مشروعُ مراكّش الحاضرّة المتجدّدة  حلمٌ لسكانها
آخر تحديث GMT 07:00:22
 فلسطين اليوم -

عمدّة مراكش الى " العرب اليوم ":

مشروعُ "مراكّش الحاضرّة المتجدّدة " حلمٌ لسكانها

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - مشروعُ "مراكّش الحاضرّة المتجدّدة " حلمٌ لسكانها

رئيسة المجلس الجماعي وعمدة مراكش فاطمة الزهراء
مراكش ـ ثورية  ايشرم

مراكش ـ ثورية  ايشرم  قالّت رئيسة المجلس الجماعي وعمدة مراكش فاطمة الزهراء المنصوري، إن "مشروع "مراكش الحاضرة المتجددة" الذي ترأسه الملك محمد السادس، الثلاثاء 7 كانون الثاني/ يناير  في مراكش يعتبر حلمًا يلبي رغبة المراكشيين بأن تكون مدينتهم قبلة حضرية تحقق باستمرار التنمية البشرية المستدامة والمتوازنة في مغرب الحداثة والتطور"، فيما أوضحت في حديث خاص إلى "العرب اليوم" أن برامج  هذا المشروع تشمل في أفق سنة 2017، عددًا من المجالات  التي تهم الإدماج الحضري، والتنقل الحضري، والثقافة والتراث والمرافق الدينية في المدينة العتيقة، والبيئة والتنمية المستدامة."
وأشارت المنصوري إلى أن هذا المشروع الكبير والذي يسعى إلى الرفع من شان المدينة سيمكن من تحقيق تنمية تؤمن المرافق الفعالة وخدمات القرب الأساسية وتستجيب لتحديات العمران والإسكان والتنقل والبيئة، وواعية بالغنى الثقافي والتراثي، وبضرورة الحفاظ على هويتها وانفتاحها ونقل ذاكرتها الحية، فجهود المدينة من مصالح خارجية ومنتخبين ومجتمع مدني تعبأت لإعداد هذا المشروع في إطار مقاربة تشاركية نظم فيها المجلس الجماعي أكثر من 30 ورشة بمساهمة 1200 مواطنة ومواطن  مراكشيين من الفعاليات المدنية والجمعوية."
وأكدت المنصوري في هذا الإطار،" أن مشروع "مراكش الحاضرة المتجددة" قد جاء ليواكب التوسع العمراني والبشري والتطور الاقتصادي الذي تعرفه مدينة مراكش كما انه يهدف إلى تعديل توازناتها، ومواكبة رهاناتها المتنامية المرتبطة بتنظيم المجال والتهيئة وخدمة محيطها الجهوي، كما ان هذا المشروع الذي تبلغ كلفته الإجمالية6,3 مليارات درهم، يشكل موضوع الاتفاقيتين اللتين تم توقيعهما اليوم تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس بمراكش، تتعلق الأولى باتفاقية إطار لإنجاز المشروع بكامله، فيما تتعلق الثانية بإحداث صندوق جهوي خاص بالترويج السياحي لمراكش من أجل خدمة المدينة وتقوية النسيج الاقتصادي والجهوي".
وقالت عمدة مراكش" أن برامج  هذا المشروع تشمل في أفق سنة 2017 ، عددًا من المجالات  التي تهم الإدماج الحضري، والتنقل الحضري، والثقافة والتراث والمرافق الدينية في المدينة العتيقة، والبيئة والتنمية المستدامة."
وأضافت  "إنه في إطار سيرورة تأهيل المدينة، ستستفيد من هذا المشروع أيضا أحياء "الكدية"، و"المحاميد" و"سيدي يوسف بن علي"، و"عين إيطي- دار التونسي"، كما أنه يهدف إلى تحسين تنقل الأشخاص وتسهيل المرور بين مختلف أحياء المدينة من خلال تشجيع استعمال النقل العمومي، وتنظيم المواصلات والعبور، وتسهيل التنقل داخل المدينة لأكبر عدد من المواطنين،و سيركز المشروع على استكمال الطرق المحورية المهيكلة، وتهيئة ممرات للحافلات ذات الخدمات عالية الجودة، وإنجاز مداخل طرقية للمدينة، وتدبير ذكي لنظام التشوير الضوئي، وخلق مرائب للسيارات والدراجات بالمدينة العتيقة."
وتابعت المنصوري إن " الاتفاقية الثانية التي تم توقيعها اليوم والخاصة بإحداث صندوق جهوي للترويج السياحي لمراكش، فهي  تأتي من أجل خدمة المدينة وتقوية النسيج الاقتصادي والجهوي، مشيرة إلى أنها تقوم على مقاربة جديدة تواكب الرؤية السديدة لجلالة الملك حول الجهوية الموسعة ورؤية 2020."واستطردت إن " أن مشروع "مراكش الحاضرة المتجددة"، الذي سينجز خلال الأربع سنوات المقبلة، سيمكن من تعزيز مكانة المدينة الحمراء قطبا من الأقطاب القوية والكبرى على الصعيد الوطني والدولي."

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشروعُ مراكّش الحاضرّة المتجدّدة  حلمٌ لسكانها مشروعُ مراكّش الحاضرّة المتجدّدة  حلمٌ لسكانها



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 10:19 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين جنوب جنين

GMT 06:50 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 06:42 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

كن قوي العزيمة ولا تضعف أمام المغريات

GMT 20:32 2020 الأحد ,03 أيار / مايو

يبشّر هذا اليوم بفترة مليئة بالمستجدات

GMT 08:40 2019 الثلاثاء ,31 كانون الأول / ديسمبر

أنباء عن مقتل 3 أشخاص بحرائق أستراليا

GMT 22:57 2019 الأربعاء ,11 أيلول / سبتمبر

العثور على نوع جديد من الديناصورات في اليابان

GMT 03:05 2017 الجمعة ,20 تشرين الأول / أكتوبر

مريضة سرطان تحاربه بـ"رفع الأثقال" ويتم شفائها تمامًا

GMT 02:32 2017 الأحد ,28 أيار / مايو

عرض قصر ذو طابع ملكي بقيمة 6.25 مليون دولار

GMT 07:38 2017 الأربعاء ,01 شباط / فبراير

شذى حسون تتحدّث عن خفايا أغنيتها الأخيرة "أيخبل"
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday