ساسة كندا ينددون بالاعتداء على اللاجئين السوريين
آخر تحديث GMT 16:14:11
 فلسطين اليوم -

ساسة كندا ينددون بالاعتداء على اللاجئين السوريين

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ساسة كندا ينددون بالاعتداء على اللاجئين السوريين

رئيس وزراء كندا جاستن ترودو
اوتاوا - فلسطين اليوم

 أجمعت الأوساط السياسية الكندية على التنديد باعتداء بغاز الفلفل استهدف مجموعة من حوالي ثلاثين لاجئا سوريا خلال حفل نظم لاستقبالهم في فانكوفر.

وقال رئيس الوزراء جاستن ترودو السبت 9 يناير/كانون الثاني: "أدين الهجوم على اللاجئين السوريين في فانكوفر" مؤكدا أن الاعتداء "لا يعكس استقبال الكنديين الحار" للسوريين الذين وصل حوالي ثمانية آلاف منهم منذ نهاية نوفمبر/تشرين الثاني من أصل 25 ألفا يتوقع أن تستقبلهم كندا بحلول نهاية فبراير/ شباط المقبل.

وأعلنت شرطة فانكوفر أن الحادث وقع الجمعة خارج مبنى أقامت فيه جمعية مسلمي كندا حفل استقبال للاجئين فيما كان نحو مائة شخص بينهم مجموعة صغيرة من اللاجئين ينتظرون الحافلة".

وقال مفوض الشرطة آدم بالمر إن "مجهولا يستقل دراجة اقترب ورش غاز الفلفل على رجال ونساء وأطفال".

وقال وزير الهجرة الفيدرالي جون ماكالوم إن عشرين شخصا تلقوا العلاج في موقع الهجوم، وندد بالحادث موضحا أن اللاجئين قدموا لحضور "حفل يهدف إلى الترحيب بهم في كندا، ما يجعل الهجوم أكثر إثارة للصدمة والتنديد".

ووصفت رئيسة حكومة مقاطعة كولومبيا البريطانية كريستي كلارك الحادث بأنه "لا يمكن التساهل حياله أيا كان الدافع".

وقال توماس مالكير رئيس الحزب الديموقراطي الجديد (يسار): "دعونا نوقف هذا الحقد بكل ما لدينا من تعاطف" واصفا "العدوان" بأنه "عمل مؤسف".

كما دعت رئيسة الحزب المحافظ (معارضة) رونا آمبروز إلى "توقيف" مرتكبي هذا الاعتداء "وملاحقتهم" أمام المحاكم.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ساسة كندا ينددون بالاعتداء على اللاجئين السوريين ساسة كندا ينددون بالاعتداء على اللاجئين السوريين



 فلسطين اليوم -

عبارة عن فستان مكشكش ذي تنورة ضخمة جدًا

بيلي بورتر يتألق بجمبسوت فيروزي في غراميز 2020

واشنطن - فلسطين اليوم
يميل فنانو الموسيقى إلى المخاطرة أكثر من الممثلين عندما يتعلق الأمر باختيارات السجادة الحمراء، وهذا ما يجعل الحدث مثيرا؛ إذ شهدت السجادة الحمراء سابقا ظهور العديد من الإطلالات الأيقونية، من فستان الكاب كيك لنجمة البوب ريهانا من جيامباتيستا فالي في عام 2015 إلى فستان جينيفر لوبيز الأيقوني من فيرساتشي الذي كسر رقما قياسيا في الإنترنت حرفيا للمرة الأولى في عام 1999. ولكن ما يجعل السجادة الحمراء للغرامي ممتعة للغاية هي الخطوط غير الواضحة والتي تفصل بين الإطلالات الجيدة والإطلالات السيئة، لنكتشف معا أجمل إطلالات المشاهير على السجادة الحمراء خلال حفل توزيع جوائز غراميز 2020: خطفت نجمة البوب الشابة الأنظار خلال وصولها إلى السجادة الحمراء بإطلالة مستوحاة من الفستان الأيقوني لسندريلا، كان عبارة عن فستان مكشكش ذي تنورة ضخمة جدا من تو...المزيد

GMT 08:07 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

كايا جيربر تشارك جيمي تشو في إطلاق تشكيلة من الأحذية
 فلسطين اليوم - كايا جيربر تشارك جيمي تشو في إطلاق تشكيلة من الأحذية

GMT 02:23 2020 الأربعاء ,29 كانون الثاني / يناير

تعرفي على ديكورات حمامات مودرن بخطوط بسيطة وألوان براقة
 فلسطين اليوم - تعرفي على ديكورات حمامات مودرن بخطوط بسيطة وألوان براقة
 فلسطين اليوم - جاريد كوشنر يؤكد أن خطة ترامب هي السبيل الوحيد لدولة فلسطينية
 فلسطين اليوم - صحافية تتلقى تهديدات بالقتل وتُفصل من عملها بسبب لاعب كرة سلة

GMT 08:30 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 07:26 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"السرطان" في كانون الأول 2019

GMT 10:29 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تكتشف اليوم خيوط مؤامرة تحاك ضدك في العمل

GMT 10:24 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 07:27 2015 السبت ,28 شباط / فبراير

حبس "قضيب" عشيق داخل "مهبل" عشيقته المتزوجة

GMT 23:56 2018 السبت ,20 تشرين الأول / أكتوبر

سعر الدرهم المغربي مقابل الدولار الأميركي الأحد

GMT 03:05 2016 الإثنين ,27 حزيران / يونيو

تويوتا هايلاندر 2017 عائلية رياضية ممتازة

GMT 21:10 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

الأريكة في غرفة النوم تمنحك مساحة للاسترخاء

GMT 08:34 2019 الأحد ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالغضب لحصول التباس أو انفعال شديد
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday