ميقاتي يؤكد أن الوطن لا يقوم على الخروج عن الدولة أو مقاطعتها
آخر تحديث GMT 06:48:12
 فلسطين اليوم -
وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا مقتل 81 على الأقل في قتال بين قوات حكومية ومسلحين في جنوب السودان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح أن الطبقة السياسية أهدرت ودائع الناس وأوقعت البلاد تحت أعباء الدين وحاولت تحميل الحكومة مسؤولية الفشل رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب يصرح بأننا نحن أمام الزلزال الذي ضرب البلد وهمنا التعامل مع التداعيات بالتوازي مع التحقيق الشفاف وزارة الخارجية الهولندية تعلن وفاة زوجة السفير الهولندي في لبنان في انفجار مرفأ بيروت السفارة السورية في لبنان تعلن مقتل 43 سوريًا جراء انفجار بيروت في حصيلة غير نهائية أبو الغيط يبدي استعدادا لتقديم المساعدة في التحقيقات بشأن انفجار بيروت
أخر الأخبار

ميقاتي يؤكد أن الوطن لا يقوم على الخروج عن الدولة أو مقاطعتها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ميقاتي يؤكد أن الوطن لا يقوم على الخروج عن الدولة أو مقاطعتها

بيروت ـ جورج شاهين

أكد رئيس مجلس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي "أن الوطن لا يقوم على ثنائيات الخروج عن الدولة أو الخروج منها ومقاطعتها بل بالعمل على تعزيز منطق الدولة وتقويتها". كما أكد "قناعة واحدة لا حياد عنها الإلغاء مستحيل والإقصاء مستحيل والقطيعة مستحيلة". وتحدث الرئيس ميقاتي الاثنين، في خلال رعايته افتتاح "معرض بيروت العربي الدولي للكتاب" في دورته السادسة والخمسين بتنظيم من "النادي الثقافي العربي" ونقابة "اتحاد الناشرين في لبنان" في مجمع "البيال" في حضور شخصيات وفاعليات. استهل الحفل بالنشيد الوطني، ثم ألقى علي بيضون كلمة ترحيبية. وبعدها تحدث رئيس النادي الثقافي العربي فادي تميم فاعتبر أنه "في ظل تغيرات انتفاضة الربيع العربي في أوج حراكها في أكثر من بلد عربي، يترجم الشباب انتفاضته على واقعه طلبًا لكرامته بعيدًا عن التبعية السياسية والاقتصادية مستفيدًا من ثورة التكنولوجيا الحديثة لتكسير جدران الخوف"، مشيرًا إلى أن "هذه الثورات أضافت أبعادًا أساسية، أبرزها التمسك بالديمقراطية لأنها النظام الكفيل بتعديل المسارات حين تبرز الصعوبات، مما يرسخ مبادىء العدالة والحرية، من هنا الحاجة الملحة إلى إعادة تكوين حياتنا الثقافية". ثم تحدثت نقيب "اتحاد الناشرين" سميرة عاصي عن لبنان الكتاب والمكتبة ومعرض كتب الشرق وعن بيروت "لؤلؤة المتوسط" مشيرة إلى أن "اللغة العربية ستبقى العنوان الأهم لحضارتنا والوسيلة الأبرز للحوار والتلاقي لأنه في غيابها نشهد موت الكيانات السياسية والثقافية". وألقى ميقاتي كلمة قال فيها: "نلتقي في هذه الاحتفالية المعبرة التي تعيد إلى هذا الوطن رونقه، وتؤكد أنه سيبقى يحمل رسالته في الحرية والإبداع، في العلم والتنوع، في الفكر والثقافة، في الفن والأدب، في العيش الواحد والانفتاح والاعتدال". أضاف: "نلتقي في ظروف دقيقة تمر فيها المنطقة بتحولات واضطرابات تضع الوضع برمته في دائرة المخاطر والاحتمالات وتنعكس على وطننا وتفرض علينا جوابًا واحدًا في تحصين منعتنا الداخلية وحماية وحدتنا الوطنية وإعتماد خيار الاعتدال والوسطية، الوحدة الوطنية، ليست خيارًا بل واجب تفرضه علينا الأمانة تجاه ضمائرنا ووطننا ومستقبل أبنائنا. الاعتدال فضيلة وليس هربًا من موقف أو تحاشيًا لوقفة أو تجنبًا لحق الوسطية خيار حكمة وعقل وليست تهربًا من قرار أو تفاديًا لقناعة ... الوسطية ليست حيادًا بل هي انحياز للوطن ولما يجمع شمل أبناء الوطن لا ما يفرق بينهم ويرفع جدران الكراهية في كل مدينة وقرية وحي وبيت وعائلة. وقال: "لا يقوم الوطن على ثنائيات الخروج عن الدولة أو الخروج منها ومقاطعتها بل بالعمل على تعزيز منطق الدولة وتقويتها، لا يقوم الوطن على ثنائيات الإلغاء أو الاستعلاء بل على احتضان الآخر وتفهم هواجسه، لا يقوم الوطن على ثنائيات الإبعاد أو الاستبعاد بل على الشراكة الكاملة بين جميع أبنائه، لا يقوم الوطن على خيارات الاتهام أو التخوين بل على المحبة والإخلاص والوفاء بين جميع أبناء الوطن. لا يقوم الوطن بالرهان على المحيط ومتغيراته ورهن الداخل لهذا الخارج بل بتقوية المناعة الوطنية. " أضاف: "يقوم الوطن بكل بساطة على قناعة واحدة لا حياد عنها: الإلغاء مستحيل والإقصاء مستحيل والقطيعة مستحيلة. يقوم الوطن على حوار دون محرمات ممنوعة من النقاش ودون اشتراطات مانعة للنقاش، حوار يقود إلى تفاهمات وطنية تؤكد الشراكة الوطنية وتحفظ الدولة والمؤسسات والاستحقاقات وتحمي السلم الأهلي وتحصن الوطن من المخاطر والشرور وما أكثرها اليوم".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ميقاتي يؤكد أن الوطن لا يقوم على الخروج عن الدولة أو مقاطعتها ميقاتي يؤكد أن الوطن لا يقوم على الخروج عن الدولة أو مقاطعتها



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 15:53 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تركز انشغالك هذا اليوم على الشؤون المالية

GMT 20:58 2016 الإثنين ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

رشا مهدي في عزلة لحسم موقفها من مسلسلين لرمضان المقبل

GMT 02:36 2016 الثلاثاء ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

"كوكو بالم" في المالديف يجبرك على الابتعاد عن العالم

GMT 04:32 2017 الأربعاء ,05 إبريل / نيسان

فتاة بلغت حافة الموت تصبح لاعبة رفع اثقال

GMT 18:03 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الفنان محمد عاطف يلعب دور البطولة في "ساحرة الجنوب"

GMT 09:48 2019 الإثنين ,07 تشرين الأول / أكتوبر

عرض "شبر مية" لأحمد السعدني على قناة "دي أم سي" الاثنين
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday