برنامجي يختلف عن صبايا الخير لأن فيه تفاؤلاً
آخر تحديث GMT 14:12:55
 فلسطين اليوم -
رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام وصول وفد إماراتي رفيع المستوى على متن طائرة إماراتية إلى مطار تل أبيب الكاظمي يعلن نثمن التعاون الألماني في ملف المقاتلين الأجانب وملف إعادة النازحين أمير الكويت يؤكد أن الانتخابات المقبلة مسؤولية وطنية لاختيار ممثلي الأمة وضمان سلامة أداء البرلمان وفد حكومي إماراتي يتوجه إلى إسرائيل في أول زيارة رسمية وكالة الصحافة الفرنسية نقلا عن مصدر لبناني "القضاء يستمع بدءاً من الجمعة لوزراء سابقين وحاليين في قضية المرفأ" الرئيس السوري يعلن أن "قانون قيصر" عنوان لمرحلة جديدة من التصعيد في المنطقة الموت يغيب الفنان المصري سناء شافع الصحة العالمية تصدم العالم حول موعد إنتاج لقاح كورونا
أخر الأخبار

دينا عبد الله في حديث إلى "العرب اليوم":

برنامجي يختلف عن "صبايا الخير" لأن فيه تفاؤلاً

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - برنامجي يختلف عن "صبايا الخير" لأن فيه تفاؤلاً

القاهرة - محمد إمام

أكدت الاعلامية دينا عبد الله في حديث خاص إلى "العرب اليوم" ان برنامجها "طوق نجاة" الذي يُعرض على قناة " التحرير" يختلف عن برنامج "صبايا الخير" رغم تشابة الفكرة، مشيرة إلى أنها تحاول دائمًا ان تُلقي الضوء على جانب مشرق، لافتة إلى أنها سعيدة جدًا بنسب المشاهدة العالية لهذا البرنامج، وأنه حقق صدى ومردودًا عاليًا، وتمنت أن يستمر لسنوات مقبلة، موضحة أن الإعلام المصري في الفترة الأخيرة وخاصة بعد "ثورة يناير" وما أعقبها من "ثورة 30 يونيو" في حالة من الانحدار الشديد للأسف، لأن الإعلام أصبح مهنة من لا مهنة له. وأوضحت: "أعلم أن هناك الكثير من البرامج التي تشبه "طوق نجاه" من حيث الفكرة، لكن برنامجي يختلف في أنه برنامج انساني في المقام الأول، يلقي الضوء على الكثير من الجوانب الإنسانية، وأشخاص مهمشين لم يهتم بهم أحد، ولا أحد يعرف كيف يعيشون، وانا احاول ان اتحدث معهم، وأقدم للمشاهد عنصرًا إعلاميًا في المقام الاول من دون ان أتسبب في تسلل الكآبة إليهم، لانني أحاول دائمًا ان ألقي الضوء على جانب مشرق". وأعلنت: "سعيدة جدا بنسب المشاهدة العالية لهذا البرنامج، وأنه حقق صدى ومردودًا عاليًا، واتمنى ان يستمر لسنوات مقبلة". وعن برنامجها السابق "حبيب الملايين" أكدت: "هذا البرنامج ايضا قريب الى قلبي فقد كان اولى تجاربي الاعلامية، وقدمت العديد من الانفرادات مع العديد من النجوم العظام، ولا أنسى الحلقة التي صورتها مع الفنان عبد المنعم مدبولي قبل وفاته بأيام وتم عرضها بعد وفاته، حيث كان لديّ العديد من الذكريات الكثيرة مع هذا الفنان عندما كنت في سن صغيرة واشتركت معه في فيلم "الحفيد" وقدمت دور ابنته الصغرى". أما عن دراستها للإعلام فأوضحت: "على الرغم من حبي للتمثيل واشتراكي في اكثر من 60 عملاً فنيًا سواء درامي او سينمائي الا انه كان يستهويني دائما الاعلام، ونصحتني شقيقتي الكبرى الاعلامية ايناس عبد الله ان أصقل هذه الموهبة بالدراسة، وبالفعل درست الاعلام، وحصلت على الدكتوراه في الاعلام، وأفادتني دراستي للاعلام في معرفة واختيار نوعية من البرامج المميزة، التي من خلالها اصل الى المشاهد سريعًا، وأفادتني كثيرا دراستي الاكاديمية في مجال الاعلام". وعن ما اذا كانت تأتيها عروض من قنوات أخرى أعلنت: "تأتيني الكثير من العروض لكنني أعتز كثيرًا بعملي في قناة "التحرير"". وعن ما إذا كانت تشاهد برنامج "صبايا الخير" الذي تقدمه الاعلامية ريهام سعيد فأكدت: "اشاهد بعض الحلقات، وفي الحقيقة هي تبذل مجهودًا ضخمًا من خلال برنامجها، ويعجبني كثيرا هذا البرنامج لانه يتقرب الى قلب المشاهد، ويمس الكثير من المشاكل الموجودة بالفعل في كل بيت مصري". أما عن الإعلاميات اللاتي يَحُزْنّ إعجابها فأوضحت: "انجذب لمشاهده الاعلامية لبنى عسل والاعلامية ريهام السهلي، والاعلامية منى الشاذلي، ويعجبني كثيرا اسلوب تقديمهن لبرامجهن". وعن عامل المنافسة في ما بينهم أعلنت "لا انظر إلى ذلك، ولا يوجد منافسة في ما بيننا، لان كلاً منا يقدم برنامجه الخاص به وعلى المشاهد ان يختار ما سيشاهده وجميعنا اصدقاء وزملاء مهنة واحدة". اما عن التمثيل فأكدت: "ليس معنى تركيزي في الاعلام حاليا انني اعتزلت التمثيل ولكن موهبة التمثيل ما زالت هي الأخرى تسري في داخلي، ولكني أنتظر العمل الجيد لكي أعود للشاشة من خلاله، واذا وجدته فسأعود فورًا". وعن رأيها في الاعلام المصري في الوقت الجاري أعلنت دينا: "الاعلام المصري في الفترة الاخيرة وخاصة بعد "ثورة يناير" وما أعقبها من "ثورة 30 يونيو" في حالة من الانحدار الشديد للأسف، لان الاعلام اصبح مهنة من لا مهنة له، فظهر كثيرون على الشاشة ممن ليس لهم اي علاقة مع الاعلام، وأساءوا للمنظومة الاعلامية باكملها، ايضا هناك الكثير من الاعلاميين خرجوا عن الحياد أثناء تقديمهم لبرامجهم مما اساء للاعلام ايضا، لان مهمة الاعلام هي الحفاظ على الحياد والموضوعية والوسطية في نقل الأحداث والأخبار". اما عن مشاكل ماسبيرو فأوضحت: "في الحقيقة وزير الاعلام الدكتورة درية شرف الدين تحاول جاهدت حل تلك المشاكل، لكن للأسف الشديد فهي تحاول بمفردها من دون مساعدة من أحد، فجميع العاملين في قطاع الإذاعة والتليفزيون لا يفكرون في مشاكل ماسبيرو بقدر تفكيرهم في أنفسهم فقط، وهذا الامر سيتسبب في كثير من العقبات أمام حل هذه المشاكل سريعًا، وفي مقابل ذلك ستقابل الدكتورة درية شرف الدين حملة مضادة، لذا أتمنى من الله أن يوفقها في حل تلك الأزمة المتفاقمة".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

برنامجي يختلف عن صبايا الخير لأن فيه تفاؤلاً برنامجي يختلف عن صبايا الخير لأن فيه تفاؤلاً



 فلسطين اليوم -

أبرزها ذلك الفستان الأزرق الذي تألقت به كيت ميدلتون من "زارا"

10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية في متناول اليد تعرفي عليها

لندن ـ فلسطين اليوم
على الرغم أن خزانة ملابس سيدات العائلات الملكية تحتوي على فساتين باهظة الثمن، لكن هن أيضا يتألقن بأزياء بأسعار ذات ثمن قليل وفي متناول اليد، ويمكن لأي من السيدات الوصول لها بسهولة في العلامات التجارية المختلفة مثل زارا "Zara"، وجاب " Gap" وتوب شوب "Topshop" وغيرها المنتشرة في جميع أنحاء العالم، ونستعرض معًا في السطور التالية 10 إطلالات لسيدات العائلات الملكية تقل تكلفتها عن 100 دولار، لتبقى في متناول اليد. كيت ميدلتون في أول ظهور لكيت ميدلتون دوقة كامبريدج، في إجازة شهر العسل، طلت بفستان أزرق من زارا "Zara " بحوالي 90 دولار، وهو لم يبقى على الموقع الإلكتروني للعلامة التجارية كثيرا، إذ نفذ من الأسواق سريعا، وفي زيارة لدوقة كامبريدج، إلى نيوزيلندا ارتدت قميص كاروهات مريح من "Gap"، وهو عادة يباع بسعر 54.95 دولار، إلا أن ...المزيد

GMT 08:22 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
 فلسطين اليوم - أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 08:07 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
 فلسطين اليوم - كل ما تريد معرفته عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 10:34 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"
 فلسطين اليوم - ديكورات المكتب المنزلي في ظل انتشار جائحة فيروس "كورونا"

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 05:20 2018 الأحد ,09 كانون الأول / ديسمبر

كاترينا تيخونوفا راقصة "روك آند رول" تظهر في لقاء نادر

GMT 10:00 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

تصاميم رائعة ومُميَّزة لسرائر غرف نوم بقماش المخمل الفاخر

GMT 13:18 2019 الخميس ,27 حزيران / يونيو

حقائب اليد الكبيرة موضة ربيع وصيف 2019

GMT 22:15 2019 الثلاثاء ,07 أيار / مايو

أبرز 7 مطاعم تقدّم سحور رمضان في جدة

GMT 23:58 2016 الأربعاء ,13 إبريل / نيسان

فوائد الكوسة الصحية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday