رئيسة تجمع سيدات الأعمال تؤكد عملها على خلق مجتمع عربي متكامل
آخر تحديث GMT 04:53:15
 فلسطين اليوم -

أعربت لـ"فلسطين اليوم" عن سعيها لتصحيح صورة المرأة العربية

رئيسة تجمع سيدات الأعمال تؤكد عملها على خلق مجتمع عربي متكامل

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - رئيسة تجمع سيدات الأعمال تؤكد عملها على خلق مجتمع عربي متكامل

رئيس تجمع سيدات الأعمال ليلى كرامي
القاهرة - جهاد التونى

أكدت ليلى كرامي رئيس تجمع سيدات الأعمال، أن الوقت الراهن يتطلب من سيدات الأعمال تكثيف اللقاءات والأنشطة التي تهدف إلى التكامل بينهن، ليس في لبنان فقط، لكن في كل الدول العربية، من أجل ترسيخ مبدأ مشاركة المرأة في بناء مجتمعها، مؤكدة أن سيدات الأعمال في لبنان يقدرن جهود كل المؤسسات الوطنية ومنظمات الأعمال في المشاركة والعمل من أجل بلدنا، وأنه على المرأة، بخاصة سيدات الأعمال، دور مهم ومؤثر.

وقالت كرامي، في حديث خاص لـ"فلسطين اليوم"، إن سيدات الأعمال لا ينفصلن عن قضايا المجتمع، وهناك هدف واحد يجمعهن تحت سماء هذا البلد، وهو العمل من أجل لبنان أفضل، ومجتمع عربي متكامل.

وأوضحت كرامي أن هناك عقبات مازالت تواجة  سيدات الأعمال اللبنيات، أبرزها يكمن في التعامل مع المصارف التي ترفض أن تعطيها القروض الميسرة، ما لم تحصل على موافقة زوجها وتوقيعه، إضافة إلى الكفالة، مشيرة إلى أن اتحاد سيدات الأعمال يعمل مع أجهزة الإعلام لتغيير الصورة المغلوطة عن المرأة العربية وسيدة الأعمال، وإلقاء الضوء على الدور الرائد الذي تضطلع به المرأة العربية إقليميا ودوليا.

وأعلنت أن الاتحاد يقوم بتنظيم العديد من الفعاليات الاقتصادية والتنموية العربية والدولية تأكيدا على أهمية دور ومشاركة المجتمع المدني، وإبراز أهمية تكاتف كل جهود عناصر التنمية المستدامة من الحكومات والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني، في ما يعرف بـ"مثلت التنمية".

وتابعت كرامي أنها تثمن مستوى الاستثمارات اللبنانية في مصر، التي تعود إلى عدة عقود، مبينة أن هناك اهتمام بمسألة قلة الاستثمارات المصرية في لبنان، فلبنان بالنسبة إلى مصر هو أحد الشركاء الإستراتيجيين على المستوى السياسي والاقتصادي والأمني ، فلبنان يريد مصر قوية.

وأردفت رئيسة اتحاد سيدات الأعمال أن مناخ الاستثمار في البلدين مؤات، وهو يتطور نحو الأفضل بفضل الاستقرار السائد والبيئة التشريعية، كما أكدت أن مستوى الربحية في البلدين مرتفع قياسا بما هو متوافر في بلدان أخرى، وفق تجارب المستثمرين خلال العقود الماضية، مطالبة بمزيد من التسهيلات للاستثمارات البينية من خلال إزالة العوائق ومضاعفة اللقاءات بين رجال وسيدات الأعمال والمستثمرين من البلدين في مجالات متعددة، بحيث يستفيد كل بلد من الميزات النسبية للبلد الآخر. إذ يمكن أن يفيد لبنان في خدماته المصرفية ومؤهلاته التقنية وعلاقاته الدولية وموقعه كمركز إقليمي لإعادة إعمار سورية بعد الحرب، كما يمكن أن تفيد مصر بحكم موقعها كمركز للتصنيع والتصدير إلى إفريقيا وبلدان أخرى.

ورأت كرامي أن ليس هناك منافسة بين البلدين في اجتذاب الاستثمارات، بل إن تعاونهما في هذا المجال يخدم مصالحهما المشتركة، ومصالح كل منهما على حدة، كما رأت أن أي تعاون وتكامل بين البلدين يمكن أن يسهم في تقدم هدف التكامل العربي الأوسع، موضحة أن القطاع الخاص اللبناني عمل بجهد، ولدية الرغبة، وهو مستعد لبذل المزيد، لتنمية العلاقات الاقتصادية الثنائية، لكي تكون على قدر علاقاتهما السياسية والتاريخية.

وتابعت أنه لدى لبنان قطاع خاص نشط يمكن الاستفادة من خبراته في مجالات متعددة، ونحن سنكون أمام محطات اقتصادية كبرى، أبرزها: استخراج النفط والغاز، إطلاق مشاريع البنى التحتية بعد إقرار قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص، وإعادة إعمار سورية، التي ستمر حتما عبر لبنان، وهنا نرى أن للشركات المصرية دورا كبيرا في كل هذه المجالات.

واعتبرت كرامي أن التحولات السياسية الجديدة في مصر تنتهي خلال الأشهر المقبلة عد انتخاب برلمان جديد واستكمال بناء كافة مؤسسات الدولة الديموقراطية الحديثة، ويتواكب ذلك مع خارطة طريق اقتصادية، متضمنة ثورة تشريعية وإجرائية، ومشاريع عملاقة. 

وقالت إن المرحلة التي تمر بها مصر في الوقت الراهن من تحوّل نحو المسار الإصلاحي "ترتكز على محورين أساسيين، هما: الإصلاح السياسي، حيث نجحت الدولة في مطلع العام الماضي في إقرار الدستور، وانتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيسا للبلاد، وإجراء الانتخابات البرلمانية. أما المحور الثاني فهو الإصلاح الاقتصادي والاجتماعي، الذي يمثل توجه الحكومة بكافة أجهزتها التخطيطية والتنفيذية. وهذه أشياء تجعل من مصر أرضا خصبة للاستثمار".

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رئيسة تجمع سيدات الأعمال تؤكد عملها على خلق مجتمع عربي متكامل رئيسة تجمع سيدات الأعمال تؤكد عملها على خلق مجتمع عربي متكامل



 فلسطين اليوم -

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

القاهرة - فلسطين اليوم
هيفاء وهبي خطفت الأنظار بالتزامن مع احتفالها بعيد ميلادها بأناقتها ورشاقتها التي ظهرت بها خلال حفلها الأخير الذي أحيته في قطر، حيث أبهرت النجمة اللبنانية جمهورها على المسرح بطلتها اللامعة بفستان مرصع بالكامل بحبات الكريستال، وبهذه الإطلالة تعود هيفاء وهبي لستايل الفساتين المجسمة التي تتباهي من خلالها بجمال قوامها وهو التصميم الذي كانت تفضله كثيرا أيقونة الموضة، وذلك بعد اعتمادها بشكل كبير على صيحة الجمبسوت التي أطلت بها في معظم حفلاتها السابقة. هيفاء وهبي سحرت عشاقها في أحدث ظهور لها على المسرح خلال حفلها الأخير بقطر بإطلالة جذابة بتوقيع نيكولا جبران، حيث اعتمدت أيقونة الموضة مجددا التصميم المحدد للقوام مع الخصر الذي يبرز بقصته الضيقة مع الحزام جمال قوامها، حيث تمايلت هيفاء وهبي على المسرح بأسلوبها الأنثوي المعتاد بف...المزيد

GMT 22:52 2023 الإثنين ,13 آذار/ مارس

هيفاء وهبي تتألّق بفستان مرصع بالكريستال

GMT 15:03 2017 السبت ,04 تشرين الثاني / نوفمبر

أبومرزوق يُؤكّد أنّ إدارة المعبر وطنية بلا وجود إسرائيلي

GMT 11:08 2017 الأحد ,22 تشرين الأول / أكتوبر

ستوكهولم من أجمل مدن العالم والأكبر في السويد

GMT 15:22 2019 الجمعة ,14 حزيران / يونيو

"سبيس إكس" على خطى "أبولو" في نقل رواد الفضاء

GMT 09:52 2018 الجمعة ,02 شباط / فبراير

فيلم THREE BILLBOARDS يحقق 74 مليون دولار أميركي

GMT 11:00 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

الترميم لا الهدم هو الحل في بيت عبدالله الفرج بالفحيص

GMT 14:50 2017 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

البايرن يُعلن حقيقة السعي لضم سامي خضيرة

GMT 16:13 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تامر آمين يعود ببرنامج "الحياة اليوم" في حلقة حديثة

GMT 06:44 2017 الخميس ,05 تشرين الأول / أكتوبر

اتلاف مواد تجميل وسكاكر منتهية الصلاحية في جنين

GMT 07:06 2016 الأربعاء ,06 كانون الثاني / يناير

الفأر الجبلي يستطيع مضغ لوح خشبي بحجم علبة الكوكاكولا
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday