رام بن باراك يتحدث عن لحظات الخوف المميت السبت
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

رام بن باراك يتحدث عن لحظات الخوف المميت السبت

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - رام بن باراك يتحدث عن لحظات الخوف المميت السبت

نائب رئيس الموساد رام بن باراك
بيت لحم - فلسطين اليوم

خدم سبع سنوات في وحدة"سيرت متكال" النخبوية الخاضعة لقيادة هيئة الاركان الاسرائيلية مباشرة لينتقل بعدها الى صفوف جهاز الموساد السري ويبقى ضمنه ثلاثين عاما انتهت بطموح لم يتحقق بعد ان رفض نتنياهو تعينيه رئيسا لهذا الجهاز الاستراتيجي منهيا بذلك عمله في الموساد ومقدما استقالته .

انه "رام بن باراك" الذي قدمته القناة الثانية بالطريقة سالفة الذكر في مستهل لقاء تلفزيوني مطول تحدث فيه اليوم " السبت " عن خدمته في الموساد ولحظات الشعور بالخوف المميت التي قلما ترجمت كلحظات خطر حقيقية .

" لقد خاب املي وشعرت بخيبة كبيرة تماما كأي شخص خدم 30 عاما ويطمح لتولي قيادة الجهاز" اختصر بن براك مشاعره من عدم تعينه رئيسا للموساد كما كان يأمل ويعتقد كونه الاقدم والأكثر خبرة ونائبا لرئيس الجهاز عمل في السر وبعيدا عن الاضواء فترة طويلة.

"كانت لدي فرصه جيدة جدا للمنافسه على المنصب حتى اللحظة الاخيرة وانا اعتقد ان نتنياهو تردد في اتخاذ القرار حتى اللحظات الاخيرة وهذا التردد شرعي " اضاف نائب رئيس الموساد السابق الذي تلقى نبأ عدم تعيينه لحظات قليلة فقط قبل اعلان نتنياهو تعيين "يوسي كوهن" رئيسا جديدا لجهاز الموساد.

"ترافقت الخدمة في الموساد وارتبطت بمخاطر كثيرة وجدية وقد واجهت خطر الاعتقال اكثر من مرة وعشنا في المواد لحظات كثيرة شعرت فيها بخوف قاتل ومميت لكنني واجهت خطر الموت الفعلي مرات معدودة " قال بن باراك ردا على سؤال للقناة الثانية .

تجسد الخوف الحقيقي في خطر الاعتقال وتحول هذا الخوف الى واقع في احدى العمليات التي نفذتها في دولة معادية " عربية " في تسعينيات القرن الماضي حين تم اعتقالي من قبل الشرطة المحلية في هذه الدولة ورغم اطلاق سراحي وعودتي الى اسرائيل انتشرت اخبار العملية في ارجاء العالم وسببت احراجا وإرباكا كبيرا لإسرائيل .

ووضعت هذه الحادثة " بن براك" واستمرار خدمته في الموساد موضع تساؤل كبير لكن بعد عدة اسابيع من هذه الحادثة وخلافا للكثير من قواعد العمل المرعبة في الموساد تقرر السماح له بالعودة للخدمة الميدانية التنفيذية .

ووصف بن براك واقعة الاعتقال وعودة للعمل بغير المألوفة والاستثنائية قائلا "ينفذ الموساد عشرات العمليات لكن 99:95 من هذه العمليات تبقى سرية وطي الكتمان لكن في بعض الاحيان تقع حوادث مثل عملية اعتقالي الذي اضطرتني الى تغيير شكلي الخارجي لكن الجهاز قادر على التعايش ومواجهة مثل هذه الاحداث ".

ورفض " بن براك" الاجابة على سؤال يتعلق بعملية اغتيال " محمود المبحوح" التي وقعت في يناير 2010 في " دبي" وقال محاولا  الظهور بمظهر غير العارف والذي لا معلومات له " تقصد العملية التي قامت بها المخابرات السويسرية؟ انا شخصيا لا اذكر عملية مثل هذه وأنا لن اتطرق خلال هذا اللقاء لأي عملية محددة ".

ورغم هذه الموقف المتشدد اظهر " بن باراك"استعداد لتقديم بعض التفاصيل المتعلقة بالقدرات التكنولوجية الخاصة بهذه العمليات قائلا " تضع التكنولوجيا المتطورة التي يستخدمونها بهدف اكتشاف هويتك وفضح امرك عوائق كثيرة ومن الناحية الاخرى هناك ايضا تحسن كبير في التكنولوجيا التي نستخدمها ".

وتتحول المعركة التكنولوجية كما يستشف من اقوال نائب رئيس الموساد مع مرور الايام الى اكثر جدية وجذرية وأهمية وكذلك الامر بالنسبة لمواجهة البرنامج النووي الايراني الذي احتل موقع الصدارة في اولويات واهتمامات الاجهزة الامنية الاسرائيلية عموما والموساد على وجه الخصوص لفترة طويلة جدا .

وقرر " بن براك" الاختصار والامتناع عن الاجابة او تقديم اجابات واضحة بالنسبة لهذا الملف ايضا .

وقال بن براك فيما يتعلق بدور اسرائيل في تصفية العلماء الايرانيين وضرب منشات ومنظومات حيوية بالنسبة لبرنامج ايران النووي "ستقوم اسرائيل بكل ما يلزم لأجل منع امتلاك ايران قدرات نووية ".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رام بن باراك يتحدث عن لحظات الخوف المميت السبت رام بن باراك يتحدث عن لحظات الخوف المميت السبت



GMT 13:44 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

الرجوب يطلع السفير المصري على آخر المستجدات السياسية

GMT 06:47 2020 الأحد ,27 كانون الأول / ديسمبر

نتنياهو يعلن وفد مغربي يزور إسرائيل الأحد
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 11:22 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

"تابلو" على الحاجز

GMT 16:09 2016 الإثنين ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الإصابة تبعد عادل لامي عن فريق معيذر القطري لمدة 6 أشهر

GMT 17:25 2019 الثلاثاء ,17 أيلول / سبتمبر

وزارة العمل تعلن عن توفر 200 فرصة عمل بعمان

GMT 23:39 2018 السبت ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرف على طريقة إعداد كعكة الأناناس الباردة

GMT 00:50 2018 الأربعاء ,17 كانون الثاني / يناير

نيمار والفرنسي مبابي ينافسان بالوتيلي على جائزة في فرنسا

GMT 09:34 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

الأحمد يسلّم رسائل شكر لبرلمانات أفريقية تقديرًا لمواقفهم

GMT 18:51 2015 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

ظافر العابدين سعيد بمشاركته في مسلسل Prison Break

GMT 23:37 2014 الثلاثاء ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

منتخب رومانيا لكرة القدم يفوز على الدنمارك بهدفين وديًا

GMT 02:31 2017 الجمعة ,20 كانون الثاني / يناير

هنا شيحة تعلن عن أحلامها في المستقبل
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday