرفاتها.

وهذه الرحلات متاحة لعدد محدود، ولكن كما اكتشفنا فلست محتاج لطاقم معاون لتشاهد النمور. تستطيع الاقامة لثلاث او أربع ليالي في نزل انيق داخل المحمية. وتبعد هذه المحمية عن عاصمة الولاية كامبو غراندي حوالي 150 ميل وهي اربع ساعات بالسيارة او 50 دقيقة بالطائرة.

والاقامة هناك تشبه إلى حد كبير رحلات السفاري في افريقيا، فهناك رحلات في الصباح الباكر وبعد الظهر وبعد الغروب يصاحبك فيها دليل محترف.

ومن الحيوانات التي تراها خلال هذه الرحلات هي خنازير الماء والقوارض الكبيرة وهي تستمتع بحياتها الطبيعية ولكنها على الرغم من هذا تكون الوجبة المفضلة للنمور. هذا بالاضافة للبقر الضعيف.

كما رأينا هناك بعض الثعالب التي تأكل سرطان البحر  والذئاب الصغيرة، وبعض القطط البرية التي عبرت الطريق امامنا ركضا.

كما هناك مجموعة كبيرة من الطيور المذهلة والببغاوات الجميلة واللقالق وغيرها. وعلى غير المتعارف عليه ان اناث النمور قد تكون اجتماعية وحتى انها تتسلّق الاشجار وتترك ورائها الفراء بالضبط كالحيوانات الأليفة في منازلنا.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها استئناس النمور في رحلات سفاري برازيلية مثيرة من اجل الحفاظ عليها



 فلسطين اليوم -

دمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن واحد

صيحات اتبعتها كارلي كلوس لترسم موضة جديدة خاصة بها

واشنطن ـ رولا عيسى
بات واضحاً أن موضة البدلات الرسمية خصوصاً التي تأتي مربعة بنقشات الكارو تعتبر آخر موضة ومن أجدد الصيحات المنتظرة هذا الموسم، واللافت تألق النجمة كارلي كلوس Karlie Kloss بأجمل قصات هذه البدلة المشرقة والتي اختارتها بأساليب شبابية ومتجددة.تألقت النجمة كارلي كلوس Karlie Kloss بصيحة جديدة حاولت اختيارها بأسلوب ساحر وملفت للنظر، فدمجت بين الصيحة الكلاسيكية والشبابية في آن معاً. والبارز تألقها بموضة البدلة الرسمية الساحر بأقمشة الكارو العريضة باللون الرمادي مع الخطوط البيج المستقيمة. واختارت البنطلون المستقيم والواسع الذي يظهر قامتها ونسّقته مع الجاكيت العصرية التي تأتي مترابطة بأقمشة الكارو أيضاً، بالاضافة الى الحزام العريض مع القماش المنسدل من الامام. واللافت في هذه الاطلالة، اختيار النجمة كارلي كلوس Karlie Kloss مع هذه البدلة الرسمية ا...المزيد

GMT 11:38 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع
 فلسطين اليوم - مفاجأة جديدة خلال عرض فستان الأميرة ديانا الشهير للبيع

GMT 09:15 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020
 فلسطين اليوم - قائمة بأفضل الأماكن في تايلاند لقضاء رأس السنة 2020

GMT 11:30 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ
 فلسطين اليوم - أساليب وأفكار لتنسيق شجرة الكريسماس مع ديكور منزلكِ

GMT 10:26 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"
 فلسطين اليوم - فجر السعيد تواصل هجومها على أصالة وتصف جمهورها بـ"الشبيحة"

GMT 12:49 2019 الجمعة ,06 كانون الأول / ديسمبر

محمد صلاح المصرى الوحيد وسط 32 جنسية فى كأس العالم للأندية

GMT 23:01 2019 الأربعاء ,04 كانون الأول / ديسمبر

وادي دجلة يرعى بطل التنس محمد صفوت في طوكيو 2020

GMT 08:32 2019 الإثنين ,09 كانون الأول / ديسمبر

"الفيفا" يرصد كل المعلومات الخاصة بكأس العالم للأندية 2019

GMT 08:32 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 10:40 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على كل الاحتمالات

GMT 08:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 07:37 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 13:14 2017 السبت ,11 تشرين الثاني / نوفمبر

محلّات ZARA تقدّم مجموعة الفرسان لشتاء 2017-2018
 
palestinetoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday