سلطة المياه تبحث تحسين توصيل خدمات المياه المنتجة للمواطنين في غزة
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

من خلال إنشاء خط ناقل ومحطة تحلية مركزية

سلطة المياه تبحث تحسين توصيل خدمات المياه المنتجة للمواطنين في غزة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سلطة المياه تبحث تحسين توصيل خدمات المياه المنتجة للمواطنين في غزة

رئيس سلطة المياه مازن غنيم
غزة-عبد القادر محمود

بحثت سلطة المياه الفلسطينية، اليوم الاثنين، المشاريع التي ستعمل على تحسين توصيل خدمات المياه المنتجة، وذلك من عبر خط ناقل يصل شمال قطاع غزة بجنوبه.

جاء ذلك خلال جلسة نقاشية حول تطورات ملف مشروع التحلية المركزية، بحضور ممثلين عن الوزارات والهيئات الحكومية والبلديات وأكاديميين وخبراء واستشاريين وممثلين عن مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات العاملة في قطاع المياه.

ومع تأكيدهم على أهمية المشروع وضرورته لتحسين مصادر وخدمات المياه في قطاع غزة، ناقش الحضور بعض الجوانب المتعلقة بالمشروع وخاصة التداعيات الناتجة عن مخرجات التحلية والتصريف واستهلاك الطاقة والآثار المتوقعة لتنفيذه على استعادة الخزان الجوفي لعافيته في ظل الأزمة الراهنة.

من جانبه، أكد نائب رئيس سلطة المياه المهندس ربحي الشيخ أهمية هذا اللقاء الذي من شأنه التواصل مع كافة الجهات المعنية بخصوص هذا المشروع الضخم الذي سيتكلف نحو نصف مليار دولار، وسيعمل على الحد من الأزمة المائية المتصاعدة في غزة.

وقال م. الشيخ إن سلطة المياه تسعى بشكل مكثف لتأمين الدعم المادي والفني والسياسي للمشروع لأهميته الاستراتيجية وتجاوز التداعيات الخطيرة على الصحة العامة في حال انخفاض جودة وكميات المياه الجوفية المنتجة حالياً بأكثر من 95%.

بدوره، قال مسؤول وحدة تنسيق برنامج إمداد غزة بالمياه المستدامة م. مروان البردويل عن خلفية المشروع وبدايات العمل فيه، مشيراً إلى أهميته في ظل العجز في الكميات نظراً لزيادة الطلب وفق الزيادة السكانية المرشحة للزيادة بشكل كبير.

وأوضح البردويل أن المشروع سيشمل إنشاء محطة تحلية مركزية لمياه البحر بقدرة 55 مليون م3 من المياه المحلاة سنوياً تأخذ في الاعتبار عدة خيارات للطاقة في ظل أزمة الكهرباء المزمنة في غزة، فضلًا عن إنشاء خط ناقل بطول 44 كم و22 خزان للمياه وتوصيل شبكات ومضخات.

وتم تخصيص قطعة أرض بمساحة 80 دونماً للمشروع غرب دير البلح وسط قطاع غزة، وتم إعداد وثائق العطاء ومراجعة التصاميم الخاصة بالمحطة وإعداد دراسة حول خيارات تزوديها الطاقة، كما يتم حالياً إتمام إجراءات التعاقد لإعداد التصاميم للمشاريع الملحقة.

وأكدت سلطة المياه خلال الورشة على أن المطلوب فلسطينياً توفير البيئة المؤسساتية والإدارية والفنية لتنفيذ وتشغيل وإدارة المشروع، والعمل على تحسين كفاءة نظام توزيع المياه وتقليل الفاقد وتعزيز جهود منع التعديات وتحسين الجباية والتعرفة بما يتناسب مع التكاليف.

وتم مؤخرًا إنجاز وثيقة الشروط المرجعية للدراسات البيئية والاجتماعية للمشروع، ووفق الخطة سيتم تحديد وتقييم الآثار البيئية والاجتماعية المحتملة نتيجة للمشروع واقتراح إجراءات التخفيف اللازمة لهذه الآثار وتجهيز خطة عمل بيئية واجتماعية وخطة مراقبة وذلك ضمن تقرير الدراسة النهائي.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سلطة المياه تبحث تحسين توصيل خدمات المياه المنتجة للمواطنين في غزة سلطة المياه تبحث تحسين توصيل خدمات المياه المنتجة للمواطنين في غزة



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 10:02 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

كن دبلوماسياً ومتفهماً وحافظ على معنوياتك

GMT 07:08 2019 الأحد ,31 آذار/ مارس

شهر بطيء الوتيرة وربما مخيب للأمل

GMT 15:07 2016 الإثنين ,12 كانون الأول / ديسمبر

نسرين طافش تحتفل بالعام الجديد

GMT 21:39 2016 الجمعة ,08 إبريل / نيسان

فوائد الخيار الرائعة للجسم والوجه وللحامل

GMT 00:09 2020 الأحد ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

مواجهات مع الاحتلال على الحاجز الشمالي لقلقيلية

GMT 17:32 2019 السبت ,30 آذار/ مارس

آمال وحظوظ وآفاق جديدة في الطريق إليك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday