سُجِنْتُ في عصر السّادات وسجن ابني في عهد مبارك
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

إكرام يوسف في حديثها لـ"العرب اليوم":

سُجِنْتُ في عصر السّادات وسجن ابني في عهد مبارك

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - سُجِنْتُ في عصر السّادات وسجن ابني في عهد مبارك

الكاتبة الصّحافية إكرام يوسف
القاهرة- هبة محمد

قالت الكاتبة الصّحافية والمترجمة وأحد قيادات الحركة الطلابيّة في السّبعينات إكرام يوسف، في حوار خاص لـ"العرب اليوم" إنّ زواجها من المناضل الكبير الدكتور عبد الحميد العليمي جعل من أسرتها الصغيرة أسرة مهمومة بالسياسة والنضال بإمتياز، أما رحيله عن حياتها مبكرا فكان له أبلغ الأثر في تربيتها لابنيها، فكان ابنها زياد العليمي الذي قاد أول مسيرة خرجت يوم 25 كانون الثاني/يناير من بولاق والذي سجن في سجون مبارك أربع مرات كما سجنت هي ووالده في سجون السادات مرتين.
وأكدت أنها رفضت أن تلد ابنها يوم 26 شباط/فبراير وهو اليوم الذي حدده لها الطبيب لموافقته الذكرى الأولى لافتتاح السفارة الإسرائلية في مصر، وأصرت على أن تكون الولادة يوم 21 شباط/فبراير حتى توافق يوم الطالب العالمي من شدة اعتزازها بهذا اليوم.
وأشارت إلى أنها أول بنت يتم اعتقالها عقب مظاهرات 1977  في سجون السادات نتيجة قلة خبرتها آنذاك حيث قرر زملاؤها الاختفاء بعد انتهاء المظاهرات الطلابية التى اندلعت يوم 19 كانون الثاني/يناير 77 بينما عادت هي لتبيت في منزلها خصوصا مع فقدان طلاب انتفاضة 77 لأي تعاطف، على حد قولها، حيث أسمى السادات انتفاضتهم بانتفاضة الحرامية، كما لم يكن هناك سوى ثلاثة صحف وقناتين مما دفع الناس للتصديق، عكس اليوم فالمعتقل أثناء اعتقاله يرسل رسالة لأصدقائه يخبرهم أنه تم اعتقاله، كما أن الفضائيات وشبكات التواصل الاجتماعي توضح الحقيقة للناس.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سُجِنْتُ في عصر السّادات وسجن ابني في عهد مبارك سُجِنْتُ في عصر السّادات وسجن ابني في عهد مبارك



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 04:46 2024 الإثنين ,08 كانون الثاني / يناير

أفكار مبتكرة للفواصل في ديكور المنازل العصرية

GMT 00:15 2020 الخميس ,09 تموز / يوليو

يحذرك هذا اليوم من المخاطرة والمجازفة

GMT 21:34 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

«بكين» هل تنهي نزاع 40 عاماً؟ (2)

GMT 01:04 2017 السبت ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء آثار يعلنون عن حمامات بها أنظمة صرف صحي

GMT 15:37 2018 الأربعاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

الاحتلال يعتدي على طلبة الخضر في بيت لحم
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday