ديفيد كاميرون ينتظر موافقة البرلمان لقصف معقل داعش
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

مخاوف من وقوع هجمات على غرار ما حدث في باريس

ديفيد كاميرون ينتظر موافقة البرلمان لقصف معقل "داعش"

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - ديفيد كاميرون ينتظر موافقة البرلمان لقصف معقل "داعش"

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون
لندن - سليم كرم

كشفت تقارير صحافية أنّ رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، يعتزم تكليف الجيش بالقضاء على قادة تنظيم "داعش" الذين كانوا العقل المدبر لهجمات باريس، في حال وافق مجلس النواب على شن الضربات الجوية هذا الأسبوع.

وأوضح رئيس الوزراء لقادة سلاح الجو الملكي البريطاني، أن عليهم استهداف هؤلاء الذين على رأس وحدة "الهجمات الدولية"، والذين كانوا وراء مذبحة تشرين الثاني/نوفمبر، ويخططون الآن لهجوم على بريطانيا.

ديفيد كاميرون ينتظر موافقة البرلمان لقصف معقل داعش

وتتضمن الضربات الجوية، التي يمكن أن تتم في غضون ساعات فور تمرير قرار القصف، هجمات جوية ضد مخابئ قيادة "داعش" في الرقة، العاصمة المزعومة للتنظيم، في محاولة للقضاء على ما يدعوه كاميرون "رئيس الثعبان" للتنظيم المتطرف.

وحذر وزير الدفاع مايكل فالون من أن الخطر الذي يهدد بريطانيا من قبل "داعش" يعتبر قويًا، وأن مجزرة على غرار باريس قد تحدث بسهولة في لندن.

ومن المتوقع أن يصوت البرلمان على تمديد الضربات الجوية من العراق لسورية هذا الأسبوع.

والقرار المفترض أن يطرح الأربعاء، سيعلن بشكل واضح أنه لن يتم نشر قوات برية كجزء من العملية العسكرية.

وستستخدم القوات الجوية الصاروخ عالي الدقة الذي تبلغ تكلفته 100 ألف إسترليني، وكان يستخدم على نطاق واسع في ليبيا وأصاب تقريبا 99% من أهدافه.

كما يمكن للأسلحة أن تستهدف المناطق المبنية والأهداف التي تتحرك بسرعة من ارتفاع 20 ألف قدم، ولكن أيضا تحد من الخسائر البشرية نظرا للرؤوس الحربية شديدة التركيز، مما يقلل من الشظايا.

وأوضح كاميرون متحدثا إلى رؤساء حكومات "الكومنولث" في مالطا، أنه كان هناك "حجة مقنعة" للحرب. وبيّن "ظللنا نعمل في العراق حتى قلصنا أراضي التنظيم المتطرف، وسنفعل المثل في سورية، حجتي هي أننا لا يمكن أن ننتظر التوصل إلى حل سياسي، علينا أن نبدأ العمل الآن للحفاظ على بلدنا وشعبنا وباقي الشعوب الأوروبية".

 وأشار إلى أن ما يقرب من 100 من نواب حزب العمال يعتزمون دعم الحكومة في التصويت، في حين أنه يعتقد أن عدد المحافظين الذين يخططون للتصويت ضد العمل العسكري سينخفض إلى واحد تقريبا.

 ويأمل كاميرون في أن عدد أنصار حزب العمال سيرتفع إلى 115، إذ فوض فالون وفيليب هاموند، لإطلاع نواب الحزب على حيثيات القرار في سلسلة لقاءات فردية، في محاولة لكسب تأييدهم.

وأوضح جيريمي كوربين في وضوح أنه لا يمكن أن يدعم الضربات الجوية لسلاح الجو الملكي البريطاني في سورية، فيما يتعرض لضغوط لإجراء انتخابات حرة بعد مواجهة رد فعل عنيف من حكومة الظل التابعة له.

ديفيد كاميرون ينتظر موافقة البرلمان لقصف معقل داعش

ولفت زعيم حزب العمال إلى أنه لم يقرر ما إذا كان سيسمح بانتخابات حرة، على الرغم من أن نائبه توم واتسون ووزير خارجية الظل هيلاري بن كشفا عن رأيهما.

كما يواجه كوربين "قتال حتى الموت" في الانتخابات الفرعية في أولدهام الغربية الخميس، مما قد يعني نهاية قيادته للحزب بعد عشرة أسابيع فقط.

وأبرز فالون أنه يحترم وجهات نظر زعيم حزب العمل، ولكنه أكد أن القوة ضرورية لهزيمة تهديد "داعش". وأبرز "هؤلاء لا يمكنك التفاوض معهم، التعامل معهم فقط بالقوة".

وأوضح أن الحملة ضد التنظيم المتشدد ستكون طويلة، ولكنه أكد استبعاد خيار إرسال قوات برية مقاتلة.

وتابع أنّ قوات الأمن في بريطانيا تعمل لمكافحة التهديد المتطرف، لكنه قال إن هناك هجومًا محتملًا مثل الذي شهدته باريس وبروكسل، لا يمكن استبعاده في المدن الرئيسية في البلاد.

وأضاف "التهديد من داعش قوي، كما كان حقيقيا في باريس وبروكسل".

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ديفيد كاميرون ينتظر موافقة البرلمان لقصف معقل داعش ديفيد كاميرون ينتظر موافقة البرلمان لقصف معقل داعش



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 07:29 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء ممتازة في حياتك المهنية والعاطفية

GMT 13:17 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

مفاوض عن مفاوض ومقاوم عن مقاوم .. يفرق

GMT 01:22 2019 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

وعد تواجه انتقادات تباين لون بشرتها عن والدتها

GMT 01:24 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

تفاصيل دفع سعد لمجرّد غرامة بتهمة اغتصاب فرنسية
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday