أليكسندرا أفنت عمرها في السفر حتى بدأ يجلب لها الأموال
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

صاحبة الموقع السياحي الشهير "سفر فتاة الموضة"

أليكسندرا أفنت عمرها في السفر حتى بدأ يجلب لها الأموال

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أليكسندرا أفنت عمرها في السفر حتى بدأ يجلب لها الأموال

آلكسندرا خيمينز
واشنطن ـ رولا عيسى

بدأت مؤسسة الموقع الشهير على الإنترنت "سفر فتاة الموضة Travel Fashion Girl" آلكسندرا خيمينز، عملها في إحدى الشركات في لوس أنجلوس تعمل في مجال الموضة، حينما كانت تبلغ من العمر 20 عامًا، وبعد ستة أعوام من إفناء حياتها في العمل، وجدت أنه تم خفض درجتها لتصبح مساعدة لشخص كانت هي تتولى تدريبه، الأمر الذي أصابها بالإحباط وجعلها تترك وظيفتها ومن ثم عقد رحلة من شأنها أن تغير مسار حياتها.

عُرفت ألكسندرا بأنها متفانية في العمل، فبعد أعوام من العمل، أصبح لديها سيارة "بي إم دبليو"، إضافة إلى العديد من الملابس والأحذية، حيث اعتادت على انتقاء أفضل الأشياء في الحياة، ولكنها لم تأخذ أكثر من أسبوع لقضاء العطلة.

وأعدت نفسها دومًا لرحلة مدتها ثلاثة أشهر إذا ما تركت الشركة التي تعمل لديها، وبالتالي حينما حدث ذلك بدأت بالإعداد للسفر وبالرجوع إلى موقع "غوغل" حتى وجدت إحدى الرحلات المتجهة إلى الهند، ومن ثم حجزت تذكرة طيران وذهبت إلى الهند بنفسها.

ولفتت إلى أن الرحلة غيّرت حياتها بعد استكشاف الهند وسكانها السعداء، وخلال جولتها التقت بقدر كبير من النساء اللواتي كثيرا ما سافرن لوحدهن وتحدثوا معها عن حكاياتهن أثناء زيارة أفريقيا وإجراء رحلات سفاري.
أنهت ألكسندرا عقد إيجار الوحدة التي كانت تقيم بها، كما باعت سيارتها وهاتفها المحمول، حتى تتغلب على مصاريفها وتتخلص من فواتيرها والكثير من متعلقاتها، فيما وضعت باقي المتعلقات الأخرى في إحدى الأماكن التخزينية ثم انطلقت في أول رحلة منفردة، بدأت بسفاري عبر إفريقيا وأكملت رحلتها إلى الشرق الأوسط مستخدمة مدخراتها والأموال التي اقترضتها من والدتها للإقامة في الفنادق الصغيرة، ولاحقًا حينما زارت المكسيك قررت بأنها تريد السفر حول العالم.

وفي سبيلها للحصول على تمويل كافٍ من أجل الرحلة التي تسعي إليها، قادت شاحنة، الأمر الذي جعل والديها يعتقدون بلأنها فقدت عقلها وتعاني من انهيار عصبي، واستمرت ألكسندرا في الخوض في وظائف غريبة من أجل الحصول على المال الكافي لقضاء رحلتها.

بدأت بعقد لقاءات موسعة مع المسافرين لكي تؤسس موقع السفر على الإنترنت، وبدأت في كتابة المقالات التي أبقت عليها في جهاز الكمبيوتر الخاص بها، وفي تايلاند التقت بمصمم المواقع على الإنترنت ومدير إحدى شبكات التواصل الاجتماعي والذي ساعدها في إنشاء الموقع الإلكتروني الخاص بها.

وأطلقت الموقع الذي جاء يعرض لأمور خاصة بالموضة والسفر في 2012، والذي اعتبرته في بادئ الأمر بمثابة هواية إلا أنها بدأت تحويل الأرباح، وهي تعمل الآن على التوسع في علامتها التجارية من خلال تصميم الخطوط الخاصة بها لإكسسوارات السفر.

وأصبح هناك طاقم عمل دائم مكون من ثلاثة أشخاص و10 من الكتاب الذين يعملون بصفة مستقلة يساعدونها في الحفاظ على موقعها، وبعد زيارة 40 دولة، أشارت إلى أنها بدأت تفتقد امتلاكها لمجتمع وصداقات قوية في حين تؤكد أنه مازال لديها عان آخر على الأقل لفعل كل ما كانت تريده.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أليكسندرا أفنت عمرها في السفر حتى بدأ يجلب لها الأموال أليكسندرا أفنت عمرها في السفر حتى بدأ يجلب لها الأموال



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 08:15 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

"موديز"تؤكّد أن دول الخليج ستحتاج عامين لتعافي اقتصادها

GMT 21:34 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

«بكين» هل تنهي نزاع 40 عاماً؟ (2)

GMT 03:10 2016 الثلاثاء ,12 تموز / يوليو

التدليك الرومانسي من زوجك يعيدك للانتعاش

GMT 02:02 2020 السبت ,06 حزيران / يونيو

أميركا تتنفس بصعوبة

GMT 03:28 2018 الخميس ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

تطبيق نظام "مدارس بلا فصول دراسية" الجديد في فنلندا

GMT 04:23 2016 الجمعة ,07 تشرين الأول / أكتوبر

باريس هيلتون تطلُّ بفستان يكشف عدم ارتدائها ملابس داخلية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday