بيَّن عبدالكريم أهمية استئناف المفاوضات للحد من تجاوزات إسرائيل
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

أوضح لـ"فلسطين اليوم" أنَّ أوضاع مصر وراء تأخر المحادثات

بيَّن عبدالكريم أهمية استئناف المفاوضات للحد من تجاوزات إسرائيل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - بيَّن عبدالكريم أهمية استئناف المفاوضات للحد من تجاوزات إسرائيل

قيس عبدالكريم
رام الله – وليد أبوسرحان

أكد عضو الوفد الفلسطيني للمفاوضات غير المباشرة لوقف إطلاق النار على غزة، قيس عبدالكريم، أنَّه من الناحية العملية فإن إسرائيل أفرغت تفاهمات وقف إطلاق النار من مضمونها على أرض الواقع جراء تواصل الخروقات الإسرائيلية لتلك التفاهمات.

وشدد عبدالكريم في حديثٍ له مع "فلسطين اليوم" أنَّه على الحكومة الإسرائيلية المقبلة عقب الانتخابات المبكرة في آذار/ مارس المقبل، الالتزام بما تم التوصل إليه من تفاهمات في اتفاق وقف إطلاق النار على غزة الذي ما زال بانتظار الدعوة المصرية لاستئناف المحادثات الغير المباشرة للتفاهم على كل تفاصيل ذلك التفاهم للوصول لاتفاق وقف إطلاق نار دائم في غزة.

وحول إذا ما تسبب انهيار حكومة بنيامين نتنياهو بطي صفحة اتفاق وقف إطلاق النار على غزة وما ورد فيه من تفاهمات، أوضح عبدالكريم أنَّه "لا علاقة لتبكير الانتخابات الإسرائيلية بهذا الموضوع، لأنَّ الحكومة تبقى مسؤولة عن الاتفاقات التي أبرمتها إلى أن تستبدل بحكومة جديدة، والحكومة الجديدة مفروض أن تكون ملزمة بهذه الاتفاقات".

وتابع عبدالكريم "هناك اتفاق تم التوصل إليه بشأن وقف إطلاق النار في 26 آب/ أغسطس الماضي ومن ضمن هذا الاتفاق هناك التزام باستئناف المفاوضات في فترة محددة لمعالجة النقاط التي لم ترد في التفاهمات المترافقة مع وقف إطلاق النار".

وكشف عبدالكريم أنَّ "ما يعطل استئناف المحادثات ليست التغيرات التي يشهدها الجانب الإسرائيلي بقدر ما هو الوضع الأمني في مصر وبشكل خاص في صحراء سيناء والتوتر في العلاقات ما بين مصر و"حماس"، الأمر الذي يتطلب حل تلك الخلافات بما يسمح بإمكانية استئناف المفاوضات الغير المباشرة باعتبار أن مصر هي الراعي لهذه المفاوضات والضامن لتنفيذ نتائجها".

وبشأن إذا ما كان هناك موعد يلوح في الأفق لاستئناف المحادثات الغير المباشرة للوصول لاتفاق وقف إطلاق نار دائم في غزة، أوضح عبدالكريم أنَّه "ليس هناك أي موعد، والمجال متروك للمصريين كي يقدروا ما هو الموعد المناسب بناءً على أوضاعهم الأمنية واعتباراتهم الأخرى الخاصة بهم".

وردا على ما يراه من الناحية العملية لتنفيذ تفاهمات وقف إطلاق النار على ارض الواقع وإذا ما زالت حبرًا على ورق وخاصة بشأن رفع الحصار وإعادة الاعمار وتحسين حياة أهالي غزة، بيَّن عبدالكريم أنَّه "من الزاوية النظرية إسرائيل لا تزال تعتبر نفسها ملزمة بهذه التفاهمات ولكن من الزاوية العملية هنالك سلسلة من الخروقات التي أقدمت عليها إسرائيل وما زالت تقدم عليها تفرغ هذه التفاهمات من مضمونها وتقريبا في جميع عناصرها بما في ذلك العناصر الأشد وضوحا والمتعلقة مثلا بمساحة الصيد البحري، ناهيك عن موضوع إعادة الإعمار وإدخال مستلزمات إعادة البناء، ولذلك هذا الخرق الإسرائيلي المتواصل للتفاهمات التي أبرمت في أواخر آب الماضي هو الذي يجعل من الضروري مواصلة المحادثات من اجل وضع حد له وضمان الالتزام من الجانب الإسرائيلي بما اتفق عليه في اتفاق وقف إطلاق النار".

وحول كيفية إلزام إسرائيل بما تم الاتفاق عليه شدد عبدالكريم على أنَّ "الضمانة المصرية قائمة ومن المفترض أن تكون مصر هي الضامن لتنفيذ الاتفاق".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

بيَّن عبدالكريم أهمية استئناف المفاوضات للحد من تجاوزات إسرائيل بيَّن عبدالكريم أهمية استئناف المفاوضات للحد من تجاوزات إسرائيل



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 07:16 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

ملاسنة حادة بين نانسي بيلوسي ومذيع "سي إن إن" الشهير

GMT 19:16 2020 الإثنين ,04 أيار / مايو

ينعشك هذا اليوم ويجعلك مقبلاً على الحياة

GMT 13:20 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

تنجح في عمل درسته جيداً وأخذ منك الكثير من الوقت

GMT 07:58 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

انتشار مكثف للجيش الأميركي في واشنطن بعد اقتحام الكونغرس

GMT 08:37 2019 الثلاثاء ,03 كانون الأول / ديسمبر

أبرز الأحداث اليوميّة لمواليد برج"القوس" في كانون الأول 2019

GMT 09:56 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

ترامب يبحث بناء منصة خاصة له بعد حذف حسابه على "تويتر"

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 14:03 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل شابا من رام الله وسط مواجهات

GMT 09:16 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

تعرّف على توقّعات خبيرة الأبراج عبير فؤاد للعام الجديد 2021

GMT 00:43 2019 الثلاثاء ,24 كانون الأول / ديسمبر

"حنة ورد" يشارك في مسابقة مهرجان "كليرمون" في فرنسا

GMT 02:38 2017 الأحد ,10 كانون الأول / ديسمبر

نصائح لتزيين الدرج الداخلي في المنزل بطريقة إبداعية

GMT 05:02 2012 الإثنين ,03 كانون الأول / ديسمبر

لا أقوم بالإغراء وأرفض تجسيد زوجة جمال مبارك
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday