المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية
آخر تحديث GMT 13:43:58
 فلسطين اليوم -

صرحت لـ"فلسطين اليوم" أنها تركت عملها في الإعلام

المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية

 فلسطين اليوم -

 فلسطين اليوم - المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية

العباءة الخليجية
القاهرة - شيماء مكاوي

كشفت مصممة الأزياء هاجر قشوش، أن العباءة الخليجية الزي الأنيق للمرأة العربية.

وذكرت قشوش في حوار لـ"فلسطين اليوم"، أنها أنشأت علامة تجارية تحمل اسم " المتقية " منذ ثمان سنوات وكان هدفها منها هو أن تصل بالعباءة إلى أرقى المستويات في الخامات والأفكار.

المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية

 وأضافت "فقد أحببت العباءة الخليجية ووجدتها الزي الأنيق والمبهر الذي يمكن أن يحقق للمرأة العربية التميز والتفرد"، متمنية أن ترتدي نساء العرب العباءة لما توفره من راحة واحتشام وأناقة.

 وتابعت : "ولقد تركت عملي كأستاذة جامعية فى مجال الإعلام  لكي أتفرغ لهوايتي فى تصميم العبايات والتي اعتبرها رسالة استطيع أن أخدم بها كل امرأة عربية تبحث عن الأناقة واﻻحتشام .

المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية

وأوضحت أنها أطلقت اسم المتقية على عباياتها لكي يكون عنوان لهدفها في كل عباءة وهي اﻻحتشام .

أما أحدث تصميماتها، فقد طرحت المتقية مجموعة من العباءات المتميزة جدًا والتي ﻻقت قبولًا كبيرًا جدًا لدى السوق المصري والخليجي.

وتقدم "العباءة الملكي" الحجاب بشكل جديد عن طريق كاب الرأس المشغول يدويًا وأيضًا وشاح الصدر والحقيبة وجميعهم يتضمنون أشغالًا يدوية بالصوف الطبيعي التركي في تناغم مع تطريز العباءة فهو موديل يناسب المرأة العربية في الأسفار والمناسبات.

المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية

وهناك تصميم آخر، أطلقت عليه اسم العباءة "السيناوي" فهو شكل آخر للعباءة يقدم على شكل عباءة مطرزة بتطريز أقرب إلى الشغل السيناوي العربي اليدوي وهي عبارة عن "كريب" حرير ممزوج بكوليه من نفس تطريز العباءة والحقيبة ليُعطي فخامة وأصالة للعباءة العربية.  

وعباءة "الدراعة الكويتية" الكروشيه فهو شكل تعشقه المرأة العربية يتميز بالفخامة واأناقة عبارة عن طبقتين اأولى كريب حرير والثانية شيفون ياباني مزود بعقد وحقيبة كروشيه مصنوع يدويًا والدراعة مطرزة من نفس تطريز العقد والحقيبة.

 والجديد الذي تقدمه "المتقية" هو توفير حقيبة للعباءة من نفس تطريز العباءة حتى ﻻ تتحير المرأة في اقتناء أي لون للشنطة .

أما عباءة "زهرة الخليج" فهي شكل مختلف لعباءة راقية تناسب جميع الأعمار مزودة بألوان صريحة لكى تكسر اللون الأسود وأيضًا مزودة بحقيبة من نفس التطريز لكي تكمل أناقة المرأة.

وهناك تصميم آخر لعباءة أطلقت عليها " فستان سندريلا" وهي أقرب إلى فستان لكي نشجع الفتاة على الحجاب ولبس العباءة في شكل عصري متميز وأنيق وأيضًا بالحقيبة.

ولفتت هاجر إلى تصميم لعباءة تشبه الفستان يناسب أكثر لطالبات الجامعات فهو عملي ورقيق أقرب للشغل العربي الأصيل مزود بـ"بريلوه" وعقد يدوي.

وتتميز العباءة "الكوفي" بتطريزات الحروف العربية المصنوعة من أفضل الخيوط المستوردة والشراشيب العربية التي تضفي جمالًا وأناقة لكل امرأة تبحث عن الشغل العربي

ونوهت مصممة الأزياء إلى عباءة خاصة لاستقبال الضيوف وهي الدراعة الكويتية الذهبي وهو أحب التصميمات إلى قلبها وكل عام تقدم  إضافة جديدة فهو ثوب مطرز بتطريزات ذهبية من خيط السيرما الهندي الخالص ومزود بفصوص ومزينات لامعة سوارفسكى ليعطي كل امرأة عربية ما تتمناه من فخامة وأناقة.

وهذه التصميمات هي أحدث تصميماتها لشتاء عام 2015، مؤكدة أنها دائمًا تسعى لتقديم كل ما هو مميز وأنيق في عالم العباءة الخليجي.

 

palestinetoday
palestinetoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية المصممة هاجر قشوش توضح سر أناقة المرأة بالعباءة الخليجية



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

تعرفي على إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو"

القاهرة ـ فلسطين اليوم
تنوّع النجمات في إطلالاتهن على السجادة الحمراء، فمنهن من يقررن اعتماد طابعًا معينًا ومنهن من يفضلن البساطة، إلا أننا لاحظنا أن عددًا من النجمات العالمية فضلن هذه الفترة اعتماد موضة الريترو المستوحاة من الحقبات القديمة بحيث اخترن فساتين ذات قصات قديمة وقرروا اعادتها الى الواجهة. لذا تعرفي الى أبرز من اعتمدها، وكيف يمكن أن تنسقيها بأسلوبك الخاص. فساتين بطابع الريترو لا يمكن أن تغيب التصاميم القديمة عن ساحة الموضة فهي تعتبر هوية الموضة الحالية وارثها الثمين. من هنا قررت النجمات أن يعدن هذه الموضة الى الساحة الجمالية والخاصة بعالم الموضة تحديداً، فرأينا فساتين بقصات متنوعة مستوحاة من الحقبات الماضية. عودة الى أربعينات وخمسينات القرن الماضي لا تُشكّل العودة في الصيحات ‘لى سنوات قليلة مضت، بل على العكس أعادتنا هذه الموضة ...المزيد

GMT 08:46 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
 فلسطين اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 09:03 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
 فلسطين اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها

GMT 06:41 2020 الخميس ,04 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 13:42 2020 الجمعة ,03 كانون الثاني / يناير

أعد النظر في طريقة تعاطيك مع الزملاء في العمل

GMT 12:28 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

الرئيس الفلسطيني محمود عباس يهنىء بايدن بالفوز على ترامب

GMT 16:30 2015 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

حماية الجهاز الهضمي مفتاح علاج السرطان

GMT 12:21 2020 الخميس ,06 شباط / فبراير

التفرد والعناد يؤديان حتماً إلى عواقب وخيمة

GMT 10:05 2016 الأربعاء ,17 آب / أغسطس

مصرع شاب في حادث دراجة نارية في مدينة غزة

GMT 01:41 2020 الأربعاء ,08 تموز / يوليو

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 03:03 2016 الخميس ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الأطفال يطلعون على كيفية التعامل مع الثعابين السامة
 
palestinetoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

palestinetoday palestinetoday palestinetoday palestinetoday