المؤتمر الدولي العمل الجاد لتطهير الأرض الإسلامية من التطرف
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

المؤتمر الدولي: العمل الجاد لتطهير الأرض الإسلامية من التطرف

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المؤتمر الدولي: العمل الجاد لتطهير الأرض الإسلامية من التطرف

المؤتمر الدولي لعلماء الإسلام
طهران - سانا

أدان المؤتمر الدولي لعلماء الإسلام لدعم المقاومة الفلسطينية كل المحاولات الاستكبارية والصهيونية لايجاد الفرقة والفتن بين أبناء الأمة الاسلامية وإلهاء الأمة بعضها بالبعض الآخر ومنها قيام “الدوائر الاستعمارية بايجاد نزاعات وقياد ات وتنظيمات ارهابية تكفيرية من قبيل تنظيم داعش الإرهابي” مستنكرا كل أنواع النشاطات الإرهابية التخريبية لهذه التنظيمات العميلة في المنطقة.

ودعا المؤتمرون في بيان اصدروه اليوم في ختام مؤتمرهم الذي عقد على مدى يومين في طهران بمشاركة سورية وشخصيات علمية وفكرية ودينية من 55 دولة إسلامية وسائر أنحاء العالم “للعمل الجاد على تطهير الأرض الإسلامية من الارهاب” .

وأكد المؤتمرون ضرورة الحل السلمي لأزمات العالم الاسلامي وخاصة في سورية والعراق والبحرين وغيرها وضرورة أن يكون للعلماء والنخب دورهم الفاعل في تقديم الحل السلمي لهذه الأزمات وتفعيل لجنة المساعي الحميدة لتقوم بدور الوساطة بين الحكومات والشعوب والفئات لتقريب وجهات النظر والوصول الى حل سلمي للمشاكل القائمة.

وشددوا على أن المقاومة حق مشروع للشعوب واستنكروا كل أنواع الإرهاب المدان إسلامياً وعالمياً سواء كان فردياً أو جماعياً والتي تمارسه بعض الدول الكبرى تحت غطاء العولمة ودمقرطة البلاد.

وأدان المؤتمرون كل أشكال الاعتداءات الصهيونية على الشعب الفلسطيني وخصوصا ما جرى من جرائم وحشية في غزة من تقتيل وتشريد للآلاف من الفلسطينيين ومحاولات لهدم المسجد الأقصى ومنازل الفلسطينيين في مدينة القدس وتهويدها بالتغيير الديموغرافي في أرض فلسطين.

وأكد المشاركون ضرورة تحقيق الحقوق الفلسطينية المشروعة وأهمها حق العودة إلى فلسطين كما يطالبون المجتمع الدولي بمحاكمة المجرمين الصهاينة ومعاقبتهم على ما اقترفوه من جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية بقتلهم الأطفال والشيوخ والنساء وهدمهم البيوت والمساجد والمستشفيات.

وأشار المؤتمرون إلى أن الأمة الإسلامية تواجه تحديات كبرى تستهدف عقيدتها وشخصيتها وثقافتها ومقومات وجودها ودورها الحضاري المنشود وتتعرض لموءامرات لتمزيقها جغرافيا ولغويا وقوميا ومذهبيا بل تاريخيا بهدف إبقائها متخلفة على الصعد الاجتماعية والعلمية والاقتصادية والعسكرية.

ورأى المؤتمرون ضرورة تأسيس جبهة علمائية إسلامية لدعم المقاومة تضم مختلف اتحادات علماء الاسلام لكي تقوم بواجبها في تعبئة العالم الاسلامي ماديا ومعنويا لدعم المقاومة عموما والمقاومة الفلسطينية خاصة.

كما رأى المؤتمرون أن ظاهرة التكفير والتطرف والتنافر والتمزق وانتشارها في المجتمعات الاسلامية تركت آثاراً سلبية خطيرة على قوة الأمة وتماسكها وسهل السبل ليقوم أعداؤها بطعنها في صميم عقيدتها وتوجهاتها النظرية والعملية الأصيلة.

وأكد المؤتمر “ضرورة دعم المقاومة الفلسطينية والمقاومة اللبنانية بكل أشكال الدعم وتوسيع مجالاتها لتشمل الضفة الغربية ويعلن وجوبه وجوباً شرعيا”.

ودعا كل “البلدان الإسلامية وخصوصا ايران لتسليح الفلسطينيين في الضفة الغربية”.

كما أكد المؤتمرون على دعم اتحاد علماء المقاومة الذي تم تأسيس نواته المركزية في مؤتمر فلسطين بماليزيا وضم النخبة من العلماء المجاهدين في أنحاء العالم اليه وبرمجة نشاطاته المستقبلية ودعمه بكل ما يمكن ليقوم بدوره العلمائي في تعبئة الجماهير للوقوف بحزم أمام المخططات المعادية.

وشكر المؤتمرون إيران وقائد الثورة الإسلامية فيها السيد علي خامنئي على دعم المقاومة المتواصل بكل الأنواع والمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية على إقامة هذا المؤتمر المبارك واستضافته.

وكان المؤتمر الدولي لعلماء الإسلام لدعم المقاومة الفلسطينية بدأ اعماله أمس في طهران بمشاركة سورية حيث أكد رئيس مجلس الشورى الإيراني علي لاريجاني في كلمة له خلال الافتتاح “أن الغرب يريد تفريق المنطقة من أجل السيطرة عليها وأن دسائسه مستمرة ولن يكف عن حياكتها ضدنا”.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المؤتمر الدولي العمل الجاد لتطهير الأرض الإسلامية من التطرف المؤتمر الدولي العمل الجاد لتطهير الأرض الإسلامية من التطرف



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 13:09 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

لا تتردّد في التعبير عن رأيك الصريح مهما يكن الثمن

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 08:16 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"العذراء" في كانون الأول 2019

GMT 16:06 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تنعم بحس الإدراك وسرعة البديهة

GMT 10:06 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من العيسوية

GMT 09:11 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحوت" في كانون الأول 2019

GMT 06:51 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"الحمل" في كانون الأول 2019

GMT 15:53 2020 الأربعاء ,01 إبريل / نيسان

تركز انشغالك هذا اليوم على الشؤون المالية

GMT 00:54 2018 الجمعة ,22 حزيران / يونيو

الفنان ماجد المصري يكشف دوره في فيلم " كارما"

GMT 06:48 2020 السبت ,02 أيار / مايو

الأجواء راكدة وروتينية تمامًا

GMT 04:15 2019 الأحد ,24 آذار/ مارس

مصر تسترد قطعتين أثريتين من سويسرا

GMT 10:41 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

اعلان نتائج انتخابات المتقاعدين العسكريين في قطاع غزة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday