البيئة تؤكد أن مصانع الموت في طولكرم جريمة في حق الإنسان والبيئة
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

أشارت إلى أنّها ستواصل جهودها الوطنية والقانونية والإعلامية

البيئة تؤكد أن مصانع الموت في طولكرم جريمة في حق الإنسان والبيئة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - البيئة تؤكد أن مصانع الموت في طولكرم جريمة في حق الإنسان والبيئة

سلطة جودة البيئة في فلسطين
رام الله- زيـنب حمارشة

اعتبرت سلطة جودة البيئة في فلسطين، إجراءات الاحتلال بحرق مخلفات منتجات المنطقة الصناعية التابعة له المسماة "جيشوري" المنشأة غرب طولكرم، اعتداءً صارخًا في حق الانسان والبيئة.

وأوضحت البيئة، أنّ الحريق تم في مصنع الموت المسمى "تال ايل" وهو من ضمن 12 مصنعًا منشأً في المنطقة.

واندلع دخان أسود كثيف تصاعد من داخل المنطقة، وانتشر في سماء المنطقة باتجاه الداخل الفلسطيني، فيما عززت قوات الاحتلال وسيارات الاطفاء من تواجدها في المنطقة، بحضور عدد من أجهزة الأمن إلى المنطقة.

كما أبرزت سلطة جودة البيئة، الجمعة، أنّ الاحتلال يستهدف البيئة الفلسطينية بشكل ممنهج، ومصانع الموت التابعة للاحتلال، أداة لتدمير الإنسان والبيئة من خلال عمليات الحرق التي تستمر بشكل سنوي في المنطقة الصناعية، حيث أحرق العام الماضي وتسبب بأضرار صحية وبيئية في محافظة طولكرم.

وأشارت إلى أنّها ستواصل جهودها الوطنية والدبلوماسية والقانونية والإعلامية في فضح ممارسات الاحتلال في حق الانسان والبيئة في طولكرم وأرجاء الوطن والعمل على إغلاقها.

جديرٌ بالذكر، أنّ المصانع التابعة للاحتلال "جيشوري" تضم العديد من المصانع التي تَنشُر المواد السامة والملوثة، كما أغلقت منذ افتتاحها في العام 1982 ونقلت بقرار من محكمة الاحتلال من مدينة كفار سابا في الداخل الفلسطيني، ونظرًا لاحتجاج الإسرائيليين من آثارها الصحية والبيئية، تم نقلها إلى أراضي مدينة طولكرم ليكون في المنطقة الفاصلة بين أراضي عام 1948 و1967.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البيئة تؤكد أن مصانع الموت في طولكرم جريمة في حق الإنسان والبيئة البيئة تؤكد أن مصانع الموت في طولكرم جريمة في حق الإنسان والبيئة



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 08:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

دونالد ترامب يواجه العزل مجددًا بتهمة التحريض على تمرد

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 22:39 2018 الثلاثاء ,01 أيار / مايو

عمرو أديب يكشف عن موعد إذاعة حوار صلاح

GMT 01:02 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

لبنى أحمد تؤكّد أهمية شرب الماء لتطبيق قانون الجذب
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday