الروبوت القنفذ يسبح في مجاهل الفضاء بسهولة لاكتشاف خباياه
آخر تحديث GMT 09:50:13
 فلسطين اليوم -

يتناسب تصميمه مع ما يمكن أن يواجه من صعوبات كبيرة

"الروبوت القنفذ" يسبح في مجاهل الفضاء بسهولة لاكتشاف خباياه

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - "الروبوت القنفذ" يسبح في مجاهل الفضاء بسهولة لاكتشاف خباياه

الروبوت القنفذ
واشنطن ـ رولا عيسى

كشفت وكالة "ناسا" عما يسمى "الروبوت القنفذ" الذي يمكنه تنفيذ مناورات نموذجية، لا تستطيع المركبة الفضائية إجراؤها، وأوضحت أنّ "الروبوت" الجديد؛ سيكون مثاليًا؛ لاستكشاف الكواكب والكويكبات، ويتناسب تصميمه مع ما يمكن أن يواجه من صعوبات في الفضاء مثل الوقوع والقفز.

وأبرزت "ناسا" أنّه يمكن لـ"الروبوت" تحمل الانقلاب رأسًا على عقب؛ لأنه يلف على عجلات؛ ولكن على جسم صغير مثل كويكب أو مذنب، وفي ظل ظروف الجاذبية المنخفضة والأسطح الخشنة؛ تصبح عملية القيادة أكثر خطورة.

ويجرى تطوير المشروع على نحو مشترك؛ بواسطة الباحثين في مختبر "ناسا"؛ للدفع النفاث في باسادينا وكاليفورنيا وجامعة "ستانفورد" ومعهد "ماساتشوستس" للتكنولوجيا في كامبريدج، وبيّن قائد فريق مختبر الدفع النفاث عيسى نيسناس أنّ "الروبوت القنفذ" يعد نوعًا مختلفًا من "الروبوت"؛ يمكنه القفز على السطح بدلًا من السير على العجلات، ويتخذ شكل المكعب، ويمكنه العمل على أي سطح يهبط عليه.

وأضاف عيسى، ويتمثل المفهوم الأساسي لـ"الروبوت" المكعب؛ في المسامير التي تتحرك من خلال الدوران أو الفرامل، وتساعد المسامير في حماية جسمه من الضاريس الصعبة، وتعمل في مثابة قدم أثناء التنقل والهبوط، مبينا، وتعمل المسامير أيضًا في مثابة مجسات حرارية لدرجة حرارة السطح الذى يهبط عليه "الروبوت".

وتمكن الروبوت، على مدار أربع رحلات، من تأدية أنواع عدة من المناورات المفيدة في الالتفاف حول الأجسام الصغيرة في حالة انخفاض الجاذبية، واختبر الباحثون هذه المناورات على المواد المختلفة التي تحاكي مجموعة واسعة من الأسطح مثل الأسطح الرملية والناعمة والصخرية والثلجية والمتفتتة.

وذكر المهندس الرئيس ضمن المشروع في مختبر الدفع النفاث روبرت ريد: "لدينا للمرة الأولى، "روبوت قنفذ" يمكن التحكم فيما يجريه من قفز وتراجع في بيئات مثل المذنب على سبيل المثال، ومن أبسط المناورات (ياو) التي تعني الدوران في المكان.

وأردف ريد، ويمكن لـ"الروبوت القنفذ"؛ القفز لمسافات طويلة بواسطة استخدام واحد أو اثنين من المسامير الموجودة فيه أو التنقل لمسافات قصيرة عن طريق التقلب من وجه إلى آخر، وذلك بعد تحديد الاتجاه الصحيح له، وعادة ما ينفذ قفزات طويلة للوصول إلى الهدف المطلوب، ويتبعها تحركات قصيرة للاقتراب من الهدف على نحو أكبر.

وشدد الباحثون على قدرته على إجراء مناورة "الزوبعة/ الإعصار" حيث يمكنه الدوران بقوة؛ لإطلاق نفسه من على السطح، ويمكن الاستعانة بهذه المناورة للهروب من الرمال أو الحالات الأخرى التي ربما تجعل "الروبوت" عالقا، ويضم ثمانية مسامير وثلاث عجلات، ويزن حوالى خمسة كيلو غرامات، ويعتقد الباحثون بأن وزنه ربما يصل إلى تسعة كيلو غرامات عند إضافة بعض الأجهزة إليه مثل الكاميرات، ويعد نموذج "روبوت ستانفورد" أصغر قليلًا وأخف وزنًا، ويضم مسامير أقصر، ويمكن لكلا "الروبورتين" الدوران والوقوف على ثلاث عجلات عبر استخدام المحركات والفرامل.

ويختلف نظام الفرامل فيهما، حيث يستخدم نموذج "روبوت JPL" قرصًا للفرامل، أما نموذج "روبوت ستانفورد" فيستخدم أحزمة الاحتكاك، وأشار قائد فريق ستانفورد ماركو بافون الذي اقترح نموذج "الروبوت القنفذ" عبر التعاون مع "ناسا" في عام 2011 إلى أنّه يمكن ضبط زاوية "القفز للروبوت القنفذ" من خلال التحكم في الفرامل والعجلات، وتكمن الفكرة في اختبار نظامي الفرامل الاثنين، وفهم مزايا وعيوب كل منهما، وتؤثر مسامير القنفذ على مسار تنقل، موضحًا: "جربنا أشكالًا عدة للمسامير، ووجدنا أن شكل المكعب يوفر أفضل أداء للتنقل".

وأفاد المهندس الرئيس في مشروع جامعة ستانفود بنيامين هوكمان، أنّ شكل المكعب أسهل في تصنيعه، ويتوافق مع المركبة الفضائية، ويعمل الباحثون الآن، على تحسين التحكم الذاتي للقنفذ نفسه، في محاولة لزيادة قدرته على تنفيذ بعض المهام من تلقاء نفسه دون الحاجة إلى تعليمات من الأرض.

وتكمن فكرة الباحثين فى أن الأم التي تدور يمكنها تلقي الإشارات من وإلى الروبوت؛ مثل فكرة التواصل عبر الأقمار الصناعية التي تدور في المريخ، كما تساعد الأم على التنقل بينه وتحديد مواقعها، ويشير الباحثون إلى انخفاض تكلفة بناء نوع القنفذ نسبيًا مقارنة مع التقليدي، فضلًا عن إمكانية إرسال أعداد منها معًا في الرحلة، ويمكن للأم إطلاق روبوتات عدة في وقت واحد أو على مراحل، مع السماح لهم بالانتشار لعمل الاكتشافات في عالم لم يجتازه أحد من قبل.

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الروبوت القنفذ يسبح في مجاهل الفضاء بسهولة لاكتشاف خباياه الروبوت القنفذ يسبح في مجاهل الفضاء بسهولة لاكتشاف خباياه



GMT 11:52 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

تليغرام وسيغنال وفايبر 3 بدائل "آمنة" لواتساب

GMT 08:55 2021 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

تويتر تستحوذ على تطبيق البودكاست الاجتماعي "بريكر"

GMT 06:56 2021 السبت ,02 كانون الثاني / يناير

الأرض على موعد مع ظاهرة "تساقط مئات الشهب" السبت

GMT 10:13 2020 الإثنين ,28 كانون الأول / ديسمبر

شمس اصطناعية درجة حرارتها 100 مليون درجة تعرّف على القصّة

GMT 13:09 2020 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

باحثون يبتكرون مادة تعالج شقوق شاشات الهواتف الذكية

GMT 10:20 2020 الأربعاء ,23 كانون الأول / ديسمبر

هواتف "آيفون 12" أفضل أجهزة الجيل الخامس مبيعًا
 فلسطين اليوم -

إطلالات سيرين عبد النور بخيارات عصرية

القاهره ـ فلسطين اليوم
اشتهرت المغنية والممثلة وعارضة الأزياء اللبنانية سيرين عبد النور في العالم العربي بعد إصدارها ألبومها الغنائي لعام 2004، بينما كان دخولها مجال عرض الأزياء هو الباب الذي قادها إلى التمثيل والنجاح، كما تميزت مؤخرًا بتقديم البرامج التلفزيونية، وتبقى سيرين من الفنانات العربيات اللاتي تميزن في الإطلالات؛ لكونها صاحبة أسلوب فريد من نوعه.فضَّلت سيرين عبد النور اختيار الإطلالات الأحادية في مظهرها اليومي، ومن أبرز إطلالاتها تأنقت بجمبسوت باللون البيج مزين بحزام من نفس اللون مع قميص بيج مميز كشفت به عن أحد كتفيها بلمسة عصرية، وفي إطلالة أخرى اختارت تنورة بيضاء مصممة بعدة طبقات مع معطف من الجلد الأبيض، وتزينت بتسريحة شعر مرفوعة مع مكياج ترابي لخيار ناعم بلمسة كلاسيكية، وفي الإطلالة الثالثة نسقت بنطالًا أسود لامعًا مع قميص أسود شف...المزيد

GMT 08:49 2021 السبت ,09 كانون الثاني / يناير

طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021
 فلسطين اليوم - طرق ارتداء نقشة الكارو الحيوية بألوان متنوعة في ربيع 2021

GMT 07:40 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"
 فلسطين اليوم - أبوظبي عروس السياحة "الشتوية"

GMT 07:23 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن
 فلسطين اليوم - نائب ترامب سيحضر حفل تنصيب بايدن

GMT 07:44 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها
 فلسطين اليوم - بسمة وهبة توجه رسالة إلى المتنمرين على ابنتها

GMT 09:43 2021 الأحد ,10 كانون الثاني / يناير

الاحتلال يعتقل مواطنا من عاطوف ويستولي على شاحنته

GMT 11:57 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

تزداد الحظوظ لذلك توقّع بعض الأرباح المالية

GMT 07:37 2019 الإثنين ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفتقد الحماسة والقدرة على المتابعة

GMT 18:20 2015 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الفجل لخفض نسبة السكر في الدم

GMT 10:42 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تحديد موعد إجراء قرعة دوري المحترفين والأولى

GMT 13:56 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على طريقة تزيين الاطباق خلال حفلة زفافك

GMT 12:44 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

«العين للفروسية» ينظم بطولة اليوم الوطني للرماية

GMT 19:13 2018 الجمعة ,27 تموز / يوليو

صلاة الكسوف والخسوف بين الحكمة والأحكام

GMT 07:14 2017 السبت ,28 كانون الثاني / يناير

مؤتمر الشباب فى أسوان

GMT 09:19 2017 الأربعاء ,17 أيار / مايو

قاصر يطعن طالبًا داخل مدرسة في قرية جت المثلث
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday