إحياء يوم التضامن مع فلسطينيي 1948 في السودان
آخر تحديث GMT 11:11:39
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

إحياء يوم التضامن مع فلسطينيي 1948 في السودان

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - إحياء يوم التضامن مع فلسطينيي 1948 في السودان

إحياء يوم التضامن مع فلسطينيي فى الخرطوم
الخرطوم - فلسطين اليوم

 أحيت سفارة دولة فلسطين في السودان، اليوم العالمي لدعم حقوق الفلسطينيين في أراضي 1948، وذلك بالتعاون مع الاتحاد الوطني للشباب السوداني، الذي كافة اتحادات الطلبة والمنظمات الشبابية السودانية.

وعقدت ندوة سياسية في مقر الاتحاد الوطني للشباب السوداني، بمشاركة الجالية الفلسطينية، والنقابات، والأحزاب، والأكاديميين، ومنظمات المجتمع المدني بالسودان.

وفي كلمته الافتتاحية، عبر الأمين العام للاتحاد الوطني للشباب السوداني موسى محمد توم، عن الالتزام الكامل للشباب السوداني بكافة أطيافهم بالقضية الفلسطينية، والتشديد على إبقائها على رأس سلم أولوياتهم، وحرص الاتحاد على عدم الانشغال بالقضايا المحلية والإقليمية على أهميتها، على حساب القضية المركزية لشباب الأمة العربية والإسلامية.

وندد توم بالاعتداءات والانتهاكات المتكررة من قبل الاحتلال الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني وبالظلم الواقع والواضح على فلسطينيي 1948، وطالب المجتمع الدولي بضرورة  الاضطلاع بدور فاعل تجاه القضية الفلسطينية .

من جانبه، استعرض سفير دولة فلسطين بالسودان  سمير عبد الجبار طه، معاناة الشعب الفلسطيني داخل أراضي 1948، والممارسات العنصرية التي تمارسها إسرائيل عليهم.

وأشار في كلمته إلى أن إحياء هذا اليوم يهدف إلى تسليط الضوء على قضية ومعاناة فلسطينيي 1948، وحشد الجهود من أجل نقل قضيتهم إلى المحافل القانونية والسياسية وفضح عنصرية إسرائيل، وتطرق الى  آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية وجهود القيادة الفلسطينية من أجل تدويل القضية الفلسطينية، وضرورة عقد مؤتمر دولي وتنفيذ قرارات الأمم المتحدة المتعلقة بالقضية الفلسطينية.

وقدم المفكر السوداني الإسلامي المعروف والخبير بالشئون العربية والأفريقية البروفيسور حسن مكي، مداخلة أكاديمية وسياسية عن تاريخ القضية الفلسطينية ومجاهدات الشعب الفلسطيني منذ مطلع القرن الماضي، وشرح للحضور قضية أهلنا أراضي 1948، وشدد على ضرورة مساندهم لأنهم يستحقون، مؤكدا أنه لا سبيل لاستقرار المنطقة العربية والإقليم، دون حل عادل للقضية الفلسطينية .

بدوره، ثمن ممثل "حركة الإصلاح الآن" حسن عثمان رزق، على جهود القيادة الفلسطينية التي أثمرت انتصارات سياسية هامة، تمثلت باعترافات هامة بدولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس، وحيا نضال شعبنا الفلسطيني وخاصة في أراضي 1948.

 وشدد على ضرورة الوحدة الفلسطينية، وأكد استعداد السودان بكافة أطيافه من أجل دعم الجهود التي تؤدي إليها، واستعرض كافة المحطات الهامة التي مرت بها القضية الفلسطينية، وأدان كل الأصوات التي بدأت تظهر بالسودان وتطالب بالتطبيع مع إسرائيل.

وأكد كل من مسؤولة دائرة حقوق الإنسان بنقابة المحامين السودانيين وفاء عثمان ، ونائب الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي أبو بكر عبد الرازق، والأمين السياسي للاتحاد العام لنقابات عمال السودان حماد حميدة،  وممثل مجلس الصداقة الشعبية العالمية ورئيس اللجنة الأولمبية السودانية عبد الرحمن السلاوي، على التضامن الكامل مع أهلنا في أراضي 1948، والتزامهم الكامل بدعم الشعب الفلسطيني والقيادة الفلسطينية، وثمنوا جهودهم ونضالاتهم  .

ووزعت سفارة فلسطين الملصقات الخاصة بهذا اليوم على وسائل الإعلام والاتحادات الطلابية، كما تم توزيع البيان الصادر من لجنة المتابعة العليا لشؤون المواطنين العرب الخاص بهذا اليوم على وزارة الخارجية والإعلام والاتحادات والنقابات العمالية والمهنية وكافة السفارات والبعثات الدبلوماسية .

نقلا عن وفا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إحياء يوم التضامن مع فلسطينيي 1948 في السودان إحياء يوم التضامن مع فلسطينيي 1948 في السودان



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 14:37 2019 الإثنين ,01 تموز / يوليو

تجد نفسك أمام مشكلات مهنية مستجدة

GMT 23:19 2015 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار Nissan Sunny 2016 في فلسطين

GMT 13:10 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 15:31 2019 الجمعة ,11 كانون الثاني / يناير

طريقة عمل مكياج للعيون الصغيرة بخطوات سهلة وبسيطة

GMT 17:27 2015 الأربعاء ,02 أيلول / سبتمبر

شجرة المورينجا مكمل غذائي وصحي ومفيد للأنسان

GMT 22:28 2018 السبت ,10 شباط / فبراير

فوائد نبات "القسط الهندي" على صحة الإنسان

GMT 02:28 2017 الإثنين ,06 تشرين الثاني / نوفمبر

كيت وينسلت تستعد لمواجهة معركة قانونية بسبب منزلها

GMT 22:31 2015 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

زيادة الرغبة الجنسية باستخدام الاعشاب الطبية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday