اقتحام مقر مجلس الوزراء في غزة بلطجة وأفعال عصابات
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

اقتحام مقر مجلس الوزراء في غزة بلطجة وأفعال عصابات

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - اقتحام مقر مجلس الوزراء في غزة بلطجة وأفعال عصابات

المتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي
القدس - فلسطين اليوم

أدان المتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي، اقتحام عناصر حماس لمقر مجلس الوزراء اليوم الثلاثاء، أثناء عقد جلسته الرسمية، والتي تبحث اعادة الاعمار وأساليب التخفيف عن كاهل المواطن المقهور والمظلوم.

واعتبر القواسمي هذه الخطوة  بالبلطجة وأفعال العصابات، وأنها تأتي  ضمن سلسلة أعمال الابتزاز والتهديد الذي تمارسه حماس ضد الحكومة  والقطاع الخاص وقيادة حركة فتح  والتي كان آخرها تفجير  البنوك  والممتلكات الخاصة لأعضاء الحكومة واعتقال وتعذيب قيادات حركة فتح بطريق وحشيه، وإغلاق معبر 'ايريز' أمام المواطنين، والتفجيرات لبيوت وممتلكات قيادة حركة فتح في القطاع قبيل إحياء الذكرى العاشرة للشهيد ياسر عرفات، وفرضها للضرائب لمواد إعادة الاعمار ومنعها بقوة السلاح عودة الموظفين لأعمالهم أو حتى الالتقاء بالوزراء أثناء الزيارة الأخيرة، مع العلم أن قرارا وزاريا قضى بعودة الموظفين الى أعمالهم .

وقال القواسمي: إن حماس تريد حكومة 'إنفاق' وليس اتفاق، وكل ما يهمها من الوحدة والحكومة خزينة وزارة المالية، وإعطاء رواتب عناصرها، متنكرة تماما لكافة البنود الأخرى وتعمل على تعطيل عمل اللجنة القانونية والادارية، وتريد أن تكون هي القوة الأمنية الوحيدة والمتصرفة في القطاع، ووظيفة الحكومة الصرف عليها وعلى عناصرها فقط لا غير.

وأوضح القواسمي ان الاتفاق المبرم مع حماس واضح تماما في كافة القضايا، وهي تقفز على كافة النقاط منذ اليوم الأول وتختزل الوحدة والاتفاق بكلمة واحدة 'الانفاق' على عناصرها، وتحاول التنفيذ بالبلطجة والتهديد والابتزاز وهذا لا يمكن قبوله بالمطلق ولن يتحقق.

وأضاف: إن حماس بذلك تعيق اعادة الاعمار وانقاذ مليون وسبعمائة ألف فلسطيني من الجحيم تضعهم رهينة مصالحها الخاصة والحزبية، وهذا الأمر مرفوض وغير مقبول شعبيا ووطنيا، وأن الأولى بحماس ان تسهل عمل الحكومة لحل كافة الاشكاليات التي تواجه شعبنا هناك.

 وسأل القواسمي قادة حماس: اذا كان همكم هو خدمة المواطن الفلسطيني في القطاع، لماذا تمنعون الأطباء والمهندسين والمعلمين وغيرهم من العودة لخدمة أبناء شعبنا ؟ ولماذا ترفضون تسليم المعابر؟ بل تقومون باقتحام مكتب وزارة الشؤون المدنية وإغلاق المعبر الأمر الذي أوقف حركة المواطنين، خاصة المرضى وأصحاب المصالح الملحة؟ لماذا تقومون بوضع الحواجز التي تفرض الضرائب على مواد اعادة الاعمار؟، الأمر الذي أدى الى توقف تدفق تلك الأموال، وحتى تراجع بعض الدول عن التزاماتها، ولماذا تقومون بالاعتداء على شركات وممتلكات القطاع الخاص اللذين يتعرضون أصلا لظروف صعبة؟ ولماذا تقومون بتهديد وزراء ومدراء بنوك وتفجير وسرقة مقراتها؟ ولماذا تعمدون الى تعذيب واعتقال قيادات فتح الوطنية وتعذيبهم وإهانتهم؟ وهل هذا يساعد في تكريس الوحدة الوطنية الحقيقية؟

المصدر:وفا

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اقتحام مقر مجلس الوزراء في غزة بلطجة وأفعال عصابات اقتحام مقر مجلس الوزراء في غزة بلطجة وأفعال عصابات



GMT 09:32 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

الزراعة بغزة تغلق معصرة زيت وتتلف 2 طن زيتون فاسد

GMT 07:10 2020 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة طفل رضيع واصابة 6 مواطنين في 5 حوادث بغزة

GMT 06:47 2020 الأحد ,18 تشرين الأول / أكتوبر

الاحتلال يعيد ترتيب تهديداته ويضع غزة على رأس القائمة

GMT 17:55 2020 الأحد ,10 أيار / مايو

البدء بتوزيع المنحة القطرية لزواج الشباب

GMT 13:15 2020 الخميس ,23 إبريل / نيسان

مناشدة لوزيرة الصحة لإنقاذ حياة طفل رضيع

GMT 11:25 2019 الإثنين ,15 إبريل / نيسان

الشعبية بغزة تنظم مسيرة دعماً للاسرى
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:21 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يقتحمون الأقصى

GMT 13:50 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تتمتع بالنشاط والثقة الكافيين لإكمال مهامك بامتياز

GMT 08:21 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الميزان" في كانون الأول 2019

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 10:26 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل 11 مواطنا من الضفة بينهم محاميان
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday