وزير الخارجية السعودي يصل للجزائر ويأمل في إجراء مباحثات مثمرة
آخر تحديث GMT 18:14:55
 فلسطين اليوم -

وزير الخارجية السعودي يصل للجزائر ويأمل في إجراء مباحثات "مثمرة"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وزير الخارجية السعودي يصل للجزائر ويأمل في إجراء مباحثات "مثمرة"

وزير الخارجية السعودي عادل بن أحمد الجبير
الجزائر - فلسطين اليوم

أعرب وزير الخارجية السعودي عادل بن أحمد الجبير اليوم الخميس عن تطلعه في إجراء مباحثات "مثمرة وبناءة" مع المسئولين الجزائريين، خلال الزيارة التي بدأها للجزائر قبل قليل.

وتقدم عادل بن أحمد الجبير ـ في تصريح لدى وصوله إلى مطار"هواري بومدين" الدولي، حيث كان في استقباله وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة ـ بتعازيه فى وفاه المجاهد حسين آيت أحمد، مذكرا بجهود الراحل إبان ثورة التحرير واثناء مرحلة بناء الدولة الجزائرية .

وكانت وزارة الخارجية الجزائرية قد قالت - في بيان - إن وزيري الخارجية الجزائري والسعودي سيستعرضان ملف العلاقات الاقتصادية الثنائية في ضوء نتائج الدورة الحادية عشر للجنة المشتركة للتعاون"الجزائرية - الكويت-تنشر-سرية-مدفعية-على-الحدود-السعودية-اليمنية">السعودية" المنعقدة أعمالها في بداية شهر ديسمبر الجاري.

كما سيتبادل الوزيران - بحسب البيان - وجهات النظر بشأن المسائل السياسية والاقتصادية العربية والدولية ذات الاهتمام المشترك والمساعي الرامية إلى حل النزاعات في دول شقيقة بالإضافة إلى القضية الفلسطينية

نقلا عن واس

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الخارجية السعودي يصل للجزائر ويأمل في إجراء مباحثات مثمرة وزير الخارجية السعودي يصل للجزائر ويأمل في إجراء مباحثات مثمرة



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 20:48 2020 الأحد ,29 آذار/ مارس

إصابة مالك نيويورك نيكس بفيروس كورونا

GMT 10:33 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

الحب على موعد مميز معك

GMT 18:47 2016 الأحد ,10 تموز / يوليو

فطيرة التفاح بالبف باستري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday