وزيرة الخارجية المغربية إجتماع السودان والمغرب أوآخر هذا العام
آخر تحديث GMT 23:50:56
 فلسطين اليوم -

وزيرة الخارجية المغربية: إجتماع السودان والمغرب أوآخر هذا العام

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - وزيرة الخارجية المغربية: إجتماع السودان والمغرب أوآخر هذا العام

الخرطوم ـ سونا

أكدت السيدة أمباركة أبو عايد وزيرة الخارجية بالمملكة المغربية عزم بلادها على انعقاد اللجنة المشتركة بين السودان والمغرب أواخر هذا العام من اجل تقوية العلاقات بين البلدين . وقالت، في تصريح لسونا خلال مشاركتها في اجتماع تجمع الساحل والصحراء (س.ص) المنعقد بالخرطوم، إن اللجنة المشتركة تعتبر الآلية التي تمكن البلدين من إثراء التشاور في الإطار السياسي والقانوني والاقتصادي للعلاقات الثنائية . وأضافت "نحن ننتظر انعقاد اللجنة في أسرع فرصة ممكنة وندرس كل الأجندة من أجل عقد هذا اللقاء والاتفاق على تحديد تاريخه ومن المفترض ان تعقد بالرباط . وأوضحت الوزيرة أن العلاقات السودانية المغربية علاقات حميمة وأخوية لها تاريخ طويل وتحفل بالاحترام والتقدير الكبير خاصة وان هنالك تعاونا ثنائيا في جميع المجالات لاسيما فيما يخص المشاورات السياسية للوضع فى المنطقة بالإضافة الى التعاون الثنائي الكبير فى المجال الثقافي "ونحن نستقبل سنويا طلاب سودانيين للدراسة بالمغرب وهم يشكلون جسرا لتقوية العلاقة التي تربط بين البلدين كما نحن سعداء بمشاركتنا في الاجتماعات بالسودان" . ووصفت احتضان السودان لاجتماعات تجمع الساحل والصحراء بانه يدل على الالتزام الشامل والكامل من جانب السودان لتقوية هذا التجمع ليلعب دورا فعالا لحل كافة قضايا المنطقة . وأضافت " نحن نتمنى أن تعود شركات الطيران بين الخرطوم والرباط من أجل التواصل بين الشعبين" داعية شركات الطيران فى البلدين ان تقوم بالعمل فى اقرب وقت . وحول المطلوب من السودان والمغرب تجاه قضايا المنطقة العربية والإفريقية، قالت الوزيرة المطلوب هو التضامن بين الدولتين للوقوف مع الدول العربية والحرص على تقوية التجمعات الجهوية فى المنطقتين خاصة وأن السودان له دور كبير يلعبه فى المنطقة كما ان الدولتين تتمتعان بميزات جغرافية تمكنهما من لعب دور الوساطة بين الدول من أجل استقرار المنطقة .  

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزيرة الخارجية المغربية إجتماع السودان والمغرب أوآخر هذا العام وزيرة الخارجية المغربية إجتماع السودان والمغرب أوآخر هذا العام



تنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها

خيارات لفساتين كاجوال مميزة على طريقة ريا أبي راشد

بيروت ـ فلسطين اليوم
تعتمد المذيعة اللبنانية ومقدمة البرامج ريا أبي راشد على إطلالات الفساتين الكاجوال المناسبة للمشاوير اليومية البسيطة، وتنسقها بحسٍّ عالٍ من الأناقة يتماشى مع قوامها ولون بشرتها وشخصيتها، ولتميُّزها في اختيار الأزياء؛ جمعنا لكنّ عدة خيارات لفساتين كاجوال مميزة، فتألقن على غرارها. إطلالات الفساتين البيضاء للأزياء البيضاء مكانة خاصة في قلوب الفتيات، وذلك لرقيِّها وأناقتها، فإن كنتِ من صاحبات القوام الممشوق الذي لا يخشى إظهار عيوبه عند ارتداء اللون الأبيض؛ فيمكن أن تطلّي كإطلالة ريا الأولى، التي تأنقت فيها بفستان أبيض منقط بالأسود ومصمم بأكمام طويلة منفوخة ومميزة، وأكملت مظهرها بحذاء أسود ذي كعب عالٍ مع تسريحة الشعر المنسدل، أما في الإطلالة الثانية فظهرت بفستان أبيض ذي قصة مموجة مزيّن بنقط وقصة ناعمة، وأكملت مظهرها بتسر...المزيد

GMT 00:05 2020 الثلاثاء ,07 تموز / يوليو

أخطاؤك واضحة جدّا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 08:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 14:09 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

تبدأ بالاستمتاع بشؤون صغيرة لم تلحظها في السابق

GMT 03:03 2017 الخميس ,02 شباط / فبراير

الضفدع يصطاد الحشرات بالاعتماد على لسانه

GMT 02:47 2017 السبت ,09 كانون الأول / ديسمبر

ورق الجدران الملوّن لديكور جذّاب وساحر

GMT 02:48 2017 الثلاثاء ,24 كانون الثاني / يناير

شيماء مصطفى تُقدّم حقائب من الجلد الطبيعي

GMT 00:04 2014 الجمعة ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

جزر خاصة للبيع بأسعار تبدأ من 62 ألف جنيه إسترليني
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday