ليبيا تعتذر للعراق عن عمليّة اختطاف الدّكتور السّاعدي
آخر تحديث GMT 23:27:04
 فلسطين اليوم -

ليبيا تعتذر للعراق عن عمليّة اختطاف الدّكتور السّاعدي

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ليبيا تعتذر للعراق عن عمليّة اختطاف الدّكتور السّاعدي

طرابلس ـ العرب اليوم

قدّم السّفير اللّيبي في العاصمة العراقية بغداد ناجي أحمد شلغم الأحد اعتذار بلاده عن حادثة اختطاف الأكاديمي العراقي حميد خلف عبّاس السّاعدي في مدينة درنة "شرق البلاد"، معربا عن أسفه بشأن الحادث. وأكد رئيس مجلس القضاء الأعلى في العراق القاضي مدحت المحمود في بيان للمجلس "عمق العلاقة الأخويّة بين الشّعبين الشّقيقين وضرورة الارتقاء بها إلى أعلى المستويات خدمة للمصلحة العامّة للبلدين". وأشار البيان إلى أن السفير الليبي في بغداد أبدى رغبة بلاده في الإفادة من التجربة القضائية العراقية، ونقل السفير تحيات رئيس المحكمة العليا في ليبيا، معرباً عن أسفه بشأن حادث اختطاف الساعدي في مدينة درنا، حاملاً اعتذار وتنديد شعبه بالحادث. ونفت وزارة الخارجية الليبية، مقتل الأستاذ الجامعي العراقي، حميد خلف عباس، مبيّنة أنها تحقّقت من أن شخصاً آخر هو الذي ظهر في الشريط الفيديو الذي أظهر إعدامه من قبل، بعد يوم واحد على استدعاء وزارة الخارجية العراقية السفير الليبي في بغداد للتحقق من مقتله. يذكر أن الأستاذ العراقي حميد خلف حسن، تعرض للاختطاف من أمام منزله في مدينة درنة، شرقي ليبيا، في الـ23 من نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بينما كان يتوجّه إلى مكان عمله في المعهد العالي للمهن الشاملة في المدينة، على يد مسلّحين اقتادوه لمكان مجهول، ليظهر بعدها في تسجيل مصور كتبت عليه عبارة تقول إن اختطافه جاء ردًا على إعدام ليبي يدعى عادل الزوي في العراق قبل أيام.  

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ليبيا تعتذر للعراق عن عمليّة اختطاف الدّكتور السّاعدي ليبيا تعتذر للعراق عن عمليّة اختطاف الدّكتور السّاعدي



استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه

تقرير يرصد الظهور الأول لـ كيت موس على غلاف "فوج" بإطلالة من شانيل

لندن ـ فلسطين اليوم
منذ أن ظهرت ماريان فيثفول وجولي كريستي وجين بيركين على ساحة المشهد في الستينيات، كانت صورة فتاة لندن انتقائية وبوهيمية وغير متوقعة، تلك الملامح التي عادت مرة أخرى تتأرجح في التسعينيات، فظهرت السترات والسراويل القصيرة جدًا التي تعبر عن نوع معين من الفتاة البريطانية، والتي مثلتها عارضة الأزياء الإنجليزية كيت موس بدرجة كبيرة وفقًا لموقع مجلة فوج. كانت كيت موس، المولودة في جنوب لندن في سن التاسعة عشرة فقط حيث ظهرت على غلاف مجلة فوج البريطانية، والتي استطاعت أن تجسد روح الموضة الجديدة على أفضل وجه. والتقطت صور غلافها الأول لمجلة فوغ البريطانية، العارضة التي تحولت إلى مصورة كورين داي، والتي قالت عن كيت: "لقد كانت طفلة مغرورة من كرويدون، ولم تكن مثل عارضة أزياء.. لكنني كنت أعلم أنها ستكون مشهورة." في ذلك الوقت، لم تكن هيبة Vogue...المزيد
 فلسطين اليوم - 11 نصيحة لعطلة منزلية لا تنسى في ظل الحجر الصحي

GMT 07:22 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الوضع مناسبٌ تماماً لإثبات حضورك ونفوذك

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 14:17 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 15:06 2020 الأربعاء ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الأيام الأولى من الشهر

GMT 10:21 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تبحث أمراً مالياً وتركز على بعض الاستثمارات

GMT 07:42 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحتاج إلى الانتهاء من العديد من الأمور اليوم

GMT 15:07 2018 الأربعاء ,26 كانون الأول / ديسمبر

إليك تصاميم خزانات الملابس الملائمة للمساحات الصغيرة

GMT 19:39 2018 الأربعاء ,31 كانون الثاني / يناير

أكرم عفيف يحلم بحصد الألقاب مع السد القطري
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday