الدفاع المدني ينفذ إخلاء وهميا لمبنى برج بنك الدوحة
آخر تحديث GMT 12:02:27
 فلسطين اليوم -

الدفاع المدني ينفذ إخلاء وهميا لمبنى برج بنك الدوحة

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - الدفاع المدني ينفذ إخلاء وهميا لمبنى برج بنك الدوحة

الدوحة - قنا

نفذت الإدارة العامة للدفاع المدني صباح الاثنين عملية إخلاء وهمي لمبنى برج بنك الدوحة بمنطقة الدفنة، بدأ سيناريو الإخلاء الوهمي بتلقي بلاغ وهمي يفيد باندلاع حريق في بالمبنى فتحركت على الفور فرقة إطفاء وإنقاذ من مركز الدفاع المدني بوادي السيل شملت سيارة تدخل سريع وسيارة تنكر وسيارة إطفاء ذات سلم متحرك بارتفاع 55 مترا تستخدم في التعامل مع الحرائق في المباني المرتفعة. وفور وصول فرقة الدفاع المدني تبين قيام مسئولي الأمن والسلامة بالبنك بالبدء في إخلاء الموظفين والمراجعين والوصول بهم إلى نقاط التجمع الآمنة عقب إطلاق جرس الإنذار والتنبيه بوجود حريق عبر مكبرات الصوت. وقد تعاملت فرقة الدفاع المدني مع الحريق الوهمي الذي اندلع في الطابق الثاني والسيطرة عليه وتبين من خلال عمليات البحث عن المفقودين والمصابين الوهميين وجود ثلاثة أشخاص مصابين /وهميين/ تم نقلهم إلى سيارة الإسعاف، كما شاركت في الإخلاء الوهمي كل من إدارة شرطة النجدة (الفزعة) وإدارة المرور لتنظيم حركة السير بالشوارع المحيطة بالبنك. ويأتي ذلك استمرارا لجهود الإدارة العامة للدفاع المدني في نشر الوعي بإجراءات السلامة وتدريب العاملين في المؤسسات المختلفة على كيفية مواجهة المخاطر والقدرة على التصرف السليم عند الأحداث الطارئة.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدفاع المدني ينفذ إخلاء وهميا لمبنى برج بنك الدوحة الدفاع المدني ينفذ إخلاء وهميا لمبنى برج بنك الدوحة



تعتبر أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة

كيت ميدلتون والأميرة شارلوت نموذج لأجمل الإطلالات

لندن - فلسطين اليوم
تحوّلت دوقة كمبريدج كيت ميدلتون إلى أيقونة للموضة تتبع النساء حول العالم إطلالاتها الراقية والأنيقة التي تتألق بها في المناسبات الرسمية وحتى غير الرسمية، وبات إسمها أحد أكبر أيقونات الأزياء الملكية في العالم. ويبدو أن أسلوبها الأنيق بدأت بتوريثه إلى إبنتها الأميرة شارلوت، والتي رغم صغر سنها باتت بدورها أيقونة للموضة بالنسبة للفتيات من عمرها. حتى أن إطلالات الأميرة الصغيرة تؤثر على عالم الموضة، إذ تتهافت الأمهات على شراء الفساتين التي تطلّ بها وتخطف بها الأنظار من دون منازع. ورغم أن كثيرين يشبّهون الأميرة شارلوت إلى الملكة إليزابيث من حيث الملامح، إلا انه لا يختلف إثنان على أن إطلالاتها تشبه كثيراً إطلالات والدتها.الكثير من الأمهات العاديات وحتى النجمات، يعتمدن تنسيق إطلالاتهنّ مع بناتهنّ، وكيت ميدلتون واحدة منهنّ، تاب...المزيد

GMT 12:21 2020 الأربعاء ,25 آذار/ مارس

ارتباك ياباني بسبب تأجيل الأولمبياد إلى 2021

GMT 15:23 2018 الجمعة ,06 تموز / يوليو

تعرف على تفاصيل زيادة أسعار السجائر المحلية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday