أليساندرو ميشيل يهب قبلة الحياة لجوتشي ويعيد انعاش العلامة التجارية
آخر تحديث GMT 10:00:06
 فلسطين اليوم -

غيّر مشهد الأزياء بأكمله ليصبح بطل النهج المجنون

أليساندرو ميشيل يهب قبلة الحياة لجوتشي ويعيد انعاش العلامة التجارية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - أليساندرو ميشيل يهب قبلة الحياة لجوتشي ويعيد انعاش العلامة التجارية

انعاش العلامة التجارية
لندن - كاتيا حداد

يعتبر المصمم اليساندرو ميشيل بطل النهج الجديد في "الكشكشة، الرتوش والمطبوعات، والطبقات، نشاز الألوان"، التي حازت على إعجاب وترحيب النقاد والمستهلكين على حدّ سواء، فلم يجعل العلامة التجارية "غوتشي" الأكثر طلبًا في عالم الأزياء فقط بل تخطّى ذلك وغيّر المشهد بأكمله .

واستخدم ميشيل حقائب اليد الأصغر حجما" بدلا من الحقائب الضخمة التي انتشرت في العقد الأول من التسعينات، حيث أصبح اللوجو السمة الغالبة على منتجات بيوت الأزياء. واللوغو على الحقائب هو الذي يجذب المشترين وهو الذي يصنع تراث الماركة، وقد نفخ ميشيل حياة جديدة في حرف ال G وجعله منتشرا مرة أخرى، حيث لجأ إليه المدير التنفيذي للشركة، ماركو بيزاري، لإعادة إحياء الشركة والتخلّص من البكاء على أطلال الماضي والمضي قدما نحو مستقبل الماركة في عالم الموضة، الذي تربعت على عرشه لسنوات طويلة.

وناقش ميشيل رؤيته مع بيزاري على مدى 4 ساعات، وهو ما وجده بيزاري ملائما تماما لجنونه ورغبته في استعادة مجد غوتشي. وبعد تعيينه المدير الإبداعي في يناير 2015، كان أمام ميشيل خمسة أيام فقط لابتكار مجموعة الخريف / الشتاء للرجال، مع مجموعة النساء التي تنطلق في وقت لاحق من الشهر، واستطاع أن يخرج بعرض مبهر تحدثت عنه مجلات الموضة لشهور، وكان شعار العرض هو العودة، حيث غلب شعار جوتشي على الحقائب والأحذية والاكسسوار.ويقول ميشيل: "في الماضي، كانت غوتشي تخجل قليلا من شعارها، ولكن يجب أن تكون فخورة به كشعار من 95 سنة من التاريخ، الشعار هو أصل قوي بطريقة لا تصدق لغوتشي وينبغي أن يصبح مرغوبا فيه على حقيبة جلدية".


وأخذ ميشيل نهجا" لعوبا" لشعار غوتشي، حيث دهن طليا" مع الزهور أو الاقتران بزخارف كرتونية في الاكسسوار التي وجهت إلى الديموغرافية الأصغر سنا".وقال ميشيل أن الهدف كان أن تفكر النساء: "أنا لا أستطيع الانتظار للحصول على الشعار على يدي" ، وأضاف: "إنها تشبه لوحة الموناليزا، الشعار المزدوج G هو مثل اللغة الهيروغليفية، شهيرة والجميع يعرفها فور رؤيتها، وأنا استخدمه بمثابة الكرز على قمة تصميماتي".ويقول بيزاري: "كانت الطريقة التي حققت للشعار نجاحا كبيرا، حيث بعنا 600 ألف قطعة من المجموعة الجديدة، كما جذبت نصف مليون عميل جديد".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أليساندرو ميشيل يهب قبلة الحياة لجوتشي ويعيد انعاش العلامة التجارية أليساندرو ميشيل يهب قبلة الحياة لجوتشي ويعيد انعاش العلامة التجارية



 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 07:12 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يستولي على جرافة وجرار في فروش بيت دجن

GMT 09:57 2020 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

108 مستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى وينفذون جولات استفزازية

GMT 09:51 2021 الخميس ,07 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنين ويفتش منازل في الخليل

GMT 09:13 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تعيش أجواء متوترة وصاخبة في حياتك العاطفية

GMT 06:25 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

تجنّب أيّ فوضى وبلبلة في محيطك

GMT 10:15 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تحمل إليك الأيام المقبلة تأثيرات ثقيلة وسلبية تعاكس توجهاتك

GMT 12:18 2021 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اشتية يؤكد الحكومة تتحضر للانتخابات التي طال انتظارها
 
palestinetoday
palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday